العودة   منتديات ساحرة الأجفان > ..:: اسرة مملكة ساحرة الأجفان ::.. > | مملكة الآسرة والتربية - كل ما يخص الاسرة والطفولة تجدوه هنا ...

الملاحظات

| مملكة الآسرة والتربية - كل ما يخص الاسرة والطفولة تجدوه هنا ... مملكة الاسرة , الطفل , التربية , الحمل والولادة , كل مايتعلف بالحوامل

النوم المنفرد للاطفال 2014 , تعويد الطفل علي النوم المنفرد 2014 , نصائح لتعويد طفلك علي النوم المنفرد 2014

| مملكة الآسرة والتربية - كل ما يخص الاسرة والطفولة تجدوه هنا ...

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-22-2014, 03:07 PM   المشاركة رقم: 1
angle girl

البيانات
angle girl متواجد حالياً
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 1045
الدولة: gين مآتروح تلقآنيـے
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 715
angle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to behold


المنتدى : | مملكة الآسرة والتربية - كل ما يخص الاسرة والطفولة تجدوه هنا ...
افتراضي النوم المنفرد للاطفال 2014 , تعويد الطفل علي النوم المنفرد 2014 , نصائح لتعويد طفلك علي النوم المنفرد 2014

النوم المنفرد للاطفال 2014 , تعويد الطفل علي النوم المنفرد 2014 , نصائح لتعويد طفلك علي النوم المنفرد 2014


التفاهم والحنان والحزم تعين الطفل على النوم المنفرد بسهولة


باريس: فابيولا بدوي

"طفلي بدأ في الانفصال عني، فقد بات عليه أن ينام بمفرده.. المسألة ليست سهلة بالنسبة له، حيث أصبح كثير الصراخ ليلا، وصار نومه متقطعا، موعد النوم صار يشكل مشكلة يومية، هل تسرعت في فصله عني؟، وهل من الأفضل أن يظل بجواري حتى يشب قليلا؟ الخوف يتسرب إلى صغيري بمجرد إغلاق باب غرفته، كيف أساعده كي يتغلب على مخاوفه؟"،... تساؤلات متعددة تدور بذهن الأم بعد بلوغ الطفل عمر العامين أو العامين والنصف.
تقول الخبيرة النفسية والاجتماعية الدكتورة بياتريس كوبر روبيه "في عمر العامين أو العامين والنصف وهو أقصى تقدير لوجود الأم أو الأب بجانب الطفل طوال الليل، حيث يجب عند هذه المرحلة أن ينام الطفل بمفرده، مما يجعله متوترا خائفا، وهذه الأعراض لا علاقة لها بأية حالة مرضية أو نفسية، فهي حالة طبيعية جدا، حيث يبدأ الطفل الإحساس بالاستقلالية وبالذات، وهو يتحمل بوحشة شديدة عملية الفصل بينه وبين والديه، خصوصا الأم في وقت النوم، إضافة إلى ذلك فإن الظلام يجعله يشعر بتلاشي الأشياء من حوله، فالظلام بالنسبة إليه يوازي العدم أو الخطر، مما يدفعه إلى الشعور بالقلق الداخلي الذي يثير في عقله الكثير من الخيالات، خصوصا فيما يتعلق بمحتويات غرفته، فيبدأ في رؤية النافذة تتحرك مثلا وهكذا، وكل هذه الأمور طبيعية جدا، وهي ضريبة الانتقال من مرحلة إلى أخرى، ولكن لو ظلت هذه المشاكل حتى ما بعد السادسة، فهنا لابد أن يتنبه الوالدان فهنا يجب طرق ناقوس الخطر".

وأضافت "لكي تساعدي طفلك على نوم هادئ وصفاء ذهني، يجب تحديد العادات الخاصة به وطقوس ما قبل النوم بوضوح وحزم تامين، ومنها الالتزام دائما بنفس الساعة المحددة للنوم يوميا، أي أنه ينبغي أن ينام الطفل في الساعة نفسها كل يوم، امنحيه لعبته المفضلة لتنام بجانبه طوال الليل، وقراءة الحكايات الممتعة تساعده كثيرا على النوم بشكل طبيعي، مع ضرورة الابتعاد عن القصص السوداوية، حتى لو كانت نهايتها سعيدة، امنحيه حضنك وقبلتك وأيا كان من الطقوس الخاصة بين الأم وطفلها قبل أن تغادري غرفته، فهذا يمنحه اطمئنانا كبيرا".
وبالنسبة للظلام قالت "لا توجد مشكلة على الإطلاق من ترك باب غرفة الطفل مفتوحا قليلا، أو وضع إضاءة خافتة في غرفته أثناء النوم، والهدوء في المنزل أثناء نوم الطفل لا يعني السكون التام، فالصوت المناسب للتلفاز أو الحديث العادي للأهل مبعث لراحة الطفل في مرحلة ما قبل النوم، ولكن حاذري من رؤية ما يثير مخاوفه وخيالاته في غرفة على مقربة منه مثل أفلام الرعب".
وقالت الخبيرة النفسية "بعض الأهل يعودون من عملهم في المساء، ويحاولون تعويض الأطفال عن فترة غيابهم فيأخذون في اللعب معهم، ويدللونهم بشكل مكثف، وهذه الحالة تجعل النوم صعبا، خصوصا لو كانت في وقت متأخر من المساء".
وأوضحت الدكتورة بياتريس أن هناك بعض الأشياء التي يجب تجنبها تماما حتى ينعم طفلك بنوم هادئ وحالة نفسية سليمة، في مقدمتها التشويش، مشيرة إلى أن الوالدين غالبا ضعيفان أمام رغبات أطفالهما، واستسلامهما لسؤال صغيرهما (هل يمكنني النوم معكما اليوم فقط؟) هو بداية لتعويده على عدم احترام العادات الطيبة التي يرسخها الوالدان في أعماقها، أيضا يدفع به إلى التشويش الذهني إذا ما تم رفض نفس الطلب في اليوم الثاني.
وأوضحت الخبيرة النفسية أن الحزم والتفاهم بهدوء هما المطلوبان للرد على طلب الصغير بالرفض، فغالبية الأطفال يجيدون ابتزاز الوالدين عاطفيا، فلا يجب الاستجابة لمثل هذه المحاولات. ولكن هذا كله لا يمنع من وجود استثناءات، فعند صراخ الطفل على إثر حلم مزعج، لا تكتفي هنا بالتدليل، ولكن عليك أيضا أن تجعلي يفهم أنك دائما بجانبه وعلى مقربة منه، ولا يجب عليه القلق أبدا، وما هذه الأحلام سوى محاولات لمضايقته لأنه طفل رائع، ولا تسترسلي في شرح من يقوم بمثل هذه المحاولات.
وأوضحت الدكتورة بياتريس أن التفاهم والحنان والحزم الهادئ هي أسلحة الوالدين لحماية صغيرهما ومساعدته على اجتياز فترة الفصل عنهما أثناء النوم بسهولة.
















من مواضيع angle girl
عرض البوم صور angle girl رد مع اقتباس
قديم 02-22-2014, 03:16 PM   المشاركة رقم: 2
ĄĐM̲ήt»7̴βk

البيانات
ĄĐM̲ήt»7̴βk غير متواجد حالياً
التسجيل: Jul 2012
العضوية: 1841
الدولة: هناك
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 442
ĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really nice


كاتب الموضوع : angle girl المنتدى : | مملكة الآسرة والتربية - كل ما يخص الاسرة والطفولة تجدوه هنا ...
افتراضي

زخمُ من زخ الشكر يفيضُ بزخآت الفخر .


خــ ـالص أمتنآاني .
















من مواضيع ĄĐM̲ήt»7̴βk
عرض البوم صور ĄĐM̲ήt»7̴βk رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
2014, للاطفال, لتعويد, المنفرد, النوم, الطفل, تعويد, على, نصائح, طفلك


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 11:48 AM



SEO by FiraSEO v3.2 .
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

منتدى روعه احساس -