العودة   منتديات ساحرة الأجفان > مملكة التواصل الأجتماعي لأعضاء المملكة > مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام

الملاحظات

مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام مملكة القصص والروايات , روايات ادبيه , قصص الحب , قصص واقعيه و حقيقية , قصص رومانسية جديدة , قصص حب وغرام , مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - منتديات قصص , منتدى روايات , تحميل رواية جديدة , روايات رفوف , قصة mp3 - تحميل قصه mp3 - قصص جديدة pdf , فيديو كليب mp4 - جميع روايات , غزل - doc , word - txt , قصص للجوال , الجوال , موبايل , , تحميل روايات على ميديا فاير 2013 , روايات جديدة للتحميل , تنزيل قصص حلوه 2014 , اقوى القصص ,قصص واقعية روايات قصيرة جدا 2014.

♀ قصًص مآإقبل النوٍم ♀

مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-07-2012, 11:51 AM   المشاركة رقم: 51
ريحانة الروح

البيانات
ريحانة الروح غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2011
العضوية: 49
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 46
ريحانة الروح is on a distinguished road


كاتب الموضوع : pure heart المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

الفـــلاح البخيــل ﴾ عزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الرد

أشرق صباح يوم جديد على تلك المزرعة التي تمتلىء بالحيوانات والطيور ودخل صاحب المزرعة كعادته كى يضع الطعام لحيواناته التي هجمت على الطعام من شدة الجوع وما هى إلا لحظات حتى انتهى الطعام ومازالت الحيوانات جوعى لم تشبع بعد , لقد كان صاحب المزرعة رجلا بخيل يريد أن يوفر من طعام الحيوانات فلا يطعمها جيدا على الرغم أنها تتعب وتتحمل طوال اليوم العمل الشاق فى المزرعة من حرث الأرض و تشغيل الساقية وحمل البذور على ظهورها لمسافات طويلة والعودة بثمار الفاكهة ورغم هذا فأن هذا الفلاح البخيل لا يضع لهم إلا القليل من الطعام فلم يشعروا بالشبع مرة واحدة منذ أن اشتراهم للعمل فى المزرعة , وهنا قالت البقرة وهى تتلوى من الجوع : ما رأيكم يا أصدقائي .. لمتى نصبر على هذا الرجل البخيل انه لا يعلم شيئا عن الرأفة بالحيوان ..إننا نعمل بالمزرعة ليل نهار دون كلل أو ملل ورغم هذا لا يعطينا ما نستحقه من طعام .. ما رأيكم لو علمنا هذا البخيل درسا لا ينساه ؟ وهنا قالت الدجاجة فى حيرة : وماذا نستطيع أن نفعل نحن الحيوانات الضعيفة أمام ذلك الرجل القاسى القلب الذى لا يرحم الحيوانات التى تساعده ؟ ردت عليها البقرة فى اهتمام : أنا سوف امنع لبنى منذ اليوم عن هذا البخيل ولن يشرب منى لبنا طازجا يغذيه بعد اليوم , وهنا قالت الدجاجة هى الأخرى : أنا أيضا سوف امتنع عن البيض ولن ابيض له بعد الآن ولن يجد بيضا لذيذا يفطر به كل صباح وهنا نهق الحمار قائلا : وانا لن اجعله يركبني أو يحمل على ظهري أدوات المزرعة بعد اليوم ولن أسير خطوة واحدة إلا بعد أن يحسن معاملتنا .وتدخل الديك فى الحديث قائلا : أما أنا فلن أصيح عند الفجر لأوقظه مثل كل يوم كى يذهب للمزرعة .. سأمتنع عن ايقاظة منذ اليوم .واتفقوا جميعا على هذا الرأى .


وعندما أشرق شمس اليوم التالى مضى الوقت دون أن يستيقظ البخيل صاحب المزرعة , وحينما استيقظ ونظر الى قرص الشمس وجد أن الوقت قد تأخر كثيرا فغادر فراشه فى سرعة وهو ينظر من الشباك الى الديك الذى يقف فى المزرعة وصرخ قائلا : لماذا لم تصيح أيها الديك لتوقظني .. سوف أعطيك درسا قاسيا حتى لا تهمل عملك منذ الآن .. ولكن بعد أن أتناول افطارى . واتجه الفلاح البخيل الى المزرعة وحاول كثيرا أن يحلب البقرة ولكن دون فائدة .. ظل يحاول ويحاول دون ان يحصل على قطرة لبن واحدة , وهنا شعر البخيل بالغضب واخذ يصرخ : ماذا حدث .. كل يوم احصل منك على الكثير من اللبن اللذيذ وهذا اليوم لا توجد قطرة لبن واحده افطر بها . لا بأس سأكتفي ببيضة من هذه الدجاجة . وما هى إلا دقائق حتى اكتشف أن الدجاجة لم تضع بيضا هذا اليوم , وهنا لم يتمالك البخيل غضبه واخذ يصرخ من شدة الغضب .ومر اليوم الأول بدون طعام وبطنه تتلوى من الجوع , وفى اليوم التالى حدث نفس الشيء , وظل هكذا لمدة أسبوع . وهنا شعر البخيل بالقلق على الحيوانات فذهب إلى الطبيب البيطري كى يكشف على حيوانات المزرعة , وحينما انتهى الطبيب من كشفة نظر إلى البخيل فى دهشة وهو يقول : حيواناتك ضعيفة جدا .. يبدو انك لا تعطيها ما يكفيها من طعام .وهنا صرخ البخيل : ايها الطبيب انا أعطيها ما يكفيها كى تعمل فى الحقل ورغم هذا فهى لا تعطيني اللبن والبيض كعادتها والديك لا يوقظني عند الفجر كالعادة . وهنا قال الطبيب فى حكمه :يبدو انك لا تعلم أن الحيوان يحتاج أن يشعر بالشبع حتى يعمل بنشاط ويعطيك لبنا وبيضا كما تريد , والحيوان يأكل على قدر حاجتة وعندما يشبع فهو لا يلتفت الى الطعام مهما وضعت امامه .. ضع لهم الطعام الوفير واتركهم كى يستريحوا يوما فى الأسبوع من عناء العمل وستعود لهم صحتهم إن شاء الله . وهنا قال البخيل فى لهفة : ويعود للبقرة اللبن وللدجاج البيض وللديك الصياح ؟ أجابه الطبيب فى ثقة : بلى .. وسيعملون بجد ونشاط أكثر مما اعتادوا .. اهتم أنت بهم وسترى كيف يهتمون بك . وبالفعل نفذ البخيل ما أشار به الطبيب وما هى إلا أيام حتى عادت البقرة تعطيه لبنها والدجاجة تعطيه بيضها وعاد الديك للصياح كل يوم , وقد تعلم البخيل منذ ذلك اليوم درسا لن ينساه .. إذا أراد أن يأخذ فيجب أن يعطى أولا .. ولقد أعطى الحيوانات فلم تبخل عليه هى أيضا وأعطته اللبن الطازج والبيض اللذيذ .
















من مواضيع ريحانة الروح
عرض البوم صور ريحانة الروح رد مع اقتباس
قديم 05-12-2012, 11:57 PM   المشاركة رقم: 52
pure heart

البيانات
pure heart غير متواجد حالياً
التسجيل: Jan 2012
العضوية: 187
الدولة: فـيْ قلـبُ من آإحْ ــبْ ...
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 90
pure heart will become famous soon enough


كاتب الموضوع : pure heart المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

هناك رجل بناء يعمل
في أحدى الشركات لسنوات طويله
فبلغ به العمر أن أراد ان يقدم إستقالته ليتفرغ لعائلته ويستمتع بباقى عمره

فقال له رئيسه : سوف أقبل
أستقالتك بشرط أن تبني منزلا أخيرآ

فقبل رجل البناء العرض على مضض
وأسرع في انهاء البناء والتشطيب للمنزل دون (( تركيز و إتقان))
من ثم سلم مفاتيحه لرئيسه

فابتسم رئيسه وقال له :
هذا المنزل هدية نهايه خدمتك للشركه طول السنوات الماضيه :)


فصُدم رجل البناء وندم بشده انه لم يتقن بناء منزل العمر
**************
" هكذا هي اعمالنا وعباداتنا التى تكون على مضض وسرعه من غير اتقان وتركيز "

فأعلم أن عبادتك وعملك في النهايه لك وليست لله

فالله غني عن عباده

ربنا يرزقنا وإياكم حُسن الخاتمة :)

:152:
















من مواضيع pure heart
عرض البوم صور pure heart رد مع اقتباس
قديم 05-14-2012, 01:16 PM   المشاركة رقم: 53
ريحانة الروح

البيانات
ريحانة الروح غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2011
العضوية: 49
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 46
ريحانة الروح is on a distinguished road


كاتب الموضوع : pure heart المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

رررررررررروعه بيور يسلمو على القصة
















من مواضيع ريحانة الروح
عرض البوم صور ريحانة الروح رد مع اقتباس
قديم 05-14-2012, 01:16 PM   المشاركة رقم: 54
ريحانة الروح

البيانات
ريحانة الروح غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2011
العضوية: 49
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 46
ريحانة الروح is on a distinguished road


كاتب الموضوع : pure heart المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

قصة الرجل العجوز عندما اراد زراعة البطاطس في حديقة منزله

في يوم ما قرر العجوز أن يزرع "بطاطس" في حديقة منزله وبعض الأعشاب لكنه يدرك أنه وحيد و متقدم في السن وأصبح ضعيفا على القيام بذلك

كان له ولد يدرس في احدى الكليات في باريس .. أرسل له ايميل يشرح فيه المشكلة

ولدي الحبيب : أنا حزين لأنني لا أستطيع أن أزرع "البطاطس" في الحديقه وإنني متأكد أنك انت لو كنت بقربي ساعدتني في زراعة الحديقة وحفرها


أحبك والدك

في اليوم التالي استقبل العجوز رسالة الرد من ولده يقول فيها

والدي الحبيب .. أرجوك لا تلمس الحديقة التي خبأت فيها "الأشياء" أ

أحبك .. ولدك أحمد

في الساعة الرابعة مساءا زارت الإف بيآي والحراس منزل الرجل العجوز وأخذوا يفتشون الحديقة قطعة قطعة .. لكنهم لم يستطيعوايجاد أي شي

فغادروا البيت خائبين

في اليوم التالي استقبل العجوز ايميلا من ولده يقول فيه

والدي العزيز .. أأمل الآن أن تكون الحديقة قدحُفرت وأنك تستطيع زراعة "البطاطس" فيها

هذا كل مايمكنني فعله لك من هنا ... ولدك المحب أحمد
















من مواضيع ريحانة الروح
عرض البوم صور ريحانة الروح رد مع اقتباس
قديم 05-17-2012, 11:42 AM   المشاركة رقم: 55
pure heart

البيانات
pure heart غير متواجد حالياً
التسجيل: Jan 2012
العضوية: 187
الدولة: فـيْ قلـبُ من آإحْ ــبْ ...
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 90
pure heart will become famous soon enough


كاتب الموضوع : pure heart المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

قصة حب مؤلمة لفتاة عربية عبر الانترنت

روان فتاة من إحدي الدول العربية تعيش في مجتمع انغمس في الانفتاح المزعوم بإثارة السيئة وعواقب وخيمة تقول في قصتها تعرفت على شاب عبر الانترنت فأعجبني اسلوبه وكم كان طيب يقدم لي الحلول والمشاكل في جهازي فيبادر بإعطائي الإرشادات الهامة في ذلك حتى تطورت الأمور عبر الماسنجر لمدة سنة والتعارف يزداد يوماً بعد يوم حتى رايته وراني وجلست معه مرات عديدة في بعض المطاعم والمنتزهات . انت نهاية اللقاء أن عرض الزواج فوافقت فطلبني رسمياً من أهلي بدون ذكر تفاصيل لكن قام أخي بالسؤال عنه فاخبر والدي بأنة لا يصلح للزواج أنة شاب مستهتر وغريب وغير مناسب فرفضوه فجن جنوني كيف ينهار الحلم الذي بقيت فيه سنة , ذهبت لأخي وزجرتة ورفعت صوتي علية فأجابني بالرفض فقلت له أنا اعرفه من سنة عن طريق الانترنت فقال لما لم تخبري والدي عن ذلك هذه طريقة سافلة وحقيرة فما هكذا تكون الأصول التي يقررها المنطق , ثم قال لي أخي اختي عودي لرشدك فقلت لا استطيع أنا أحبة ولا اقدر فقال لي ( الحب قبل الزواج أكذوبة لا يصدقها احد) ولو كان صادق معك ما كلمك سنة , ومن يتعرف عليك هذه ألمدة يتعرف على غيرك فعدت إلى غرفتي حزينة باكية واعيش بين ناريين حبي للشاب وكلام أخي الذي أخافني كثيرا .
لكن قررت الزواج منه مهما كلفني الأمر !!!!!!!!! وقفت أمام والدي وكلي جبروت وقوة وقلت له أبي أنا احترمك وأقدرك لكن في اختيار زوجي وشريك حياتي فلا .. وأنا آسفة ويجب أن أتزوج شئتم أم رفضتم والقانون يسمح لي بذلك !!! وقف أبي لا يصدق ما قلت ؟؟ أما أمي فهي باكية أنتي لست ابنتي وغضبي عليك حتى الموت !!!!!! فجمعت ثيابي وكل أغراضي من البيت وذهبت إلى أخي الأكبر في بيته وكان يعرف تفاصيل القصة خرجت وأمي تنادي وتبكي بصوت خافت حزين , لكن أخافني كلمة والدي حينما قال باعالى صوته : روان؟؟؟؟! ( أن خرجتي وتزوجتية لا تعودي مرة ثانية ولستي ابنتي)وكدت أن ارجع ويا ليتني عدت لكنها النفس والنزوة والحب الأعمى والعشق الشيطاني أعماني خرجت إلى أخي ووصلت بيته وكان على علاقة غير طيبة مع أهلي وقد تزوج من غير رضاه..فاتصلت بفارس احلامي واخبرتة فقال انا لك الاب والاخ والام لاعينك مرت الايام مع مواجهة الاخ الاكبر والاهل ومرار وتكرار يتقدم الشاب بالزواج ويرفض الاب حتى طلبت من اخي ان يزوجني من دون علم الاهل وطال النقاش والجدل ووافق اخي على الزواج من دون الاب والام تزوجنا بدون ضجة او أي احتفال فقد اقتصر على اهله واخي الاكبر فقط لأدخل عليه في ليلة الفرح وكانها ليلة مخيفة ...... وبعد ايام اكتشفت انه مدمن مخدرات وحينئذ تذكرت كلام اخي كيف تتزوجي رجل لا تعرفين عنه شي وصار يتلذذ بتعذيبي , وانا ابتلع الاهات الجارحة وهو يعرف انه ليس لي احد غيره وصار يعتمد اهانتي واذلني هااااه وين الكلام الجميل المعسول معي قبل الزواج حصل بيني وبينه سوء تفاهم من ادمانه للمخدرات حتى وصل الى الترويج وأخبرت ابي فضحك وقال لعـلي اذهب معك لكي اراه !!!!! لقد قهرني ابي واحسست انه يجرحني في الصميم وصرت ابكي في تكل الليله وزوجي في عالم المخدرات حتى صار بعلاقات محرمة مع النساء والفتيات وامامي دون حياء ولا كرامة فرفعت صوتي عليه فضربني ضربا شديدا ولم افق الا وانا في غرفة نومي ولا ادري ماذا حصل !!!! فلما عاد للمنزل طلبت منه الطلاق فقال: لا مانع لدي لكن اين تذهبين ؟؟؟ فطلب مني ان اذهب معه في رحلة تخفف شيئا من المشاكل بيننا فخرجنا سويا وكان القدر فقد جعلني طعاما لعملية قذرة في ترويجة للمخدرات دون علمي فالقت الشرطة القبض علينا وساروا بنا الى السجن وقد اتهموني وانا لا اعرف شيئا عن هذا , فامضيت في السجن 7 ايام على ذمة التحقيق كانت من اصعب ايام حياتي واشدها بؤساً حتي ظهرت الحقيقة فطلبت من الضابط مقابلة زوجي وامامه وطلبت بالطلاق فطلقني وخرجت من القسم مع الشرطة . ولقد غادرت بيت زوجي الذي اذلني وانا عزيزة واهانني وانا كريمة فقررت الذهاب لبيت والدي الذي حضنني طفلة ورعاني شابة ووقف في وجهي لما اخطات !! عدت لمنزل اهلي بعد ثلاثة اشهر من العذاب والحرمان دخلت فقابلتني امي فضمتني وهي تبكي وانا ابكي فراني والدي فأشاح بوجهه عني وعيناه تذرفان دموع جافة فسقطت تحت رجلية اطلب السماح والعفو منه وانا نادمة بعدد دموعي الغالية فلم يرد علي والدي وتركني ابكي ففكرت ان اذهب لاخي لكي تهدا الامور فحملت حقيبتي ولما اردت الخروج نادني قائلا : روان!!! بنتي! مهما حدث فأنت بنتي وانا ابوك فالقيت بجسدي نحوه ابكي من الفرح فسقطت اقبل رجليه وهو يمسح بيده على راسي ويبكي ..

اللي عجبته يعمل

سبح،ـآن الله ..
هي اخريت الحب علي النت ..!؟


:152:
















من مواضيع pure heart
عرض البوم صور pure heart رد مع اقتباس
قديم 05-31-2012, 11:03 PM   المشاركة رقم: 56
pure heart

البيانات
pure heart غير متواجد حالياً
التسجيل: Jan 2012
العضوية: 187
الدولة: فـيْ قلـبُ من آإحْ ــبْ ...
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 90
pure heart will become famous soon enough


كاتب الموضوع : pure heart المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

لصوص ولكن

قام لص في الولايات المتحدة الأمريكية بسرقة كاميرا من سيارة، لكنه أعادها بعد أن عرف أن صاحبتها مريضة بالسرطان وهي تقوم بأخذ صور لنفسها بهذه الكاميرا لأطفالها حتى يتذكروها بعد مماتها.


قام لص في السويد بتحميل محتويات لابتوب ـ كان ق...د سرقه ـ على فلاش ميموري "usb" وإرساله لصاحب الجهاز، تعود القصة عندما ترك أستاذ جامعي سويدي حقيبته دون رقابة وبداخلها كمبيوتره ليسرق، الأمر الذي أحزن الأستاذ لأن الكمبيوتر يحتوي على أبحاثه ومحاضراته خلال 10 سنوات، لكنه فوجئ بأن اللص أرسل إليه فلاش ميموري يحتوي على الأبحاث والمحاضرات.

اقتحم لص في ألمانيا بيتا من أجل سرقته، ليجد بداخلة جليسة أطفال أرغمها على السكوت مستخدما سلاحه، لكنه انسحب من البيت فور رؤيته طفلين في البيت يعرضان عليه مصروفهما حتي لا يؤذيهما، الأمر الذي جعله خجولا من نفسة لينسحب من البيت دون ارتكاب السرقة.

•قام لص في أستراليا بسرقة سيارة مفتوحة النوافذ، وكانت غنيمته عبارة عن هاتف جوال ومحفظة. عندما فتح اللص الهاتف الجوال وجد به صور تحرش بأطفال الأمر الذي أثار غضبه، وهو ما دفعه إلى تسليم نفسه معترفا بسرقة هذا الجوال فقط من أجل القبض على صاحبه الذي تبين أنه في الـ46 من عمره. صاحب الهاتف انتهى به الأمر في السجن بعد التحقيقات.

•قام لص بسرقة سيارة لكنه سرعان ما أعادها بعد اكتشافه أن هناك طفلا بداخلها، فقد عاد بالسيارة إلى المكان الذي سرقها منه ليجد الوالدين مذعورين فوبخهما على ترك طفلهما دون رقابة، ثم هرب.

و يبقى الإنسان إنسان بفطرته
له قلب و مشاعر ومن ماتت مشاعره
فله أسبابه ولكن لا عذر لهم

:152:
















من مواضيع pure heart
عرض البوم صور pure heart رد مع اقتباس
قديم 06-01-2012, 12:01 PM   المشاركة رقم: 57
ريحانة الروح

البيانات
ريحانة الروح غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2011
العضوية: 49
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 46
ريحانة الروح is on a distinguished road


كاتب الموضوع : pure heart المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

صانع المعروف

معروف فلاح يعيش في مزرعته الصغيرة على شاطئ أحدى البحيرات ، تعود على عمله الذي أخذه عن والده ، وهو حرث الأرض وزراعتها وريها..اعتبر هذا العمل خدمة لوطنه الغالي الذي أعطاه الكثير ول يبخل عليه بأي شئ ..وكان معروف يتسلى بمظهر البحيرة التي تعيش فيها مجموعة طيور الأوز والبط ، وكانت أشكالها الجميلة وسباحتها في البحيرة مما تعود أن يراه يوميا وهذه هي تسليته الوحيدة...إنه لا يعرف الكسل ، فهو منذ الفجر يستيقظ نشيطا متفائلا..ولما كان عمله بدنيا فقد ازدادت صحته قوة وصلابة ، وأصبح يضاعف العمل في مزرعته ، فعرف أن زيادة الانتاج دائما تأتي بالعزيمة والايمان.وذات يوم وهو في مزرعته أثناء قيامه بشق الأرض ، إذا بصوت خافت يأتي من خلفه ، فاستدار فإذا هو ثعبان ضخم، فتخوف الفلاح وأراد الفرار ، ولكن الثعبان قال له: قف أيها الفلاح وأسمع حديثي لعلك تشفق عليّ ، وإن لم تقتنع فلا عليك ، أتركني ومصيريفصعد الفلاح على ربوة وبسرعة حتى جعل البحيرة بينه وبين الثعبان من بعيد ، فقال الثعبان :إنني لم أضر أحدا في هذه القرية وقد عشت فترة طويلة فيها ، وانظر ستجد أبنائي خلف الشجرة ينتظرون قدومي بفارغ الصبر وانظر الى الراعي يريد أن يقضي عليّ بفأسه فخبئني حتى يذهب وسوف لا تندم على عملك ، فنزل معروف وخبأه في مكان لا يراه ذلك الراعي الذي ظل يبحث عنه هنا وهناك وغاب الراعي عن الأنظار وكأنه لم يجد فائدة من البحث عن الثعبان حيث اختفى، ولما أحس الثعبان بالأمان أخذ يلتف على معروف الذي أمنه على نفسه ، وجد معروف نفسه في ورطة كبيرة ، فالثعبان السام يلتف حول عنقه ، وحتى الصراخ لو فكر فيه لن يفيدهفالمكان لا يوجد فيه أحد وخاصة أن خيوط الليل بدأت تظهر في السماء ، وأهالي القرية البعيدون عن كوخه ومزرعته تعودوا أن يناموا مبكرين ، ومن يغيثه من هذا الثعبان الذي يضغط على رقبته ويقضي عليه؟ وهل في الامكان لشخص ما أن يقترب؟المنظر رهيب ، وهل يصدق أحد أن أنسانا ما يسمع كلام الثعبان مثل معروف ويأمنه ويقربه اليه ؟ وهنا قال معروف للثعبان: أمهلني حتى أصلي - وفعلا توضأ وصلى ركعتين وطلب من الله سبحانه وتعالى أن يخلصه من هذا الثعبان المخيف الرهيب بضخامته وسمومه القاتلة وبينما هو كذلك إذا بشجرة قد نبتت وارتفعت أغصانها وصارت لها فروع ، فتدلى غصن تحب أكله الثعابين وتبحث عنه ، فاقترب الغصن الى فم الثعبان ، فأخذ الثعبان يلتهم الغصن وماهي الا دقائق حتى إنهار الثعبان وسقط وكانت الشجرة عبارة عن سم ، فقتل ذلك الثعبان الذي لم يوف بعهده مع من حماه ، وفجأة اختفت الشجرة المسمومة وعلم معروف أن الله قريب من الانسان ، وانه لابد أن يعمل المعروف مع كل الناس ، ومع من يطلب منه ذلك .
















من مواضيع ريحانة الروح
عرض البوم صور ريحانة الروح رد مع اقتباس
قديم 06-01-2012, 10:35 PM   المشاركة رقم: 58
pure heart

البيانات
pure heart غير متواجد حالياً
التسجيل: Jan 2012
العضوية: 187
الدولة: فـيْ قلـبُ من آإحْ ــبْ ...
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 90
pure heart will become famous soon enough


كاتب الموضوع : pure heart المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

ليلة في ظلمة القبر ( قصة مُبكية ) ..

سمعت الأم اضطرابا في بطنها ، تلاه ضرب مؤلم ..
ذهبت إلى الطبيب ، فزف لها البشرى ، قال : يا بشرى هذا غلام
لم تسع الأرضُ الأمَ من الفرح ، سجدت لله شاكرة ، حمدته بلسانها وجوارحها ، رفعت يديها إليه .. ناجته قائلة : ربُّ هب لي من ذريتي قرة عين .

بدأ سعد بالمعافسة في بطن أمه .. يتحرك هنا وهناك بكل فرح وحبور لأنه خارج إلى حياةٍ رحبة ، ظانا أن الدنيا مع سعتها أسعدُ من بطن الأم مع ضيقه !!

أما أمُّه .. فعَينها امتزجت بدمع الألم والأمل، والفرح والحزن، والدمع الحار والبارد ..
ألم الحمل وأمل الذرية ، فرح الأولاد وحزن الولادة ، دمعها الحار خوفا عليه من مس السوء، والدمع البارد لأنه خيل إليها نجاحه فلا تراه إلا رجلا يضرب به المثل .. سندا للظهر ، وعصى يتوكأ عليها .

جاء اليوم المشهود وفرِح الوالدُ بالمولود :
خرج سعد يتنسم عبير الدنيا ويأخذ نفسا عميقا يَروِي عظمَه الطرِيَّ الغَضَّ .

شب قرنُه وبدا مسيرُ الطريق مخالفا لما عوّلت عليه أمه ، حلُمت أن يصبح رجلا صالحا فأمسى طالحا ، يرى نورَ الطريق فيحيد عنه وظلمةَ الشِّعب فيأوي إليه . .

فما حال سعد ؟!!

سعد صاحب العضلات المفتولة والنظارة السوداء ، يركب رأسَه ويخالف الناس ويمشي مع هواه ، يسمع نداء الأذان فلا يلبي ، ويرى الناس تؤم بيت الله وهو صاد عنه ، أعجبته نفسه ، وغرته الأماني ، وظن أن سعادته فيما يفعل ..

ضيع نفسه ووقته ،كأن وجوده في الدنيا ذنب قابله بعصيان وتمرُّد وتنمُّر !!
يفتح عينه من سبات غميق غط فيه ، يتعاجز عن القيام ، أثقلته الذنوب ، على وجهه ضوء أسود فحَدَقُه مظلم، تثائب تثاؤب من بال الشيطان في أذنه ونهض قائما

وبينما هو يمشي في حَمأة اللهو أصابته حُمَّى شديدة فطرحته للفراش صريعا ،كان جسده يمانع الأمراض فأصبح مرتَعا للوباء ، ذهب إلى الطبيب فحذّره وأنذره من اتخاذ الخليلات وشرب المسكرات ، وليته سمع فوعى !!

ومع كرِّ الليالي وفرِّها وإقبال الأيام وإدبارها حان موعد الرحيل وآذنت النفس بالإياب ، وأُخذت الوديعةُ المستودعة .

اعترى سعدا ضعفٌ في جسده .. تنمّلت أطرافه خارت قواه ، نادى : أماه أماه ..

لبّت النداءَ أمُه تهرول وتقول : ولدي حبيبي هل أصابك من ضرر ؟

ضمته إلى صدرها ، نضحت وجهَه بالماء ، إلا أن " سعدا" يصارع شيئا لا يشبه المرض ..
.. نادته : سعد سعد ، وبصره شاخص إلى السماء كأنه يرتقب ضيفا مفزعا

وبعد شدة هَوْلٍ .. جاءه الضيف ذو الوجه الأسود والعين الجاحظة .. مد يده إلى جوف سعد كأنه وجد ما فقد .. لقد نزع الروح نزعا شديدا غليظا كأنه اقتلع جسده كله ، وسعد يصارخ ويضطرب ولا منجى من الموت ، قد حان ما كنت تحذره يا سعد .

أراد سعد الكلام ولكن لم يسطع ، كان يريد القول :"رب ارجعون لعلي أعمل صالحا فيما تركت"
ما زال سعد يقاتل الموت ولكن لا طاقة له بملك الموت !!

لم يكن النزع يسيرا بل غرقا ، لقد هربت روحُه فلم تدع عِرقا ولا عَصَبا إلا اختبأت خلفه ..
وهذا الملك غارق في نزعه ، فالعذاب عسير ولا طاقة للجبال الرواسي به !!'.

وذهب ملك الموت متأبطا شرا ، تاركا جسده المسجى بالهول والهلع . ..
بقي سعد جثة هامدة لا تطيق حراكا بل هي أشد ما تكون في سكونها ..

ضربت الأم صدرها وقالت : بنيَّ سعد وقتك الأواقي ، أجبني ، ما ذا أصابك ؟

فلمَّا لَمْ يجب عرفت أن ليس ثمة مرض .. إنه الموت الذي لا يرده ملك مقرب ولا نبي مرسل

كان سعد تاركا للصلاة مجانبا للطاعة بعيدا عن الخير ، فتحرجوا في الصلاة عليه ، ولم يجدوا بُدا من أن يلقوه في المقبرة رميا، كأنه متاع قد استغني عنه .

حملوه على أكتافهم وهو يسمع قرع نعالهم ويقول : إلى أين ؟ أين تذهبون بي ؟
أنا سعد ابنكم وقريبكم ، دعوني أصل لله ركعات لعله يغفر لي خطيئتي ، لقد ضربت فلانا وشتمت فلانا أريد المغفرة منهم ، وصاحب المتجر يريد مالا لم أعطه ، وقد استعرت متاعا فجحدته ...
ولكن لا يسمع نداءَه إلا ربُه ، ولا حياة لمن يناديهم

اقترب من الحفرة التي ستكون له مأوى ومصيرا !!
رأى سورَ المقبرة كأنه قيد في العنق يقطع الوريد ويشد الوثاق !! !!
اقترب من المقابر كأنها غابة موحشة لا يأنس بها إلا الأبالسة !! !!
النبات ذابل ، والشجر محترق ، وكل شيء في هذا المكان خَرِب خَرِب ، فكل ما تراه يدعو إلى الموت ، لا حياة بعد تلك الحياة ، أواه ثم أواه .

لقد بدّلوا اسمه ، فكان "سعدا" في الماضي ، أما الآن فهم يقولون أين "الميت" ؟ ، ويقولون :ضَعُوا "الجنازة" هنا .

يالله !! ما أكثر من خُدع ببريق الدنيا ثم لم تمهله حتى رُمِي في حومة الردى ..

أنزلوا رأسه أولا إلى هذه الحفرة الضيقة فرأى ظلاما عميقا وقَعرا مُخيفا أراد أن يمسك بيد من يدفنه ليقول نشدتك الله إلا تركتني .. دعني وشأني
ولكن الموت ليس فيه رحمة ولا توسل فلا يخرق نواميسَه أحدٌ إلا الله !

استقر سعد في ظلمة القبر وهو يرى بعينه الفانية هيلان التراب عليه ، ويقول ما ذا فعلتُ بهم ؟

طمَّ الثرى جسدَه فلم يعد يرى شيئا ، التقمه القبر وهو مُليم ، فسعد مُحاط بالضنك والكدر ولا رادَّ لما أراد الله .

ثم وضعوا لبِنة عليه أثقلت جسده وأضْنت عظمَه ،ثم أهالوا التراب أخرى وأخرى فلم يُطق التفاتا واستسلم لما هو كائن عليه ..
وما إن فرغوا من توسيده التراب حتى ضربوا أيديهم كفا على كف ينفضون الغبار وتفرقوا شذر مذر .

بقي وحيدا فريدا عاريا ، فارغا من كل شيء ، لا يملك من الأمر قِطْميرا ، فوقه تراب ، يمينه تراب ، وعن شماله التراب ، وتحته التراب ، فراشه التراب ولِحافه .

ما هذا المصير ؟ أين فراشي الناعم ؟ أين الديباج والحرير ؟ أين الهناء ورغد العيش ؟ أين الطعام والشراب ؟ أين فلان وفلانة ، في كل ليلة لي معهم صولة وجولة، نقطِّع الوقت بالحديث الماتع ، والغناء الماجن ، والكلام المؤنس؟
لمَ تركوني في وقت الحاجة والفقر الشديد ؟!!

المكان شديد الإظلام لا أرى إلا سوادا في سواد ؟؟

ثم يجيئه ملكان قبيحا المنظر يقولان له : قم يا سعد .. فيقوم أفزع قيام، وجِلا خائفا يقول لهما : من أنتما ؟
فيقولان نحن عملك السيء؟
فيقول : ماذا تريدون ؟
فيقالان : من ربك؟
فيقول وقد انخلع فؤاده : هاه هاه لا أدري !!


يسائل سعد نفسه ما لي لا أجيب ، فأنا أعلم من ربي ومن خلقني ورزقني ، ولم يُحِرْ جوابا ..
ثم يقولان : من نبيك ؟ ما دينك ؟
ويقول في كل ذلك : هاه لا أدري !!

فيضربانه على رأسه بمِطرقة يسمعه كل شيء قريب منه إلا الثقلين ، ولو سمعوه لصُعقوا . .

ثم يرى منزله من النار ، ويرى غُرفته في الجنة لو كان صالحا ، فيزداد حسرة على حسرة وحرقة على حرقة ويموت في كل حين أسفا وحزنا .

ثم يضمه القبر ضمة تختلف أضلاعه فيها .. فلا يبقى عظم على عظم بل هشيما ..
ويتمنى سعد أن لا تقوم الساعة لأنه يعلم أن ما يأتيه أشد فزعا وأعظم عذابا من هذا فيقول : رب لا تقم الساعة ، رب لا تقم الساعة ...

وهذه ليلة سعد في ظلمة القبر البهيم .. وهناك من تطيب نفسه إلى هذا المصير ليس بقلبه ، ولكن حاله تخبرك ، وعند الامتحان يكرم الرجل أو يهان ..

اللهم أسبل علينا رحمتك ، وقِنا عذابك ، واغفر الزَّلَّة ، وتجاوز عن الخطيئة ، وأحسن الخاتمة ، وأجزل المثوبة إنك جواد كريم ونحن الفقراء إليك ..

وصلى الله على محمد .




:152:
















من مواضيع pure heart
عرض البوم صور pure heart رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
, مآإقبل, النوٍم, قصًص


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 09:10 PM



SEO by FiraSEO v3.2 .
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

منتدى روعه احساس -