العودة   منتديات ساحرة الأجفان > ..:: مملكة ساحرة الأجفان الاسـلامي ::.. > | مواضيع اسلاميه -مواضيع دينيه - أحاديث واحكام الدين - نفحات إيمانيه - فتاوي اسلامية > رمضانيات - مواضيع رمضانية 2017, الخيمة الرمضانية 2017

الملاحظات

رمضانيات - مواضيع رمضانية 2017, الخيمة الرمضانية 2017 خيمة رمضان 1436هـ - مواضيع رمضان 2017 - الخيمة الرمضانية 2017 -اخبار رمضان 1438 -الخيمة الرمضانية 1438 . امساكية شهر رمضان 1438 2017

مقال ديني عن رمضان يا لهفة المشتاق

رمضانيات - مواضيع رمضانية 2017, الخيمة الرمضانية 2017

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-12-2015, 12:28 AM   المشاركة رقم: 1
angle girl

البيانات
angle girl متواجد حالياً
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 1045
الدولة: gين مآتروح تلقآنيـے
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 715
angle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to behold


المنتدى : رمضانيات - مواضيع رمضانية 2017, الخيمة الرمضانية 2017
افتراضي مقال ديني عن رمضان يا لهفة المشتاق

مقال ديني عن رمضان يا لهفة المشتاق





الحمدلله الذي شرع لعباده صيام شهر الصيام وجعله
أحد أركان الإسلام
والصلاة والسلام على نبياً محمد أفضل من صلى وصام
وعلى آله وأصحابه البررة الكرام
وبعد .....
سأتطرق أخواني
في هذا الموضوع إلى الحديث عن هذا الشهر العظيم
الذي أوجب الله عز وجل علينا صيامه وقيامة حيث
قال تعالى:
{يا أيها الّذِينَ امنوا كُتِبَ عَلَيكُمُ الصِيَامُ}
وقال تعالى
{ مَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ
فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ }
البقرة : 185
بلغنا الله وأياكن هذا الشهر العظيم
نــعم :
إذا بلغنا الله هذا الشهر الكريم فسوف نصومه
بإذن الله ولكن هل حقاً نصومه كما يجب
وهل سوف يكون دافعاً لنا بتغيير أنفسنا إلى الأحسن
وإلى الأفضل أو أنه يمر علينا كعابر سبيل فنندم على
فواته لأنا لم نستكثر فيه من الخير
فإليك حديث الرسول صلى الله عليه وسلم
( رغم أنف عبد أدرك رمضان ولم يغفر )
وقوله صلى الله عليه وسلم
( رُبَّ صَائِمٍ لَيْسَ لَهُ مِنْ صِيَامِهِ إِلَّا الْجُوعُ وَرُبَّ قَائِمٍ
لَيْسَ لَهُ مِنْ قِيَامِهِ إِلَّا السَّهَرُ )
فالبعض يصوم فقط عن الأكل والشراب ولكن لايصوم
عن النظر للحرام فعيناه تزوغ يمنتاً ويسرة
لمشاهدة المسلسلات والدرامات
التي يجتهدون الغاوين لسلسلة عقول المؤمنين
وبعدهم عن الله فأكثروا منها ومن الفوازير
والفكاهات فبعد وجبة الإفطار ترفيه لصائمين
كما يدعون وكان الصيام حملاً لايطاق ومشقة..
وجهل الغاوين بأن الحبيب صلى الله عليه وسلم
كانت معظم غزواته في شهر رمضان كغزوة بدر
وقد انتصر فيها المسلمون انتصاراً عظيما
وكان يؤسفني أنه عندما كانت الدراسة بشهر رمضان
كان بعض الطلاب هداهم الله يفطرون أيام الاختبارات
وحجتهم انه مشقة عليهم سبحان الله
وكيف ذلك وقد قال عليه الصلاة والسلام:
( تَسَحَّرُوا فَإِنَّ فِي السَّحُورِ بَرَكَةً )
ففيه تقويه للأبدان على الطاعات
وقال عجلوا الفطر واخرو السحور...
ولكن سهروا الليالي وقدموا وجبة السحور فجعلوها الساعة
الثانية عشر فأين تحقيق البركة والتقوي على العبادة
اخواتي اخواني
ما فائدة الصيام إذا لم يقبل منا أيصوم البطن
ولا تصوم العين فتطلق النظر إلى الكاسيات العاريات
ولا يصوم اللسان ويفطم عن الكلام الباطل والغيبة والكذب
وقول الفسوق
فكم ممن يغلط على زملاءه في العمل ويكون حجة أنهصائم
ولكنه.!!...ولا كنها ..!!!
غفلوا عن التحلي بالحلم وكظم الغيظ وجعلوا لهم
مدرج مفتوح لشيطان ليفسد صيامهم
قال عليه الصلاة والسلام:
( من لم يدع قول الزور والعمل به والجهل
فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه )
[متفق عليه]
ولو علموا بالدواء الذي وصفه لهم النبي صلى الله عليه وسلم
لكان انفع لحفظ صيامهم حيث قال
( ليس الصيام من الأكل والشرب إنما الصيام
من اللغو والرفث فإن سابك أحدا أو جهل
عليك فقل إني صائم إني صائم )
لان الصيام المراد منه هوه تحقيق التقوى
في نفوس الصائيمين لله عز وجل وحذاري حذاري
من ما يفقد الحسنات ويجلب السيئات
فمعي من الآن ندرب انفسنا للاستعداد لهذا الشهر العظيم
فنتفرغ للأعمال الصالحه ونحيي ليالينا بالتهجد
ونهارنا بالصيام والذكر وتلاوة القران
ما أعظمك ياشهر الصيام
๑°◦˚ شهر القران ˚◦°‏‎‎๑‎‏
قال تعالى:
{شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى
وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ
مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ
وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ }
البقرة: 185
فعلينا من الإكثار من قراءة القرآن وتدبر معانية وفهمه وتفسيرة
وأن نكثر من ختمه
وهنا أذكر قصتي مع كتاب ربي فقد وفقني الله عز وجل
في أحد السنوات التي لم أزل أذكرها وحلاوتها ما زلت أتلذذ بها
عندما أذكرها وهي أنني قمت بختم القرآن الكريم ست مرات
فكان كل خمسة أيام أختم
وربما تسألوني كيف ذلك ؟
فأقول لكم لقد فرغت جُل وقتي للقرآن وقراءته فكنت أقرؤه
في الليل وفي النهار وفي كل وقتي وقد جهزت أمري لذلك بحيث
لا ينتاب أموري الأخرى التقصير
ذكرت لكم قصتي
اللهم لا تجعلها رياء ولا سمعه ولكن تذكير لنفسي ولكم
لأننا نستطيع ولكن هل حاولنا التغيير
أسأل الله أن يعيننا على أنفسنا ويعيننا على ذكرة
وشكرة وحسن عبادته


°◦˚ شهر التوبة ˚◦°‏‎‎๑‎‏


شهر أوله رحمة وأوسطه مغفرة وآخرة عتقاً من النار
فنتوب لله ونستغفره ونشمر ايدينا ونتقرب إلى الله بالأجتهاد
فربما لاندرك رمضان مرة آخر
فكم من اخواتن كانوا معنا ورحلوا غفر الله لهم


°◦˚ شهر تتضاعف فيه الحسنات ˚◦°‏‎‎๑‎‏


اتعلمين أن الصلاة فيه تتضاعف
فالنافلة تعدل أجر الفريضة
والفريضة تعدل فيه أجر سبعين فريضة
وايضاً جميع الأعمال الصالحة
وإنه تشتد فيه السيئات وتعظم عقوبتها


๑°◦˚ شهر إطعام الطعام ˚◦°‏‎‎๑‎‏


فهو شهر من فطر فيه صائما كان له مثل أجره
من غير ان ينقص من أجر الصائم وقد قال في ذلك
النبي صلى الله عليه وسلم :
( من فطر صائما كان له مثل اجره غير أنه
لا ينقص من أجر الصائم شئ )
رواه الترمذي
وهل تعلمي يا أختاه
ان السلف الصالح كانوا يحرصون على إطعام الطعام
ويرونه من أفضل العبادات لديهم
وفي ذلك قال بعض السلف :
لأن أدعو عشرة من أصحابي فأطعمهم طعاماً يشتهونه أحب
إلي من أن أعتق عشرة من ولد إسماعيل
وكان كثير من السلف يؤثر بفطوره وهو صائم
فعن ابن عباس رضي الله عنه قال:
(كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود الناس وكان أجود ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل وكان يلقاه في كل ليلة من رمضان فيدارسه القرآن فلرسول الله صلى الله عليه وسلم أجود بالخير من الريح المرسلة)


°◦˚ شهر الصيام القيام ˚◦°‏‎‎๑‎‏


فهو شهر فية الصيام والقيام وقد اختصه الله له لقوله
(الصوم لي وانا أجزى به)
فالصوم يهذب النفوس ويجعلنا نشعر باأحوال الفقراء
فلا نجلس مكفوفين الايدي بل نبذل جهداً في احسان إليهم
والقيام فيه بالصلاة وأداءها على وقتها وصلاة التراويح والتهجد
باالأسحار ويحتسب العبد كل ذلك لله ويخلص عمله للفوز بالمغفره
عن أبي هريرة رضي الله عنه
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
( من قام رمضان إيماناً واحتساباً غُفر له ما تقدم من ذنبه )


°◦˚ شهر الصدقة والإحسان ˚◦°‏‎‎๑‎‏


فلو تصدقتي بالقليل لضاعفه الله لك اضعافاً مضاعفه
وقال تعالى :
{إِنَّ الْمُصَّدِّقِينَ وَالْمُصَّدِّقَاتِ وَأَقْرَضُوا اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً يُضَاعَفُ
لَهُمْ وَلَهُمْ أَجْرٌ كَرِيمٌ }
الحديد18
وقال الرسول قوله صلى الله عليه وسلم :
( تصدقوا ولو بمثل شق تمرة فإنها تسد من الجائع ماسدها من الشبعان وتطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار وتقيم العوج وتمنع من ميتة السوء فوالذي نفسي بيدة أن الرجل ليتصدق من الطيب بمثل التمرة فلا تزال تربو في كف الله حتى لهي أعظم من جبل)
وهي
تجبر ما في الصيام من نقص ومن خلل


°◦˚ شهراً العمرة فيه تعادل حجة ˚◦°‏‎‎๑‎‏



مع الحبيب عليه الصلاة والسلام
(العمرة في رمضان تعدل حجة, أو حجة معي)
رواه البخاري ومسلم
لقد اعجبتني مقولة ابو الدرداء رحمة الله تعالى حيث قال
( صلوا في ظلمة الليل ركعتين لظلمة القبور وصوموايوماً شديداً
حره لحر يوم النشور وتصدقوا بصدقة لشر يوماً عسير )
فإذا علمنا بعد هذا كله بفضائل هذا الشهر العظيم وجب علينا
الاجتهاد لنيل الأجر والثواب والقبول من رب العالمين


๑°◦˚ شهر فيه العشر الأواخر ˚◦°‏‎‎๑‎‏


التي يعتق فيها الرقاب من النار
وقد كان عليه الصلاة والسلام يشد مئزره ويحي ليله ويوقظ أهله
ويجتهد في القراءة والصلاة فيطيل سجودها وركوعها وقيامها
والذكر والصدقة وغيرها من العبادات
فالنجتهد بارك الله فيكم
وعلينا أن نغرس في ابنائنا حب هذه الشعائر العظيمة ولا نتركهم
يهيمون في الشوارع ويسهرون للعب
ولا يحترمون هذه الليالي العظيمة
فالكثير من الناس في غفلة معرضون
والعجب من بعض الناس يجتهدون في أول الشهر
وإذا أخرة بداء ينتابهم الفتور والمفروض يكون فيه القيام والعبادة
والاعتكاف على الطاعات لعلهم يحظون بالعتق من النار
والفوز باليلة القدر


๑°◦˚ شهر فيه ليلة القدر ˚◦°‏‎‎๑‎‏


وهي خيراً من الف شهر تزيد على ثمانين عاما
وهي عمر طويل لو قضاة الأنسان كله في طاعة الله
فأن ليلة القدر خير منه
قال تعالى :
{لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ }
القدر3
اللهم وفقني واخواتي للفوز بتلك الليلة
اللهم آميين
فاضت عيناي ربي دمعاً لذكرها
فرحماك ربي هل سأفوز بها
ليلة خيراً من ألف شهراً


ليلة يابخت من حازها
ختاماً عذران رمضان لم نوفيك حقك فهذا جهد المقل
جعلها الله حجة لي لا علي ونفع الله بها
وبلغني الله واياكم شهر الغفران
وأسال الله الذي لاإله إلا هو أن يعتقنا من النار ووالدينا
وكل من نحب
















من مواضيع angle girl
عرض البوم صور angle girl رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 01:04 AM   المشاركة رقم: 2
ĄĐM̲ήt»7̴βk

البيانات
ĄĐM̲ήt»7̴βk غير متواجد حالياً
التسجيل: Jul 2012
العضوية: 1841
الدولة: هناك
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 442
ĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really niceĄĐM̲ήt»7̴βk is just really nice


كاتب الموضوع : angle girl المنتدى : رمضانيات - مواضيع رمضانية 2017, الخيمة الرمضانية 2017
افتراضي

يسلمو على الطرح
















من مواضيع ĄĐM̲ήt»7̴βk
عرض البوم صور ĄĐM̲ήt»7̴βk رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لهفة, لقاء, المشتاق, يا, جيني, رمضان, عن


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 11:05 PM



SEO by FiraSEO v3.2 .
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

منتدى روعه احساس -