العودة   منتديات ساحرة الأجفان > مملكة التواصل الأجتماعي لأعضاء المملكة > مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام

الملاحظات

مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام مملكة القصص والروايات , روايات ادبيه , قصص الحب , قصص واقعيه و حقيقية , قصص رومانسية جديدة , قصص حب وغرام , مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - منتديات قصص , منتدى روايات , تحميل رواية جديدة , روايات رفوف , قصة mp3 - تحميل قصه mp3 - قصص جديدة pdf , فيديو كليب mp4 - جميع روايات , غزل - doc , word - txt , قصص للجوال , الجوال , موبايل , , تحميل روايات على ميديا فاير 2013 , روايات جديدة للتحميل , تنزيل قصص حلوه 2014 , اقوى القصص ,قصص واقعية روايات قصيرة جدا 2014.

تحميل رواية اغتصاب pdf للأديب والإعلامي السعودي المغلوث

مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-14-2015, 12:15 AM   المشاركة رقم: 1
angle girl

البيانات
angle girl متواجد حالياً
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 1045
الدولة: gين مآتروح تلقآنيـے
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 715
angle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to behold


المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي تحميل رواية اغتصاب pdf للأديب والإعلامي السعودي المغلوث

تحميل رواية اغتصاب pdf للأديب والإعلامي السعودي المغلوث


غلاف الرواية


أصدر الروائي والإعلامي والفنان السعودي أحمد المغلوث روايته الجديدة عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة ، بعنوان "اغتصاب".
تقع الرواية في 228 صفحة من القطع المتوسط. وصمم لوحة الغلاف محمود ناجية.
أحداث الرواية تدور بين الإحساء في السعودية؛ ومومباي في الهند، حيث يسترجع "عبد العزيز" بطل الرواية؛ مشاهد الاغتصاب التي عاشها في الهند، وحكاية صديقه "عثمان" الذي اُغتصبت منه أملاكه، ومعها أفراحه وأحلامه، كذلك مشاهد مسلسل الموت اليومي في العراق بعد اغتصابها من قبل أمريكا، والموت اليومي في فلسطين المغتصبة من إسرائيل.

ومع كل مشاهد الاغتصاب التي تسكن الرواية، ينهي المغلوث روايته بعبارة:
"كم هي مؤلمة الحياة بهذه الصورة ..ألا يكفي الصورة المحفورة في الذاكرة عبر كل هذه العقود؟ لقد مضى العمر ومازال الاغتصاب الكريه مستمرًا؛ يزحف في كل مكان".
جدير بالذكر أن المغلوث روائي وإعلامي وفنان تشكيلي سعودي، من مواليد الاحساء بالمملكة العربية السعودية . حاصل على بكالوريوس تاريخ، جماعة الملك عبد العزيز . تولى إعداد والإشراف على الصفحات التشكيلية في صحيفة اليوم، ومجلة الشرق بالدمام . توجد لوحاته في العديد من المتاحف والجاليرهات والمؤسسات في المملكة والإمارات والولايات المتحدة وفرنسان وليبيا، وغيرها من الدول.
له قيد النشر روايات : عين الحريم - أرض النفط – العازفة الضريرة ، والكتب : الكاريكاتير السعودي المعاصر – كتابات في الفن التشكيلي - حكايات ساخرة .. وتقارير مصورة.



مقاطع من رواية "اغتصاب"


" سار أبو بكر وعبد العزيز جنبًا إلى جنب، وراحا يتحدثان عما تخفيه هذه المدينة من أسرار.. وساد الصمت بينهما لحظات وهما يسيران في شارع (السوق) المزدحم بالناس وضجيج العربات وجلبة عربات الركشا الشهيرة التي يجرها الرجال.. كان كلاهما مشغولاً بالتفكير فيما سوف يقوم به غدًا من عمل.. عبد العزيز راح يفكر في جمال تلك الفتاة ولون بشرتها الرائع، ورغبة والده في الزواج من جديد بفتاة هندية.. ترى هل يفعلها والده ويتزوج من جديد.. وهل تسوق له الأقدار فتاة جميلة مثل فتاة المطر.. من يدري، قد يكون الحظ حليفه، وأن الأقدار ساقته للحضور إلى هنا ليتزوج إحدى بنات الهند الحسناوات.. وما أكثرهن، في زمن الجوع والحاجة والفقر..


أما أبو بكر فقد كان تفكيره في كيفية الحصول على المال.. إنه يريد أن يبدأ مثل والده في التجارة مبكرًا.. فالله بارك في البكور في كل شيء؛ هكذا كان يردد عليه والده دائمًا.. ولكنه يريد أن يمارس عملاً جديدًا لم يسبقه إليه أحد؛ على الأقل في البداية...


• • • • •


كان "أبو بكر" يحاول أن يجعل تفكيره في العمل بعيدًا عنه، خصوصًا في هذه اللحظات التي يسير مع صديقه "عبد العزيز"، وكانت أفكاره تذهب بين فترة، وأخرى إلى أمِّه في البلاد، ويتصور حالتها بعيدًا عنه، وخوفها المتكرر أن يتبع خطى والده في سلوكه، وحتى في عشقه للنساء.


كان حائرًا بين هذا، وذاك، وهو يتطلع إلى واجهات المحلات، وصاحبه "عبد العزيز" مازال قلبه، وتفكيره مشغولاً في فتاة المطر، ورغبة والده، وكان اقتناعه بما سمعه من والده ابتدأ يتأرجح بين الشك، واليقين.


وراحت علامات الاستفهام الكبيرة تلوب حول نفسه، وتساؤلاتٌ أخرى تبحث عن جواب، ماذا سيفعل لو تزوج والده الشهرَ القادم، كما قال له اليومَ "يونس" عندما صادفه في طريق الميناء؟ إنه وجد أكثر من فتاة لوالده، ومِن المفروض أن تحضر الفتيات من "حيدر أباد" بعد عدة أسابيع؛ ليختار والده منهن الزوجة التي يراها مناسبة، لقد شعر بضيق كبير من هذا الـ"يونس" الحقير... المرتزق... صياد الكبار، والعجائز، وحتى المرضى.


• • • • •


اختارا طاولة بجوار النافذة المطلة على الشارع المزدحم بالناس، والعربات، كان "عبد العزيز" قبل قدومه إلى هذه المدينة العجيبة، يعلم شيئًا بسيطًا عن "الهند"، من خلال حديث بعض أصحاب والده، عندما يتبادلون الأحاديث عن تجارة أخشاب الكندل، والحبال، والتوابل، وكانت معرفته عن هذه المدينة مبهمة، وضعيفة، وفيها الكثير من الغموض، أما بعد الإقامة فيها، وبعد شهور، فكل يومٍ يكتشف الكثير من المفاجآت، والأسرار، قبل يومين سمع في مجلس الشيخ "سعود" أن أحد تجار المجوهرات في "دبي" جاء؛ لشراء بعض المجوهرات، والذهب، فالهند – ومنذ القدم – مصدر هام لأغلى أنواع المجوهرات، والأحجار الكريمة.


تذكر ذلك وهو يشاهد إحدى اللوحات الزيتية التي تجسد أحد أثرياء الهندوس، وهو يحمل على صدره مجموعةً كبيرةً من المجوهرات المختلفة.....



للتحميل
عزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الرد

















من مواضيع angle girl
عرض البوم صور angle girl رد مع اقتباس
قديم 05-14-2015, 06:02 PM   المشاركة رقم: 2
ĄĐM̲ήt»7̴βk

البيانات
ĄĐM̲ήt»7̴βk غير متواجد حالياً
التسجيل: Jul 2012
العضوية: 1841
الدولة: هناك
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 442
ĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really nice


كاتب الموضوع : angle girl المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

يسلمو على الطرح
















من مواضيع ĄĐM̲ήt»7̴βk
عرض البوم صور ĄĐM̲ήt»7̴βk رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للأديب, المغلوث, السعودي, اغتصاب, تحميل, رواية, pdf, والإعلامي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 08:32 PM



SEO by FiraSEO v3.2 .
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

منتدى روعه احساس -