منتديات ساحرة الأجفان

العودة   منتديات ساحرة الأجفان > مملكة التواصل الأجتماعي لأعضاء المملكة > كتب اسلاميه , كتب ثقافيه , كتب الكترونية , كتب تعليميه - كتب تربوية - كتب اجتماعية - كتب تاريخية

الملاحظات

كتب اسلاميه , كتب ثقافيه , كتب الكترونية , كتب تعليميه - كتب تربوية - كتب اجتماعية - كتب تاريخية قسم عن كتب أدبية-تاريخ وحضارة-كتب الكترونيه-كتب اسلاميه , كتب ثقافيه , كتب الكترونية , كتب تعليميه 2017

قراءة في كتاب : من هم اليهود ؟ وما هي اليهودية ؟

كتب اسلاميه , كتب ثقافيه , كتب الكترونية , كتب تعليميه - كتب تربوية - كتب اجتماعية - كتب تاريخية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-04-2012, 10:52 AM   #1
The Caesar
مُبدع فكِر . . لكن أمنيَإتي | معاَقه !
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 3,244
معدل تقييم المستوى: 15
The Caesar is just really niceThe Caesar is just really niceThe Caesar is just really niceThe Caesar is just really niceThe Caesar is just really nice
47 قراءة في كتاب : من هم اليهود ؟ وما هي اليهودية ؟

عزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الرد

الكتاب :
من هم اليهود ؟ وما هي اليهودية ؟
أسئلة الهوية وأزمة الدولة اليهودية.


المؤلف :
عبد الوهاب المسيري "رحمة الله".

الناشر :
دار الشروق, القاهرة.

الصفحات :
396


يُحاول المسيري في كتابه هذا أن يُفكك ويدحض المفاهيم الزائفه التي تقول بـ " الوحدة اليهودية العالمية ", وبالتالي يترتب على هذه المقوله الهوية اليهودية, والتاريخ اليهودي, والشعب اليهودي, والثقافة اليهودية الى اَخره, عن طريق استعراض العديد من الجماعات والهويات اليهودية المختلفة و المتناثرة حول العالم.ويقول المسيري " وحتى لا يسقط المرء أو الباحث في هذه الاختزالية والأحادية و العنصرية لا بد من نموذج تفسيري اقل عمومية واكثر تفسيرية و إنسانية يمكنة أن يصف المتغيرات التاريخية والثقافية والدينية التي تأثرت بها الجماعات اليهودية المختلفة, الأمر الذي أدى الى ظهور هويات إثنية ودينية يهودية مختلفة. وإن فعل الباحث ذلك سيجد انه من الأدق أن يُسقط الحديث عن " الشعب اليهودي " أو التاريخ اليهودي" او" الهوية اليهودية " وأن يتحدث عن الجماعات اليهودية وعن تواريخ الجماعات اليهودية او عن الهويات اليهودية أي أن يتحدث بصيغة الجمع وان لا يخصص, كأن يقول " تاريخ الجماعات اليهودية في انجلترا في القرن التاسع عشر ". كما يجب عدم الاشارة الى " إثنية يهودية واحدة عالمية " او " هوية واحدة عالمية " وانما يجب الاشارة الى هويات وإثنيات يهودية متعينة متنوعة. وهذا النموذج التفسيري اكثر تركيبة, ومن ثم فمقدرته التفسيرية عالية, فهو نموذج يؤكد أن اعضاء الجماعات اليهودية قد يتمتعون بقدر من الاستقلال عن سياقهم الحضاري ولكنهم في الوقت ذاته قد استمدوا هويتهم منه ". وخلاصة القول من كلام المسيري هذا ان اليهود لم يعيشوا في نسق او سياق تاريخي وثقافي واجتماعي واحد ومتجانس بل عاشوا كـ جماعات منفصله ومتناثره في سياقات مختلفة صحيح انهم اثروا و تأثروا ببيئتهم كلاً على حده ولكنهم في نهاية الامر لم يكونوا سواء اقليات تعيش في اوروبا و الصين والهند و القوقاز الى اخره.



يقول المؤلف ان هناك سؤال جوهري تتجاهله المؤسسه الصهيونية الحاكمة منذ تأسيس الدولة الصهيونية في 48 وهي التي اصدرت قانون العودة الاسرائيلي الذي ينص على " يحق لكل يهودي يهاجر الى اسرائيل " ولكن, من هو اليهودي ؟ , وما هي اليهودية التي يؤمن بها ؟ , ويقول احد المعلقين الاسرائيليين " حينما فتحت الدولة ابوابها, هاجر إليها عشرات الاَلالف من المهاجرين الذين نصفهم بأنهم مجرد مرتزقه, لا يؤمنون بالمثل الأعلى الصهيوني او اي مثاليات, فهم كائنات طفيلية شرهة تبحث عن الحراك الاقتصادي, بأي شكل , حتى لو كان ادعاء اليهودية, وحتى لو كان احتلال اراضي الاَخرين وطردهم من وطنهم ".
هذا السؤال مرتبط بالعقد الاجتماعي الصهيوني وبالتالي يؤثر على مقولة الدولة اليهودية, وعلى سبيل المثال اذا كان تعريف المسيحي لا يهم الولايات المتحدة الامريكية لانها لا تبحث عن شرعية مسيحية, هذا على عكس الدولة الصهيونية التي تقول بأنها دولة يهودية, ويقول المسيري والفشل في تعريف "اليهودي" يضعف من مقدرة إسرائيل التعبوية, بل يضرب أسطورة الشرعية الصهيونية في الصميم, و كما يقول المؤلف أن الصهاينة يدركون هذا تمام الإدراك, ومن هنا يأتي إصرارهم على ما يسمونه "تهويد" كل شيء في فلسطين : التاريخ والآثار وأسماء القرى والمدن والبلدات, بل تزيد الشهية وتتسع الشهوة فيسمون أراضي الضفة الغربية وغزة "يهودا والسامرة".

يحتوي الكتاب على ثلاثة أبواب وأحد عشر فصلاً ومقدمة, واشار المسيري في المقدمة الى ملاحظة مهمه جداً بقوله " يتصور البعض أن أزمة التجمع الصهيوني في تنوعها واحتدامها وتصاعدها, ستؤدي إلى انهياره من الداخل, بل يتصورون أنني أبشر بهذا الوهم. وهذا أبعد ما يكون عن الحقيقة, فأنا أذهب إلى أن المجتمع الصهيوني لن ينهار من الداخل؛ لأن مقومات حياته ليست من داخله وإنما من خارجه, إذ يوجد عنصران يضمنان استمراره, رغم كل ما يعتمل داخله من تناقضات وهما: الدعم الأميركي والغياب العربي. ولذا ما سيؤدي إلي انهيار الكيان الصهيوني العنصري ليست تناقضاته الداخلية وإنما الاجتهاد والجهاد العربي، فهما وحدهما الكفيلان بذلك، هذا لا يعني تجاهل هذه التناقضات، فمن الضروري فهمها وتوظيفها في صراعنا ضده. "

يبحث المؤلف في الباب الأول "تنوع الهويات اليهودية" وعدم وجود هوية يهودية واحدة, فهناك ثلاث جماعات يهودية أساسية هي السفارد والإشكناز والإسرائيليون. وعدد كبير من الجماعات الصغيرة الهامشية التي تؤمن بأشكال مختلفة من اليهودية، مما يجعل حديث الصهاينة عن وجود هوية يهودية واحدة أمراً صعب التصديق. فمن الجماعات اليهودية الهامشية أربعة أنواع في الهند, وهناك يهود الصين, ويهود جورجيا ويهود بخارى, وهناك اليهود السود في الولايات المتحدة والفلاشا في إثيوبيا. فضلاً عن يهود غرب إفريقيا واليهود العرب, وهنالك السامريون الذين يعيشون في نابلس, والقراؤون, ويهود الدونمة, ويهود شبه جزيرة القرم واليهود الأكراد, واليهود الإيرانيون وغيرهم.

و يتناول الباب الثاني الجوانب الثقافية والتاريخية للجماعات اليهودية, ليؤكد الكتاب عدم وجود تاريخ موحد أو ثقافة يهودية واحدة, إذ تتنوع هذه العناصر بتنوع البيئة والحضارة التي كان يعيش فيها اليهودي قبل هجرته. فالعقيدة اليهودية في الصين على سبيل المثال اكتسبت مضمونًا صينيًّا, وفي الهند تأثرت اليهودية بنظام الجماعات المغلقة وبالعديد من الشعائر الهندوسية, أما في إثيوبيا فقد تأثرت اليهودية بالنصرانية والإسلام. والحال كذلك بالنسبة لليهود العرب والسلافيين. ويبحث المؤلف بعد ذلك في انشطارات اليهودية إلى فرق وطوائف في العصر الحديث، فيذكر منها الإصلاحية والمحافظة والتجديدية والأرثوذكسية والأرثوذكسية الجديدة واليهودية العلمانية, واليهودية الإثنية التي تتمثل في بعض الشعائر والعادات الفلكلورية.

ويتحدث المسيري في الباب الثالث عن بعض الصراعات المحتدمة داخل التجمع الصهيوني وإخفاق هذا التجمع في الإجابة على السؤالين الأساسين: من هو اليهودي وما هي اليهودية ؟وهل الدولة الصهيونية دولة يهودية. ويشير إلى أن الأرقام الواردة في كل الإحصائيات تبين أن 58% مما يسمى بـ"الشعب اليهودي", الذي يدعى الصهاينة أنه في حالة شوق دائم للعودة إلى أرض الميعاد, لا تزال تعيش في "المنفى" بكامل إرادتها, ولا يوجد سوى 42% منه ( أي 4.9 ملايين نسمة) في إسرائيل.
وهذا يعني أن أعضاء الجماعات اليهودية المنتشرة في أنحاء العالم لا يبحثون عن أرض أو وطن, وإنما يندمجون في المجتمعات التي يعيشون بين ظهرانيها, ولذا تصر جامعة بار إيلان في إسرائيل على ضرورة عقد مؤتمر دولي حول موضوع الاندماج, باعتبار أنه يشكل خطورة حقيقية على الصهيونية؛ لأنها -كما قال أي. أف. ستون المفكر اليهودي الأميركي "تعيش على الكوارث التي تحيق باليهود, وبدون كوارث لا يمكن أن تقوم لها قائمة"!
لقد بلغ عدد اليهود عام 1967 ثلاثة عشر مليونًا وثمانمائة ألف نسمة, وفي عام 1982 بلغ اثني عشر مليونًا وتسعمائة ألف نسمة, أي أن عدد اليهود في العالم نقص بنحو مليون في تلك الفترة دون إبادة بل من خلال تناقص طبيعي, ويبلغ عدد اليهود حاليا (2008) حوالي ثلاثة عشر مليونًا فقط, ومن المتوقع حسب معهد اليهودية المعاصرة التابع للجامعة العبرية في القدس, أن يزيد عددهم بنحو أربعمائة ألف نسمة عام 2010.
وثمة خوف عميق لدى المستوطن الصهيوني من تزايد السكان العرب في فلسطين المحتلة بحيث يزيد عن عدد المستوطنين الصهاينة, فتفقد الدولة هويتها اليهودية, وهو ما يسمى بالهاجس الديمغرافي, الذي يزيد من تعميق حدة الخلاف بخصوص سؤال الهوية, فالصهاينة المتدينون يرفضون التهاون بيهودية الدولة.
أما الصهاينة العلمانيون فالعنصر الديمغرافي يأتي في المرتبة الأولى على حساب العنصر الديني, ولذا فلا مانع عندهم من التهاون بتعريف من هو اليهودي، لأنهم يعلمون تمام العلم أن الدولة الصهيونية دولة وظيفية أوكلت إليها وظيفة حماية المصالح الغربية. ولكي تقوم بهذه الوظيفة فإنها تحتاج لـ"مادة" بشرية, لتقوم بملء المستوطنات والحرب ضد السكان الأصليين من الفلسطينيين والبطش بهم لإخضاعهم, وبالتالي فالبعد السكاني في نظرهم مهم للغاية.

The Caesar غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2012, 11:01 AM   #2
MR.shady
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
الدولة: ♥ قلــب حبيبتــي ♥
المشاركات: 50,144
معدل تقييم المستوى: 66
MR.shady is a jewel in the roughMR.shady is a jewel in the roughMR.shady is a jewel in the rough
إرسال رسالة عبر MSN إلى MR.shady
افتراضي

بسام يسلمو اديك ع المشاركة الحلوة


ما ننحرم من جديدك

احترامي
MR.shady غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2012, 01:59 PM   #3
ساحرة الاجفان
✿ مديرة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 172,679
معدل تقييم المستوى: 197
ساحرة الاجفان has much to be proud ofساحرة الاجفان has much to be proud ofساحرة الاجفان has much to be proud ofساحرة الاجفان has much to be proud ofساحرة الاجفان has much to be proud ofساحرة الاجفان has much to be proud ofساحرة الاجفان has much to be proud ofساحرة الاجفان has much to be proud ofساحرة الاجفان has much to be proud of
افتراضي

قيصر

بتشكرك على الطرح المهم..

سلمت اناملك عالنقل


لاحرمنا الله جديدك

ودي
ساحرة الاجفان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-06-2012, 08:30 AM   #5
The Caesar
مُبدع فكِر . . لكن أمنيَإتي | معاَقه !
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 3,244
معدل تقييم المستوى: 15
The Caesar is just really niceThe Caesar is just really niceThe Caesar is just really niceThe Caesar is just really niceThe Caesar is just really nice
افتراضي


منورين حبايب قلبى .. : )
ودى :)
The Caesar غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2012, 08:15 AM   #6
دلوعة حبيبهآ
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 2,107
معدل تقييم المستوى: 16
دلوعة حبيبهآ is on a distinguished road
افتراضي

يعطيك الف عافية ع مجهودك


تحياتى لعيونك

ودى
دلوعة حبيبهآ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-13-2012, 09:12 AM   #7
♫ » ..Śảήḋяịℓℓą ♥
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 17,589
معدل تقييم المستوى: 32
♫ » ..Śảήḋяịℓℓą ♥ has a spectacular aura about♫ » ..Śảήḋяịℓℓą ♥ has a spectacular aura about
افتراضي

يسلمو دياتك ع المشاركة الحلوة

ننتظر جديدك بشوق

حبي
♫ » ..Śảήḋяịℓℓą ♥ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-17-2012, 02:51 AM   #8
انفاس الشوق
افتراضي

الله يعطيك العافيهـ
ربي يسلم اناملك
و لايحرمنا من روعة جديدك


عزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الردعزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الرد
انفاس الشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-17-2012, 04:59 AM   #9
♫ » ..Śảą
افتراضي

يسلمكْ ربي على الطرح

تقبل إحترامي وخاالصْ تقديري
...عزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الرد{
♫ » ..Śảą غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
من, الدهني, اليهودية, في, هل, هي, نما, قراءة, كتاب


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب الشخصية اليهودية الإسرائيلية والروح العدوانية ساحرة الاجفان كتب اسلاميه , كتب ثقافيه , كتب الكترونية , كتب تعليميه - كتب تربوية - كتب اجتماعية - كتب تاريخية 7 10-06-2016 06:27 PM
كتاب الصهيونية غير اليهودية ساحرة الاجفان كتب اسلاميه , كتب ثقافيه , كتب الكترونية , كتب تعليميه - كتب تربوية - كتب اجتماعية - كتب تاريخية 7 01-08-2012 06:03 AM
طريقة عمل كتاب بالفوتشوب - درس عمل كتاب بالتصاميم - درس عمل كتاب باحدث الطرق 2012 ساحرة الاجفان مملكة شروحات الفوتوشوب . دروس فوتوشوب , باترن فوتوشوب 2018. سكرابز فوتوشوب 2018 2 12-07-2011 12:08 PM
علاج ضعف قراءة اللغة الانجليزية ساحرة الاجفان قسم اللغات الاجنبية - تعليم اللغات الانجليزية والفرنسية - قواعد انجليزية - مصطلحات انجليزية وفرنسية 2 11-30-2011 01:17 PM


الساعة الآن 03:17 PM



SEO by FiraSEO v3.2 .
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

شد الترهلات

شات دردشة تعب قلبي - شات كتابي- شات دردشة الشلة - دردشة كتابية- دردشة الخليج - شات كتابي خليجي- شات دردشة الرياض الصوتية - شات سعودي- شات-