العودة   منتديات ساحرة الأجفان > مملكة التواصل الأجتماعي لأعضاء المملكة > مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام

الملاحظات

مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام مملكة القصص والروايات , روايات ادبيه , قصص الحب , قصص واقعيه و حقيقية , قصص رومانسية جديدة , قصص حب وغرام , مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - منتديات قصص , منتدى روايات , تحميل رواية جديدة , روايات رفوف , قصة mp3 - تحميل قصه mp3 - قصص جديدة pdf , فيديو كليب mp4 - جميع روايات , غزل - doc , word - txt , قصص للجوال , الجوال , موبايل , , تحميل روايات على ميديا فاير 2013 , روايات جديدة للتحميل , تنزيل قصص حلوه 2014 , اقوى القصص ,قصص واقعية روايات قصيرة جدا 2014.

تحولت وتحول كل شي معي /بقلمي

مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-03-2015, 08:01 PM   المشاركة رقم: 31
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي





الــــبــــارت الـــثــالــث والـــعـــشـرون ~٢٣



نزلت من الدرج وشافت عبدالملك تعبان وجهه ما ينوصف !
حز في خاطرها ، كان ودها تسأله بس ...
عبدالملك بابتسامه : هلا بشرى كيف حالك ؟
بشرى بهمس : الحمد لله و انت ؟
عبد الملك : بخير ..
تركته و كملت طريقها وهوا رقى فوق ..


____________________________

عبدالكريم في الصاله أول ما دخل أخوه أشر له يقعد جمبه .. راح له عبدالملك
عبدالكريم : وش فيك ؟
عبد الملك : تعبت يا كروم تعرف وش يعني تعبت ؟ اليوم بالجامعة شفتهم مع بعض تدري وش يعني بنفجر ؟ يسولف معها ويضحك معها يبتسم لها يا عبدالكريم .. عبدالكريم أننا تعالجت ععشانها تدري ولا !!! تذكر لما كنت أقول بروح النادي و انا أصلاا اروحح لعياده نفسيه كمم شهر قعدت عند دككتور نفسي ! كل ذا عشان سمر ! وههي ما دررت عني يااكروم والله عشققي لها كبر تدري شلون عرفت ههي ومشعل يحبون بعض ؟ في الطياره في ايبادها حاطه صورته و لما وصلنا شفت استقبلنا ععشانهها إلى ممتتى ذا حبهم .. هو ما يستاهلها .

عبدالكريم انصدم كل ذا في أخوه و توه يتكلم ..
عبدالملك يكمل : تدري وش هو مشعل تدري منهو ؟
مشعل كل يوم في بار كل يوم مع بنت سمر ما تستاهل ذا كله -طلع ورقه ومدها لعبدالكريم- شفت ذي كل معلومات عن مشعل ويوم انه يحبها ليه توه يجيها ... -صصرخ بألم بعدها تنهد-
عبدالكريم : اعترفت لها ؟
عبدالملك يغرس يده بشعره : كلككم تددرون أني أححبها وهي تدري ؟ بس مممااا تححس !!!
عبدالكريم رحم حال أخوه و ابتسم بسخربه على حاله : ملوك أحمد ربك غيرك حب وتعب وكل شيء و آخرتها خانته حبيبته يمكن لو حبتك سمر تخونك أو آنت تخونها ..
عبد الملك تنهد : تدري عاد - وسكت-
عبدالكريم احترم سكوته ..
عبد الملك رن جواله وطلعه على طول رد : الو !!
منار بصراخ : ويننكك متتى نروح الشرككهه !!
عبدالملك ضحك غصب : آنتي ولد ؟
منار بصراخ : اي اي
عبدالملك يبعد الجوال عن اذنه : طيب طيب بنروح بس مانبيكك
منار : ننننننعععععععمممممممممم !!!!!!!
عبدالملك : ههههههههههههههههه طيب



صكرت منار ولفت على سمر اللي معصبه ..
منار : وش فيك ؟
سمر تهز رجولها : مافي شيء
منار بعصبيه : بتقوولين ولاا شلونن ؟
سمر بنرفزه : مشعل قلت له معد نكلم بعض و احنا ما بينا لا خطبه و ملكه .. وزعل وقال ليه ومدري وش ..
منار عفست وجهها : ذا مشعل ما ارتحت له و اتركيه
سمر بعصبيه : اترك اللي احبه ؟ أنا لين يملك علي اذا هو يحبني
منار وقفت :انا بروح اغير انتي ما منك فايده ..
سمر : في أحد تحت ؟
منار بعصبيه : ععادي ققولي عبدالملك !!
سمر : طيب عبدالملك تحت ؟
منار : لا
سمر نزلت من الدرج بدون عبايا بس اللبس اللي عليها ..
كانت لابسه ( بدي ابيض وعليه رسمة ميكي ماوس وبنطلون برموده اسود و رافعه شعرها باهمال )

وهي تنزل تتحلطم معصبه و تعكرففت لأنها لابسه جزمة نوره .. وعلى آخر درجه في يدين مسكتها ..
شهقت سمر لما شافت نفسها بين يدين عبدالملك ..
عبدالملك وهو يطالع عيونها : هذي الثانيه !!
فزت سمر وقالت وهي ترتجف : لف لف لا تطالع
لف عبدالملك وهو شوي ويضحك على شكلها .. لفت سمر وفجأة صصصصرخخخختتتتت ببققووووهههه
لف عبدالملك بخوف وما امداه يتكلم إلا سمر متمسكه فيه
سمر تصرخ بخوف : كلب عبدالملك ككلب ..
عبدالملك كان يطالع عيونها ورسمت حواجبها وخشمها مثل السيف ومتناسي صرخاتها .. و أخيراً نطق : ذا كلب صديقي امريكي وش فيك ؟
طالعته سمر بخوف وتوها بتتكلم بس شافت نظراته استحت عبدالملك وهو يشوف حياها يكلم نفسه ( لا يا سمر لا إلا حياك هو اللي معذبني لا عيونك لا ترفعينها توترك يذبححني حياك ياسممر ذبححني ذبحنني !!!!!! )
سمر ( ليه اذا كنت معه قلبي ينبض بسرعه ليه !! قلبي هد هد هد خلاص )
سمر رقت بسرعه ودخلت جناحهم وصكرت الباب وهي تتنفس بسرعه ..
وتحط يدها على قلبها : يارب شفيه قلببي ؟
وبعدها راحت عند منار وبعصبيه : هي! ليه تلعبين علي !
منار : وش ؟
سمر : ليه تقولين مافيه اححد ؟ وملوك تحت
منار انفجرت ضضحك : شافك كذا ؟
سمر بعصبيه : و ابشرك طحت وقالي ذي الثانيه ؟
منار : الثانيه ؟
سمر بحيا : لأن في الرياض تعكرفت وكان هو وراي منار : هههههههههههههههه
سمر شالت المخده ورمتها على منار ..
منار تضحك من قلب : هههههههه طيب كملي
سمر لفت وبزعل : مابي
منار مسكت يد سمر وقعدتها على السرير وقالت بهدوء : سمر عبدالملك يحبك لا تتخلين عن ذا الحب عشان ما تخسرين
وقفت سمر بأنفعال : منار لا تطلبين المستحيل أرجوك !
منار شالت عبايتها و طلعت ولبستها و نزلت و طلعت مع عبدالملك الشركة ..
وصلوا.. عبدالملك : منار امسكي ذا الملف روحي مكتب مشعل و عطيه
منار : اوكي..
خذته وراحت وطقت الباب ودخلت وعطته وهي طالعه تصادفت مع [رعد]
رجعت خطوتين على ورى
رعد ابتسم لها : شفيك ؟ شوي شوي لا تطيحين
منار صار كل جسمها يرجف ..
رعد بخوف : منار وش فيك ؟
منار برجفه : ر...ر...ع..ع..ع...د وخ..وخر عني !
وقعدت تصارخ ووتحط يدها على اذونها
وتردد كلمة : بعد عني بعد عني لالا بعد
اللتمو اللي بالشركه عليهم و جاء عبدالملك يركض .. وشاف حالة منار وقدامها رعد
عبدالملك جاء بعصبيه ورفع يده لم رعد : ياااحححيووااننن وضربه بقس على وجهه وتوه بيكمل
بس يد مشعل سبقته : خلاااص يا عبدالملك !
عبدالملك بعصبيه : انتوا الثنين مماا آببيككممم في شركتي ببرااا
على صراخ عبدالملك كان توه جاي عبد الكريم
شاف منار منهاره ورعد وفهم كل شيء وعلى كلام أخوه ماا اتسحمل وتقدم لرعد وعطاه ككككــكــــفـففففف
رعد كان مصنم في مكانه مماله دخل باللي ضربوه ... كان اللي هامه حالة منار !!!..
عبد الكريم بعصبيه : والله يا رعد لو أشوفك مقرب من منار وقسسم بالله ذبحك على يدي ولو اشوفك بشركتنا موتك على يدي

قام عبد الملك لمكتبه و اخذ ملف وطلع وقف لم مشعل ، عبد الملك مد له الملف : خذ و يلاا ذا ملف شركتنا في مشاريعنا وبتنهيها ..

مشعل ما علق و أخذ الملف وسحب رعد وطلع هو وياه من الشركه ..

لف عبدالملك وراح لمنار و قعد على رجله قدامها ..
عبدالملك بهمس : منار آنتي اختنا احنا معك لا تخافين والنذل ذا طردناه خلاص
جت سكرتيرت عبدالكريم وساعدت منار وقومتها وودتها مكتب عبدالملك ..

عبدالملك لف لعبدالكريم : لهنا وبس ياعبدالكريم لهنا وبس رعد مايقعد في أمريكا ولا دقيقه !
عبدالكريم : صاحي انت تدري ابوه مين ؟
عبدالملك يغرس اصابعه في شعره ويتنهد ..
عبدالكريم : قم قم أرجع البيت انت ومنار انا بكمل

سمع عبدالملك كلام أخوه و قام
_________\___________________
رجعوا من الجامعه وهي تتجنب تكلمه اول ما دخلو البيت راحت سلمت ع الجده لينزا ماتدري شلون دخلت ذي الجده قلبها وحبتها حب ..
عبدالكريم يطالعها من فوق الاتحت : فوق قدامي
بشرئ : بقعد عند الجده مابي ارقئ
عبدالكريم بين اسنانه: بببشششرررئ ما ابي اعيد كلامي
بشرئ عاندت وقعدت ..
تقدم لها وسحبها من شعرها والجده تحاول تفكه بس قالها لاتدخلين بحياتي .. ورحمت بشرئ بس ما ب اليد حيله ..
اول مارقوا رماها ع الارض .. هيه انتي خير ان شاءالله
بشرئ وقفت بألم: كيفي ما ابي ارقئ
تقدم عبدالكريم وبسخريه: عيدي عيدي
بشرئ: كلام الملوك ماينعاد ..
هي قالت الكلمه ولا ما قالت !!!! شب عبدالكريم في مكانه وفجاء مادرت بشرئ الا بيدها تحترق ولما فتحت عيونها شافت عبدالكريم شاب الولاعه ع يدها حاولت تصارخ بس كان ماسك فمها ..
ذراع يدها كله اخترق .. وهي تصاررخخ ذبها ع الارض وقال بسخريه : عشان مره ثانيه ماتعانديني ي حلوه ولف ودهل غرفته ..
وقفت بشرئ وهي منهارهه تبكيييي بأللممم مظلومه .. قالت بهمس وهي تتحسس الحرق : شوهنننييييي !!!!! ليه هنت عليه ياربي ليييههه كل شي الا انك تشوهننني وتمسح عيونها وهي تشاهق بس ما ب اليد حيله وتبكي زود وزود
قامت ع حيلها وراحت غرفتها تركض منهاره وقعدت ع السرير تبكككييي ..
اككرررهههكككك ..
خليتننييي اككرررهههكككك ..
عبدالككرريييممم .. الله يريحني منك !!
وشوي شوي غفت عيونها ولا حست ع نفسها الا وهي بسابعع نومه ..
_____________
ضرب رجله ب الارض ميت مره وهو يقول ..
كككككييييفففف يا عبدالكرييممم ككييففف تسوي كذا انت مو كذاااا كللل ذا بسبب حقدك عليها ؟؟؟ للللللليييييييهههه اااانننتتتت ماتربيت ع كذا..
بس ههههييييي تسستتاااههللل اكثرر هي سوتتت الحححرااامممم قعد ع ركبه : ماشفتي شي .. يا بشرئ
قام وترك البيت وراح الشركه ..

( وانتوا عارفين وش صار ب الشركه ..)

ورجع البيت هو ومنار .. لما دخل شاف البيت هادي .. رقت منار .. و عبد الملك قعد في الصاله

توه قاعد شاف الباب ينفتح وتدخل سمر ونوره
وقف عبدالملك ورفع حاجبه : خير ؟ وين كنتوا ؟
نوره انصدمت من شكل عبدالملك المعصب : ك..كك. كنا في المطعم
عبدالملك ياخذ نفس وبعصبيه : ومن سمح لكم ؟
سمر : احنا سمحنا لنفسنا
عبدالملك يصارخ بأعلى صوت : انا الرجال هنا ؟ ولا في وحده تطلع ممنن دونن شوري ممفهووم !!
سمر : لا
قرب عبدالملك لها وهي رجعت على ورى : أفهمك على طريقتي
سمر وهي ترجع على ورى
سمر وهي رافعه حاجبها : معنى البدي قارد
عبد الملك قرب منها وهي رجعت على ورى وصقعت بالجدار
عبدالملك رص على أسنانه : شقلتي !!
سمر بلعثمه : أااااا...أااا ..احنا خذينا البدي قارد وانت مالك دخ..
سكتت فجأة من قوة الكف اللي جاها
عبدالملك بعصبيه : ترفعين صوتك وتقلين أدبك علي لللللاااااا فففااههههممممهههه !!!!!
شهقت نوره وحطت يدها على فمها ..
سمر رفعت عيونها لعبدالملك وكانت غرقانه دموع
سمر وهي تبكي : حتى لو غلطت ماتمد يدك علي ! مابي اكرهك زيادة ..

وطلعت فوق ولحقتها نوره .. اما عبدالملك هز فيه شي في مكانه وهو يتذكر لما قالت :
مابي اكرهك زياده
مابي اكرهك زياده
ممابي اكرهك زياده
مابي اكرهك زياده

دخل عبدالملك وهو يصرخ بعصبيه .. وبدون ما يدري كسر أبجوره اللي بغرفته..

_______________________________

رقت بسرعه ودخلت غرفتها وصكرت الباب وقفلته ...
قعدت على السرير وانهارت بكي ...
سممر بألم : أااكككككررههههكككك ..
ليه يسوي كذا يبي اكررههه !! ايي أكره .. مغرور وجع جعل يده الكسر
والله يا عبدالملك ما استكت لك والله ماسكت ..
- رفعت جوالها ودقت على مشعل -

_________________________________

منار ببرود : تستاهل
نوره : شلون يعني تستاهل ؟ خير يضربها !!
منار تتنهد : هي تدري عبدالملك مسؤول عننا كيف تسوي كذا ؟
نوره تعطي منار مويه : مدري عنها ، المهم وش جايبكم اليوم بدري ؟
منار توقف : صكري على الموضوع
نوره عفست حواجبها : وليه ؟
منار : بس
نوره : المهم
منار : ياكثر ماتقولين المهم
نوره : ههههههههه المهم
منار: ايوا ؟
نوره : عندي لكم مفاجأة بكرا
منار : وشهي ؟
نوره : خليها مفاجئة
منار ترفع كتوبها : اوك
نوره : المهم
منار : يادين الله
نوره تضحك : المهم
منار : وشش بعد ؟
نوره : يلاا بنروح لبيش
منار : إوك وسمر
نوره : شكلها مو جايه ..
منار : بلبس عبايتي واكلم عبدالملك ويلا
نوره : اوك

___________________________

لبست بلوزه سودا ومقلمه بعنابي وبنطلون أسود ..
ورفعت شعرها وفتحت الباب وهي تدري انه مو في البيت
وهي طالعه صقعت رجلها شيء شافته ..

كيس أبيض فتحته شافت كريمات حقت حروق .. شالتها بشرى وبألم ..
بشرى بسخريه : تجرح وتداوي
حطت الكيس فوق الطاوله ولفت لم الصاله ..
شافتها كبييره واثاثها فخم وكيف الأرضيه من رخام ومتناسق مع الكنب وتحف منتشره بكل مكان أول مرا من جت تشوف بتهم كذا ..
أعجبها مممرراا
أكثر شيء الثريات اللي نازله على تحت وتلمع ..
والمطبخ كيف أنيق ومرتب زين ..
وشافت غرفت عبدالكريم .. من جت ما شافتها ..
ولا تبي تشوفها اصلن ..
شافت جوالها لقت رساله من نوره انهم بيجون .
استانست ودخلت المطبخ تسوي شيء لين يجون ... وتدعي عبدالكريم ما يجي
وانا في المطبخ .. بيجون البنات ولا سويت شي ول العلم ما عندي خدم !!
سويت القهوه و الشاهي و الحلا ..
بس المشكله ما اعرف اسوي عشاء !!
قلت بعدين نتساعد اذا جوا ..
لما خلصت من القهوه و الشاهي .. بديت ب الحلاء ..
طول عمري اسوي الحلاء ولا يتعبني بس يارب ذا المره تعبني !! دمعت عيوني لما تذكرت ان الحرق كان يألمني مع كل حركه اسويها .. خلصت الحلا ..
ورحت غرفتي غيرت ولبست لبس ساتر عشان ما يبان الحرق .. وانا ازين شعري عن المرايا سمع صوت عبدالكريم معصب !! قلت : الله يستر ..
طلعت بسرعه اشوف وش يبي ..
عبدالكريم بدون مايطالعني كان معطيني ظهره: ليه !!!! ما استعملتي الكريمات ؟
بشرى : ...... ( لا رد)
عبدالكريم ياخذ نفس وبهدوء : خذي الكيس
بشرئ : .....(لارد)
عبدالكريم لف عليها وهو رافع حاجبه: اتكلـ....
سكت لما شاف لبسها نغزله قلبه !!
عبدالكريم رجع عطاها ظهره ورفع الكيس وطلع منها الكريم : ذا تحطرين منه واجد و هذا.. وقبل ما يكمل
بشرى بعبره: لا تجرح و الداوي !!
لف عليها .. !!!
بشرئ وعيونها تدمع : ما ابي اكرهك زود ..
عبدالكريم ذب الكريمات ب الارض بعصبيه ..
عبدالكريم :تسوين اللي اقول ولا شلون ؟
بشرى وهي تشاهق بخفيف وترفع يدها تحطه ب فمها ورجفه : لو سمحت ا ا ا البنات جاين !!
عبدالكريم رفع حاجبه: شلون يجون وانا مدري
بشرى بلعثمه: دقوا وقالوا بيجون وقلت حياككم و..
عبدالكريم ببرود: تدقين تقولين لا يجون
وراح غرفته وصكر الباب !!
وترك بشرى لحالها !!!
بشرى طاحت من طولها : اكككرهههكككك
غطت يدينها بوجها وبكت .. واستهدت ب الرحمن وقامت .. وراحت ل التليفون ودقت ع البنات واعتذرت منهم ..
بعدها راحت المطبخ ..

-
-
-
بشرى ..
دخلت المطبخ وانا امسح دموعي وشفت اللي سويته كله ل البنات , انقهههههرررررتتتتتتت
قعدت ع الكرسي وضربت الطاوله بخفه ولحظات ورجعت شهقت بغبنه وحطيت راسي ع الطاوله وكان جسمي يرقى وينزل من الشهقات ..

-
-
-
عبدالكريم
دخلت البيت
وشميت ريحت قهوهه من عند الباب !! استغربت ليه مسويه دخلت الصاله شفت كيس الكريمات فوق الطاولات !! ناديتها

(الباقي تعرفونه )
بعدها دخلت المطبخ شفتها تبكي بشكل يقطع القلب !! بس الا قلبي ألا الحين عجزت تخليه يلين لها !!!! عجزتتت عجزتت !!
شفت كيف انها يالله تتلاقط انفاسها من كثر البكي ..
كتفت يدري وملت بجسمي ع الباب ..

-
-
-
عبدالكريم بسخريه: شوي شوي لا تموتين من البكي ..
بشرى لفت بسرعه وطالعته ورجعت طالعت قدامها وتمسح دموعها ..
تقدم عبدالكريم وفتح الثلاجه وشاف الحلا طلعه وحطه قدامها واخذ ملعقه ..
وقعد ياكل منه بتلذذ ..
بشرئ فتحت عيونههههإ ع وسعها !!!! وش ذي التصرفات اللي طايح فيها !!
عبدالكريم اكل الححححللإءءءء كللله واخر لقمه نشبت في حلقه لما سمع همس بشرئ !!
بشرئ بهمس : سم ان شاءالله
عبدالكريم شال الصحن وذبه ب الارض وانتشر قزاز الصحن !!
بشرئ وقفت بتطلع بس وقفها صوت عبدالكريم ..
عبدالكريم نزل واخذ قطعه من القزاز وراح لها ببرود وهي تتراجع بخوف ..
عبدالكريم قرب لمها ولصق فيها ورفع وجها ل وجه وحط عينه بعيونه .. اللي كانت مليئه بتحدي ..
مسكك يدها ورفعها وبكككلل قساوه مشخها ب القزازه اللي معه ..
شـــــــــــــــهـــــــــقـــــــت بشرى وسحبت يدها وصـــــرخــــــت: لللللأاأأ ي عبدالكريم لالالالا وألله مظلوممممههه بس بس ارححمم نفسك من الذمب اللي ترتكبه بس بس
وطاحت في الارض تبكي ودم يدها متناثر ع لبسها ..
عبدالكريم يشوتها برجله وهو يضحك بسخريه : قلتي ايش ؟ ظلم ! هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههه ظلم مره وحده !! تبيني اكذب عيوني !! الله يامكبر طموحك ..

-طلع وتركها -

بشرى كانت منهاره وتتمتم بهمس : ي رب انا خايفه ع عبدالكريم من الذمب اللي يرتكبه ي رب متى يصح !!!!!!!!
شافت يدها وصرخت بألم وهي تشوف الجرح وش طوله !! قامت ومسحته بشوي شوي .. ولفته ب شاش .. ولفت شافت المطبخ كيف حوسه نزلت راسها : مين بيلم ذا كله !
صوت من وراها : انتي يعني مين
فزت من مكانها ..
عبدالكريم : يلا اشوف ضفي ذا كله وسوي لي شي اكله
بشرى غطت وجها بيدينها وهمست : لالا م ابي اشوه صورتك بنظري !!!
صرخت ف مكانها وقعدت تنقاز في مكانها وهي مو قادره تسحمل !!!!!!
لما شافت يدها شافت ان عبدالكريم حتى الحرق جاهه جروح ولا قدرت تستحمل وقعدت تصارخ من الالم ..
جاها عبدالكريم يركض .. شاف شكلها كيف يرحم وهي تناقز وتحط يدها ع فمها وترجع تشيلها وتتحس الحرق مع الشق !! ومهي قادره تتكلم من الالمم وهي ترفع رجلها اليمين وتنزلها وترجع ترفع اليسار من الالم .. طلع يركض لغرفتها وشال عبايتها .. وراح لها شافها بنفس المكان .. تقدم لها وهي ترجع ع ورى ..
عبدالكريم امشي اللبسي بوديك المستشفى ..
بشرئ سحبتها وهي تبكي وبين شهقاتها : م م م..م..قدر اغطي ا.ا..ا.ال..جر..و...حح
عبدالكريم رحم شكلها : طيب ارفعي اكمام العبايا ..
سوت اللي قاله لها وطلعوا ل السياره .. واتجهوا ل المستشفى وطول الطريق بشرئ م قدرت تمنع دموعها من الالمم ..
_____________________________

: والله مدري
نوره ترفع كتوفها: غريبه تصرفنا
سمر : وحده متزوجه !! يمكن يجيبها زوجها !!
منار وهي تطقطق ب الجوال : صح صادقه ..
نوره تخز سمر : الحين انتي كنتي متضايقه فجاء , مافيك شي ؟
سمر تبتسم بخبث : ولا شي ..
منار تدخل يدها بين شعرها : تدرون بنات .. بكرا توزين الاسماء تبع المشاريع ..
سمر : طيب !!
منار بتوتر : ولازم يكون اللي معي في المستوى السابع
نوره بملل : طيب !!!!!!
منار بتوتر ملحوظ : ر..ر.رعد المستوى السابع ..
سمر قامت وقعدت جمبها : ومسكت يدها : منار حبيبتي انتي اسمعيني !! رعد مايقدر يسوي لك شي ليه خايفه منه صدقيني والله م يقدر ربي معك واحنا معك صدقيني مايقدر يمس منك شي !!
نوره قامت وقعدت جمبها الجه الثانيه : بعدين مانخبرك خوافه ل الهدرجه انتي منار منور عن مية رجال منار لا يجي واحد حقير زيه يوترك بطقاق اللي يطقه بعدين ابيك تنسين و تطنشين .. وترى ابرار ولولو بكرا بيجون يعني افرديها
منار لفت بحماس : اأأأحححححللللففففي
نوره ترفع يددينها وتلف لم القبله وتدعي : ي ربي ذي منار كل ما قلت لها شي قالت احلفي والله انا م افقش عليها والله ي ربي
منار تضحك عليها : هههههههه خلاص طيب صدق بيجون !!
سمر تضرب راس نوره : خربتي المفاجئه :) !!
نوره تحط يدها ع فمها ..
سمر : لو تقولين المفاجئه الثانيه بذبحك !!
نوره بغباء : اي مفاجئه ثانيه ؟
سمر تحط يدها براسها : ي ربي ذي الغبيه !!!
نوره ضحكت : هههههههههههه
منار وقفت : ههههههههه يلا وخرو بروح انام بكرا جامعه ..
- تركتهم وراحت غرفتها -
-
-
-
-
-
-
-
منار ..
دخلت غرفتي كارهه حياتي مليون مرره !!
احس بملل طفش كره ل كل الحياة انسدحت ع سريري وانا افكر بحياتي !! اللي م بقى لي منها احد ..
امي
ابوي
ماتوا ..
اختي بعيده عني ..
وحيده بغربتي ..
الحين فهمت شعور بشرئ لما تقول انا ابي ام افهموني ..
نزلت دمعه مسحتها بسرعه ..
رعد !!
رعد !!!
رعد!!!!
رعد!!!!!
فزيت من السرير وحست شعري وانا اتنهد ..
سبب لي هوس ذا الانسان !!كرهت الجامعه بسببه !! كرهت الماده اللي انا ماخذتها !!
وانا افكر جتني فكرة الانتقام ؟
فكرت ..
و
فكرت ..
وفكرت ..
اعجبتني ؟ انتقم منه ؟ ..
وليه ما انتقم ! ليه ما اخذ حقي ؟
قعدت الفكره تدور براسي لين غلبني النومم وغفت عيوني ..

-
-
-
-
-

بعد ما دخلت تنام منار .. استأذنت من نوره ورحت غرفتي ..
دخلت الحمام وانتوا بكرامه وتروشت وبعدها طلعت ونشفت شعري ولبست بجامتي وانسدحت ع السرير .. رفعت عيوني ل السقف وانا افكر ..
ليه عبدالملك يتصرف معي كذا !!
سكتت لحظات وتذكرت اني جد قلية من ادبي بس مهما كان مايحق له يضربني !!
تنهدت وانا ارفع اللحفا وانزله علي .. تذكرت مكالمتي مع مشعل وكيف مشعل استغل ضعفي وطلب مني اكلمه كل يوم مقابل انه يقهر عبدالملك .. صكرت بوجه ولا عد رديت عليه مهما كان ماراح اعطي مشعل اكبر من حجمه اذا يبي مني شي يخطبني !!
هزيت راسي يمين ويسار اطردت مشعل من فكري !!
فكرة ب عبدالملك .. لحظه .. ليه افكر فيه ؟ مين هو عشان افكر فيه إأأأأأأأفففف
انقلب الجه الثانيه وانا من جد طفشت ..
بطني ! يطلع اصوات غريبه ..
ضحكت ع ذا الاصوات وانا من الصبح احس بجوع واكابر ولا نزلت اكل ..
افف .. الخدم نايمين الحين ..
قمت من السرير وخذيت الجلال .. بنزل اكل شي جد جد جوعانه ولا فيني النوم ..

-
-
-
-
-
-
-
-
عبدالملك ..
كنت ب الصاله اتصفح الملفات حقت الشغل ..
طول ما انا اشتغل وسمر م طلعت من بالي ؟
كنت ابي اتذكر سيئاتها !! بس والله م قدرت طول الوقت وحسناتها براسي ..
سمعت خطوات نازله من الدرج رفعت راسي ..
شفتها نازله وعرفتها هي بذات من بين ككلل الببناتت اعرفها من مشيتها ..
نزلت راسي .. وكملت شغل ..

-
-
-
-
-
-
نزلت سمر ولما شافته كانت بترجع بس لما شافها اصرت انها تكمل .. وقف عبدالملك بيروح ل المطبخ .. وهو كان معتقد انها بتروح المجلس .. بس خابت ضننونه لنا وصلت هي وياهه بنفس الوقت ل باب المطبخ .. سمر كانت تعاند وتبي تدخل اول و عبدالملك كان بيعاند بس ابتسم ع جمب وهو يشوف حركاتها الطفوليه و بعد ع ورى .. دخلت سمر وهي تعدل جلالها .. فتحت الثلاجه وطلعت لها اكل .. اما عبدالملك اخذ له كاس مويه وطلع ..
واول ماطلع راح لغرفته مايبي يتجادل معها لانه كان يقول بينه وبين نفسه ( الشيطان شاطر وانا عزوبي لا اخربها خن اروح غرفتي )
اول ما دخل ذب نفسه فوق السرير ..
حك راسه ثم قال : اللي فكرة فيه امس بسوي بكرا بعد الجامعه ان شاءالله ..
وقراء اذكاره .. ونــــام.

اما سمر ..
كانت في المطبخ اول ماطلع شالت الجلال وحطته فوق الطاوله وحطت يدها ع قلبها وتتنفس بسرعه .. تكلم نفسها(ي ربي وش في قلبي يضرب بسرعه .. وش ذا شوي ويطلع .. ) خذت نفس واكلت بسرعه ورقت غرفتها وع طول غفت بدون اي تفكير ..

_____________________
-
-
-
-
-
قام الصبح بدري وطلع وضرب باب غرفتها ..
بشرئ بملل : طيب طيب
عبدالكريم مااستناها وفتح باب غرفتها .. و و و
صــــــــــمـــــــــــت .. قعد يتأملها ويتأمل شكلها الملائكي وهي بقميص النوم ومنسدحه كنها طفله وشعرها ع وجها .. ابتسممم ع شكلها وشاف يدها وذراعها كيف متشوهه حز بخاطره ..
فجاء فزت بشرى وشافت عبدالكريم كيف مبلم فيها تلحفت بسرعه ولمت نفسها ..

عبدالكريم بلع ريقه : ا..ا.ا.ا شـ..شسمه وين الفطور
بشرئ بلعثمه: مـ..ـ..ـا سـ..ويـ..تـ.ـه !!
عبدالكريم لف وبكل برود : ربع ساعه واللقاك في السياره !!
- وطلع وصكر الباب -
قعد في الصاله ورخا راسه فوق الكنب وهو يرجع راسه ع ورى -كلم نفسه-( يالله ي عبدالكريم انتبه تشوفها مره ثانيه مثل اللي اليوم شفتها )
ورجع يكح من جديد ..
رفع يده بياخذ الكيس وطقت يده في شي !! طالعه .. شافه الكيس اللي فيها الكريمات زفر بتنهيده !!
وقام وطلع ل السياره وكلها دقايق وجته بشرى ومشوا ل الجامعه وهي ملاحظه كحته !!

______________________
صباح جديد
قامت الصبح مالها خلق شي ولا لها خلق تداوم بس ازعاج سمر ونوره خلاها تقوم
سمر بعصبيه :نوره وين قلمي الأزرق والنوته الورديه ؟
نوره وهي تعدل شنطتها :مدري !!!!
سمر فتحت عيونها على وسعها :نعم ؟شلون ماتدرين وانا معطيتك اياها بنفسي
نوره ترفه كتوفها ..سمر بعصبيه :طيب واللي يعطيك اغراضه ..تف
سمر بصوت عالي :منااار!!!!
فزت منار:بسم الله خير؟
سمر تتخصر:يلا قومي
منار بعبط :مالك دخل قمت ولا ماقمت
سمر بعصبيه :منار ترى مو فاضينلك !
قامت منار من السرير وهي طفشانه منهم دخلت تاخذ لها شور ..وهنا سمر عصبت زود ..لأنهم تأخرو ومنار مطوله بتاخذ شور ؟!!..سمعت صوت عبدالملك تحت ينافخ ..طلعت تشوف شافته واقف عند الدرج ..
عبد الملك :يابنات تأخرنا!!!
سمر بعصبيه :الأخوان توهم يتحركون!
عبد الملك :كان بيضحك على انفعالها ..
عبد الملك :طيب انا طالع تجين معي ولا معهم ؟!
سمر :توها بترد نقزت منار خلصت
سمر فزت بخوف :يما بسم الله امداك ؟
منار:رفعت حاجبها ؟!!
نوره: وانا بعد
وطلعو الجامعه .
وصلوا الجامعه وكانت يوم كله محاظرات في محاظرات .. وعبدالملك استاذن واستغرب الكل ..
بس محد علق ..
نروح لها ..

كانت قاعده في الكفتريه و كل دقيقه تعدل
حجابها وهي تتنهد من التعب بعد شوي محاظرتها مع الماده اللي ماخذها بعد رعد وشالت هم .. قعدت معها وحده بكلاسها كويتيه..
مدت يدها: مرحبا
ابتسمت لها منار ومدت يدها: اهلين
ندئ : ممكن اقعد
منار مدت يدها : تفضلي ..
ندئ: انا ندئ اللي معج في الكلاس ؟
منار تذكرتها : اي اي صح يا هلا والله
ندئ : شفتج لحالج قلت ايلس وياج واتعرف عليج
ابتسمت منار : حياك
ندئ : غريبه وين اخوانج
منار عقدت حواجبها : اخواني ؟
ندئ تهز راسها ب ايه : اي التوئم !!
منار ضحكت بخفه: ههههههههه اي واحد منهم راح ل زوجته بقسمها و الثاني ما داوم اليوم ..
ندئ : هههههههه اعذريني ع تطفلي بس ماعمري شفتج لحالج الا هم وياج
منار اكتفت ب ابتسامه .. ورفعت عيونها ل الباب لما شافت الكل اللتفت ..
شافته داخل بكل هيبه وكل البنات تتلامع عيونهم لما شافوه .. الا هي كلل عيونها له ككررهه
ندئ بعفويه: وااي رعد تدرين منار اول اهو اجمل واحد في الجامعه بس عقب اخوانج صارو الثلاثي الجميل .. رعد من متئ وهو يدرس هني واللي اعرفه ابوه عميد الجامعه هذي .. و كل بنت في الجامعه خاقه معه اسلوبهه يجنن وححده محترم و-بحزن- بس من قريب كتب في تويتر انه اخيرا وقع في الحب في بنت في الجامعه وماقال من هي وكل البنات يبون يعرفونها ودهم يقتلونها.. واللي يبط الجبد ان كاتب ان يعشقها وهي تكرها كره العمئ و دها تذبحه ..
انصدمة منار من حكيها وقالت بعد صمت: الشكل مو كل شي
استغربت ندئ : شنو؟
منار فضلت تسكت ..
اما رعد كان قاعد في الطاوله اللي ورئ منار ويطالعا بصمت .. وكان متجاهل تقرب البنات منه ..
اما منار ما تدري ليه لما سمعت عنه كرهته زياده ..
دخل عبدالكريم وبتعب قعد في طاولة منار: افف تعبااننن مدري وش فيني
منار بستغراب: شفيكك ؟ توك بخير ! ادق ع بش..
ما امداها تكمل عبدالكريم هز راسه ب لا

اما في الطاوله اللي ورئ~
كان قاعد ع اعصاااببببببه وده يقوم ويمسك عبدالكريم ويطيح فيه ضرب ..
ابتسم ع نفسه وكلم نفسه( ويوم حبيت ي رعد حبيت منار ؟ ليه حبيتها !! هو انا حبيتها شفقه ؟ ولا اعدل غلطتي )
عبدالكريم رفع حاجبه : شيبي ذا يطالع
منار بستفسار: مين ؟
عبدالكريم ب؛ اللي مايتسمئ!!
منار تاخذ نفس : نطلع؟
عبدالكريم فهم انها تصرف : اي يلاا ..
وطلعوا من الكفترياء وراحوا قسم بيش و نوره وسمرر
_________________

منار من بعيد شههههقققتتتت : لللوووولللوووو
لفت لولو وسمر ونوره وبشرى ..
جتها لولو تركض وتخم منار ..
وعبدالكرريم كان بعيد شوي ..
منار : ياخخييااننه ليه ماقلتوا لي
لولو ��: كنا مسوين مفاجاء
منار رفعت حاجبها : كنا؟
لولو تهز رايها: اي اي انا و ابرار ..
منار فتخت فمها : ااببرررااررر ويينننههااا:'(
: ههههه هنا هنا
لفت منار ونطت عليها .. وخموا بعض والبنات يضحكون ..

كان من بعيد يراقب ضحكاتها مع صديقاتها وكيف عيون الشبباب عليهم شبت الغيره وقال .. الوعد ب الرجعه ..
منار لفت ع عبدالكريم : وين ملوك ..
بشرى توها تنتبه!!
عبدالكريم بجمود : في البيت مسوي مفاجاء لكم
نوره : جددد
عبدالكريم : اي انا وبشرى بنرجع .. تبون ترجعون ولا ؟
كلهم : ااييي
منار تسحب لولو وابرار : غداكم عندنا

لولو : هههههههه اوك

لما وصلوا البيت شافوا عبدالملك يكلم بجواله ومبسوططط ..
منار رفعت حاجبها: تزوجة ؟
عبدالملك ضحك: ههههههههههههه اي ..
ضرب قلبها بسرعه .. ^عرفتوها اي اي سمر ��
نوره: وش فيك اخلص ..
عبدالملك وهو مبتسم ابتسامه جانبيه: جهزوا شنطكم اليوم بنروح الرياض
كلهم شهقوا : لييه !!
عبدالملك وهو يدخل يدينه بجيبه : ا

انتهى البارت ..
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:02 PM   المشاركة رقم: 32
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

الــــبــ24ــارت الــــرابــــع و عــشـــرون ..~

عبدالملك دخل يدينه بجيبه: اول شي امير خطب وملك ع بنت عمه والحين بيسوي زواج و قال تعالوا
كلهم طالعوا بعض مستغربين ؟
منار : اممم طيب متى الطياره ؟
عبدالملك يطالع ساعته: بعد نص ساعه
نوره تحط يدها ع راسها : اففف مو امس احنا واصلين نرجع من جديد !!!!
عبدالملك رفع كتوفه : وش نسوي عاد ..

منار : الا ماشاءالله متى امداهه يسوي كل شي ؟
عبدالملك ابتسم وببرود: هو اصلا من زمان ملك ولا قلت ..
عبدالكريم مسك يد بشرئ : طيب يلا ع خير نشوفكم بعد نص ساعه ..
-وطلعوا-
رقت منار ولحقوها الباقي ..
قعد عبدالملك وخلخل اصابيعه بين شعره وهو يتنهد ويكلم نفسه ( خلاص لازم اقولهم اذا رجعنا مو من الحين طيب وش السوات !! ياربيه احس احراج يلا ميخاله وقف وقال بصوت عالي :ليسم ..لـــــــيـــــســــم
جت تركض : ايوا بابا
عبدالملك بدون ما يطالعها وهو يطقطق بجوالها : كم مره قلت لك قولي عمي مو بابا
ليسم تحط يد ع يد : طيب عمي وش يبي *وش تبي*
عبدالملك وهو متجه لم الباب : جهزي شنطتي وارقي عرفي نفسك ع البنات
ليسم وهي تهز راسها : زين زين بابـ -تحط يدها ع فمها- عمي عمي
ابتسم عبدالملك ع خبال ذي الشغاله اللي ارسلته امه لهم ..
طلع متجه لسيارته ويأشر ل واحد من البدي قاردات ..
جا واحد يركض : سم طال عمرك
عبدالملك رفع حاجبه : وين سماعاتك ؟

البدي قارد حط يده بأذنه : هاا.. لا بس.. اا
عبدالملك يرفع يدها يعني بعدين نتفاهم ..
عبدالملك : انا طالع ربع ساعه وانا في البيت شدد المراقبه كويس ولا اوصيك ..
ابتسم : ابشر
عبدالملك ربت ع كتف البدي قارد وطلع ..
بعد خطوات قليله .. واقفه عند الشباك تاكل ..
نوره وهي تحط الاكل وتلتفت : مدري ليه مشدد المراقبه كذا كننا بننحاش
منار وهي قاعده ع الكنب وماده رجولها ع الطاوله وتلعب ب الايباد : شغل اللي اكبر منك لا تدخلين فيه
نوره تقلدها : شغل اللي اكبر منك لا تدخلين فيه .. اقول لا يكثر وبـع
قاطعتها سمر وهي تشهق : ما خلصتوا شنطكم !!!!
منار وهي تطالع الايباد : اصلا انا من امس ما فتحت الشنطه باخذها نفسها
نوره وهي تنط ع منار وتسحب الايباد : وانا مثلها
نوره تطالع سمر من فوق ل تحت : وش ذا الزين وش عندي
سمر ب ابتسامه عفويه : ما اعرف ادور ب بجامه زيكم
منار تلف لم نوره : احيانن اشك ان امها سعوديه
سمر : ههههههههههههههههههههههه
نور تصكر الايباد : من جد وش وضعك !!
سمر تبعد شعرها ع ورى : اففف
منار تسحب الايباد: دامك مو لاعبه ماخذته ليه
نوره ماترد عليها : اقول سمر ليه ابرار و لولو راحوا
سمر : لان الاخ قال بنسافر فحشموا نفسهم
نوره توقف وتروح لم اكلها : اها

طق طق طق
سمر رفع حاجبها : مين يضرب باب الجناح كذا !!!
منار وقفت وراحت ورى الباب : مين ؟
ليسم : أنا
منار : بالله !
ليسم بغباء : واللهي انا
منار فتحت الباب وطالعتها من فوق ل تحت : من انتي
ليسم : مرهبا مدام انا خدامه جديد حق با.. عمي عبدالملك
سمر : وش مرقيك طيب ؟
ليسم تحك راسها : بابا .. او او عمي قول أنا ارف *اعرف* على نفس مال انا لكم
نوره ماتت ضحك : ههههههههههههههههههههه ولا جمله مفيده
منار تطالعهم وبخبث : نطقطق
كلهم: قداممم
ليسم ب ابتسامه : ليه طقطق واستهبل على انا ؟
طالعوا بعض : يخرب بيتها !!!
شهقت ليسم : شنو يخرب بيت مال انا ليه شنو سوي انا
منار تفتح الباب : تفضلي تفضلي
ليسم ما صدقة خبر ودخلت ..
قعدو الثلاث قدامها .
منار بستهبال : ايوا يا. الا ما قلتي لي وش اسمك
ليسم تعدل شعرها : اسم مال انا ليسم كومار
نوره بغباء : وين اسمك ب الضبط ؟
ليسم كنها تفهم طفل : ليسم ل ي س م
سمر تمد ل ليسم مخده : اضربينا بعد اضربينا
ليسم : لا هشا*حشا* شأوا *شدعوه*
منار انسدحت ع سمر : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههه لالا ههههههههههه لالا ذي الشغاله مستحيله
ليسم تعدل المخده ورى ظهرها : الحين يجي باب.. عمي عبدالملك ويقرقر انا لازم روح تـ
(ما كملة كلمتها سمعت صوت عبدالملك )
عبدالملك : لـــــــــيــــــــســــــم
فزت ليسم تركض تحت : ايوا باب. عمي عمي
عبدالملك يتنهد : بقره لو احاول فيك من الحين لين بكرا
ليسم تمشي وهي تتحلطم وقفها عبدالملك : انا قلت روحي ؟
ليسم : ايوا با.. عمي
عبدالملك يتنهد : جهزتي شنطتي !
ليسم : اي جهز وحط في كل جها اللي يبي. في بنطلون عل
قاطعها عبدالملك : اص اص خلاص خلاص طيب
ليسم : خلاص روه ؟
عبدالملك وهو يقعد : روحي صدعتي راسي .
راحت وهي تتحلطم ..
في بعد كم خطوه ..
في بيتهم هي بغرفتها ترتب اغراضها وهو برضوا

سمعت صوت شي طاح طلعت مستغربه ؟ ..
عبدالكريم كان ماسك دوائر حديده وطاحة منه وكان الصوت قوي , عبدالكريم رفع عينه لما شافها !!
و على طول نزلها !!
عبدالكريم بسلوب ينرفز : مره ثانيه ماتلبسين ذا اللبس قدامي !!
رفعت عيونها بستغراب له !! ورجعت طالعت لبسها وانصبغ وجها احمر توترت من كلماته المستفزه ودخلت غرفتها ..
كانت لابسه +تيشيرت فوق لنص البطن و شورت ولامه شعرها +
بشرى لمات رجولها وحط راسها ع ركبها وهي تبكي ( ما تحس ي عبدالكريم عمرك ماراح تحس كيف تبيني اللبس اشياء مستره وانا كلي كريمات انا مجبوره اللبس كذا بسبب حروقكك توجعني كثثثيررررر وانت تستفزني بكلماتك هذي !! وين حبك لي وينه !! معقوله ؟ معقوله كرهتني كذا ! ليه ما تسمع لي طيب افهمني ! ما اببي اكرهك زود والله ما ابي خلاص كفايا تعبت وكل ما قلت شي قال تونا بداية المشوار ماشفيت غليلي حرام علللللليككككككك) ضلت تبكي وتبكي وتبكي ,
عبدالكريم ذب نفسه ع الاريكه وهو يتنهد ( يعني لازم تلبس كذا !! لازم تفتني !! حركاتها مكشوفه بس والله ي بشرى حرقة قلبي وانا اشوفك مع الكلب ما امشيها )
فز من مكانه وهو ويلم بعض الاوراق والملفات المهم ل الشركه دخلها ب الخزنه وقفل عليها ورن جوال ..
عبدالكريم وحط الجوال ب انذنه وضغط عليه من كتفه وماسك بيدينه الملفات : ايوا
عبدالملك : وينك
عبدالكريم : في بيتي
عبدالملك وهو يحط الكاس تبع المويه : متى بتطلعون ؟
عبدالكريم : 5 دقايق واحنا عندك
عبدالملك : حلو حلو
عبدالكريم يحط الملفات: وصلت شغالة امي ؟
عبدالملك ولما تذكر ليسم:هههههههههههههه اي
عبدالكريم عقد حواجبه: ورى تضحك
عبدالملك ويحط يده ع راسه : تححففه ذي الشغاله تححححفففه
عبدالكريم ابتسم : ليه ؟
عبدالملك : اسمع اذا رجعنا برسلها يوم تنظف وشوف
عبدالكريم اختفت ابتسامته: لالا ماله داعي
عبدالملك : يارجـ-ماكمل وهو يشوف سمر تنزل بدون عبايا !
نزل الجوال وصكر بوجه عبدالكريم ..
عبدالملك يتنحنج:احم احم
سمر لفت وشهقتتتت ورجعت رقت فوق ركض !
دخلت وصكرت الباب وسندت ظهرها ع الباب وحطت يدها ع قلبها: يمممممه يمه بسم الله
منار طالعه من المطبخ ومعها كوب حليبها : شفيك ؟
سمر ترفع يدها : حسبي الللله عليك من شغاله
منار : ليه وش سوت بعد
سمر تتنهد وهي تتجه وتقعد ع الاريكه: جعلها منب قايله تقول مافي احد ولما نزلت شف عبدالملك بوجهي
نوره جت ع اخر الكلام و وسعت عيونها : شـــــــــــــــــافـــــك كذا !!!!!!!!
قوسة سمر فمها ع تحت : ايه
منار و نوره طالعوا بعض وضحكوا ههههههههههههههههه
سمر رفعت حاجبها : وجع انتي وياه !!
منار تشبك يدها وتحطا ع خدها : واو اذا ملوك شافك كذا تلقينه من الخقه ما تحرك
نوره وهي تقلد منار : متسدح تحت من الخقه لا جد سمور لابسه قصير وفاتحه الشعر اكيد الرجال مهب مستحمل
وقفت سمر بعصبيه : خلصتوا ؟
منار : شفيك سمور نمزح
سمر وهي تتجه ل غرفتها : مزحكم ثققققيللل !!!!!!!!!!
نوره طالعة منار: شفيها ذي
منار تقلد سمر : مممززحكم ثثققيلل .. اقول جيبيها خن اجلدها صايره ماتنبلع
نوره تهدي منار : وش فيك بعد انتي هدي هدي ترى عادي ما تقصد
منار وقفت : قومي اللبسي عبايتك بس
نوره خضعت ل امر منار وقامو يلبسون عبيهم .

-
-
-
في مكان بعدي عنهمم وفي ارضك ي الوطن
واقف بشورته بس : ياللللله منى وينك عاد
منى داخل الحمام : مممماراح اطلع وش ذا المايوه اللي جايبه ؟ فهمني هذا مايوه ؟
نايف يتنهد : منى نص ساعه ب الحمام اطلع لاكسره
منى بتبكي : ممممابي عطني لبسي ليه تاخذه هونت مأراح اسبح
نايف بتهديد : بعد لين 3 ما طلعتي بكسر الباب
منى ( يارببببيه ؤالله استححي ) : نايف طيب ادخل جوا المسبح وانا بجيك
نايف بخبث : لا اول بشوف مايوهك !!
منى بعناد: اجل بقعد هنا
نايف تقدم لعند الباب : اجل استحملي مايجيك
منى فزت : لالالالالا خلاص بطلع
نايف بضحك: يلا !!
منى فتحت قفل الباب : غمض
نايف بخبث : غمضت
منى بس فتحت شوي من الباب دفه نايف بقوى وسحبها
منى خخخخخلاص ذابة في مكانها كانت بقممه من الاحراججج وهي تهمس : قليل ادبب غمض
نايف كان رايح ملح مع حياها ولا سمع وش تقول
منى دفت ع المسبح وعلى طول هي دخلت ..
نايف يطالعها بخبث : قد ذي الدفه
منى ترجع ع ورى : لالالالا
نايف يسبح ويقرب لمها : تعالي
منى تنحاش وهي تضحك : لالا سامحنني بس ذي المره سامحني
نايف رفع حاجبه : بشرط
منى : اللي هو
نايف يأشر لم خده ..
منى استحت ولفت ..
نايف : ماقبلتي ؟
منى بعفويه : مافي شرط مؤدب ؟
انتشرت ضحكة نايف في المكان وتعلقت عيون منى ع ضحكته الصاخبه ..
نايف بخبث : تقبلين ولا !
منى وهي تتجه لمه : امري ل الله ..
قربت ولما باسته وبتبعد حاوطها نايف من خصرها وهو يهمس : ماهوا بساهل نسكت ل الحريم
منى وهي تضربه بخفيف : والله كنت عارفه بتغدر
نايف : ههههههههههههههه
-
-
-
-
: خلاص بقولها معد استحمل ..
: خبله انتي ! تبينه يذبحك ؟
بألم: ما احب احد يناظرني بكره كذا !!!!
ترفع كتوفها : كيفك بس ترى ماراح يمشيها لك
بعدم مبالات : بطقاق
تركتها وطلعت وهي تشوف كيف اختها عنيده !!

-
-
-
-
ونرجع لهم ..

اتجهو للمطار وركبوا ع طول طيارة عبدالكريم لانه مافي وقت اصلا يالله يوصلون بدري ..


سمر تهمس ل بشرئ : شفيك ؟
بشرى تبتسم بشحوب : مافيني شي
سمر تلف لها : انتي من تزوجتي نحفتي وجهك قبله اصفر وساكته وش جاك ي بنت ؟
بشرى ببررود: ماجاني شي
سمر بعناد : الا جاك !
بشرى ما ترد..
سمر تهمس : عبدالكريم مضايقك
بشرئ هزت راسها بـ لا
سمر تتنهد : اججججل
بشرئ لا رد ..
منار تأشر لهم : خير تسولفون ؟
سمر تلعب بحواجبها : قطعناكككككك من الحش
منار ترفع يدها وتمثل الدعاء : يارب انا مو مسامحتهم ي رب
بشرئ تضحك : ههههههههههههه صدقة ذي الخبله
منار بضحك : ههههههه اي بصدق بعدين تكفون تعالو شيلو ذي الدجاجه من جمبي :( !!
سمر تناظر نوره اللي نايمه : خليها وش عليك !!
منار تمد بوزها: هب عليها كل شوي نايمه
نوره ميلت راسها بخفيف وفتحت عيونها اليمين : سمعتك ي زق مردوده ي ام وجه
منار شهقت : بسم الله علي '-'
سمر وبشرى : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههه


-
-
يشوف ضحكتها ويبتسم ويتمتم بداخله ( يوو ي جمال ضحكتك ! هو عيونك فتنه ولا خشمك فتنه ولا شفايفك فتنه ولا انتي كلك ع بعضك فتنه ! هو انا اخق طبيعي ولا ابالغ ليه احب اشوفك مع صديقاتك ! ليه ماحب اشوفك معي ! ليه احاول ابعدني عنك كل ذا عشان م اضرك !! ليه هدوئك دايم يعكس عليكك ليه تغيرتي كثير !! هو مني انا ! بس انتي تستاهلين اكثر ! انتي انتي ي بشرى سويتي معصيه كبيره كبيره والله ما استحملها والله ي رب والله قويه حححيللل قويه اذا ربك سامحك فهوا غفورا رحيم بس انا !! )
عبدالملك يلوح بيده : ي هو وين وصلت
ابتسم بألم عبدالكريم : هنا هنا
عبدالملك : بالله
عبدالكريم ابتسم واردف بهدوء تام: هو الشي لانكسر يتصلح
عبدالملك وهو يتصفح بعض الملفات : لا
عبدالكريم بألم : وشلون نصلحه ؟
عبدالملك يطلع بعض الاوراق : اذا انكسر نبدله ب الجديد ..

غمض عيونه عبدالكريم ( لا ي عبدالملك لا زدتها علي !!! كسرت كل اللي بيني وبينها !! وعلقتي فيها !!! وتبيني ابدلها ؟)
عبدالملك عقد حواجبه وبستغراب : الماجما !!!!
لف عبدالكريم وفتح عيونه : نعم ؟
عبدالملك عدل جلسته وهو يفك الحزام : الماجما ي عبدالكريم يلعبون ب ذيلهم !! صدقني قعد يسون اشياء من ورانا
عبدالكريم بشك : وانت وش عرفك
عبدالملك يمد ورقه ل عبدالكريم : شف شف !! بالله عليك ذي الخطط مو حقت الماجما ..
عبدالكريم ساده الصمت ل دقايق عديده : وش فيه !! لا مو وقتهم ابد ي عبدالملك ابد ابد
عبدالملك يتنهد واردف بتوتر : اسمع احنا لازم نسوي شي ماراح نسكت ! اول مانوصل بنسوي اجتماع مع ابوي و ابوي بشرئ وابو امير ونشوف !!
عبدالكريم يتسند بقوى : والله ي عبدالملك تعبت منهم !! والله تعبت مستقعدين لنا ليهه
عبدالملك بسخريه : انت عارف انهم يبون ينهون شغل ابوي لان دايم يكشفهم ع سرقاتهم الغبيه ؟
رفع حاجبه عبدالكريم : تصدق انصدم من غبائهم !! يعني مايدرون اننا نكشفهم معقول مايدرون ؟
ساد صمت عبدالملك لدقايق طويله ..
وقطع تفكيره لما سمع منار تقوله : عبدالملك ! شفت ملف غريب اليوم وانا ارتب اوراق مشعل
عبدالملك بتشويش : بعدين قولي الحين مو فاضي منار بستغراب : اوك ..

___________________

: لا وجودهم هناك غلط !! صدقني يرجعون هنا ماله داعي يكملون بعدين عيالك ماشاءالله عليهم مادري ليه يدرسون
ابو عبدالكريم : يزيدون خبره
ابو بشرئ يتنهد: لاحول ..
ابو عبدالكريم وهو يوقف ويتوجه ل الباب : موعد طيارتهم الحين انا راح استقبلهم تجي ؟
صمت ابو بشرئ بعدها: اي ..

-
-
-
لف بصدمه : وووششششووووووووو!!!!!!!
وهو يتنهد ويذب القلم ع المكتب : ذا اللي صار
رعد يقعد : حلا هو كل يوم راجعين الرياض ؟
مشعل : وش اسوي انا يومنك تنافخ علي ؟
رعد يوقف : وش ذا الحظ ب اليوم اللي بينقال حق المشاريع بتغيب ؟
رفع عينه مشعل : وليه مهتم ل ذا اليوم
رعد دخل يده بجيوبه : قلت لي عرس امير !!
هز راسه ب ايه
رعد : حلو !!
مشعل بستغراب : وين الحلو ب الموضوع
رعد يقرب ويجلس : بما ان كان فيه صداقه بيني وبين امير لازم احظر عرسه !
مشعل بستخفاف : ويا ذكي هو الحين مايدانيك
رعد بتوتر : ما يهمني ذا كله المهم بروح الرياض !!
طلع جواله ..
مشعل : من جدك !!
رعد : اي و اي و اي ..
حجز رعد ع طياره اليوم .
ولف لم مشعل : انا طالع تبي شي
مشعل : لا ..
َ
-
-
-
-
تصارخخ وتبعده : لاأا اتتررككنننننيي
نايف وهو يرفعها ل فوق الدولاب : اوببه يلا اقعدي عقاب
منى وهي فوق الدولابه وتطالع ل تحت بخوف : نايف ححبيبي تنزلي الله يعافيككك '(
نايف وهو يحط يدينه ورى راسه وينسدح : مافيه
منى تتنهد : كل ذا عشاني عيت اعطيك بوسه ؟
نايف وهو يحرك حواجبه بستفزاز : يب يب
منى لف وهي تتكتف وكنها طفله : لا تكلمني خلاص
نايف ضحك ع شكلها : ههههههههههههه زعلانه ؟
منى لفت بقوى وبغت تطيح وشهقت وبصوت عالي : ييييـــــــــــمممـــــــــــه
نايف مقدر يمسك نفسه :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههه
منى بخوف والدمعه شوي وتطلع: نـ..نـايف :(
وقف نايف : طيب نطي ع السرير
منى تهز راسها بخوف : لالا اخاف ..
وقف نايف وعطا السرير ظهره : طيب يلا نطي علي وبمسكك
منى بدت ترجف : لالا يمه اخاف .. تطيحيني !!
نايف يطالع جسمه: كل ذي العضلاات وبتطيحين ؟ افا افا مافي ثقه ..
منى بسرعه ردت : لالا مو قصدي بس .
نايف بتبتسامه : نطي نطي ماعليك
منى تاخذ نفس : بسم الله يلا
واحد
ثنين
ثلا .. نطة
وطاح كل جسمها ع نايف وفقد توازنه وطاح ع السرير ومنى فوقه ..
منى انصبغ وجها وحاولت تقول بس ..
حاوطها نايف وهو يهمس ب إذنها : انتي اللي طحتي ..
-
-
-
-
-
الساعه 8 ونص الليل ..
شافة ابوها يلوح لها تركت يد سمر وراحت تركض له وحضنته بكل قوه تملكها ..
ابوها ب ابتسامه : يمه منك قبل امس شايفتني امداك تشتاقين
بشرئ وعيونها تلمع : انا لو اتركك دقيقه اشتقت لك ..
ابوها يبتسم وهو يبوس راسها : ي عمري
قريب لم ابو بشرى ..
فتح يدينه الثنتين وهو يقول : وانا اغار من ابو بشرى ؟
ضحك عبدالملك و عبدالكريم وراحوا يتسابقون مين يوصل اول يحضن ابوه بس كلهم وصلوا بنفس الوقت ..
حضنهم ابو عبدالكريم وهو يهمس لهم : الله لا يبين غلاكم ي قطعه من ذي الروح

وبرضوا قريب منهم كانت تطالع كل كل واحد يستقبل الثاني واوجعها قلبها لما تذكرت ابوها ؟ كيف كان يستقبلها .. نزلت دمعة يتيم بس تلاشت ذي الدمعه وهي تشوف عيونها تتغطى ؟
همس قريب من اذنها : اشتقت لك ..
لفت منار بفرح وهي تقول : مممممممنننننننننى !!
منى بضحكه وهي تحضن منار : سمي لبيه ي قلب اختك انتي ..
نوره تمثل الحزن : اوك انا باخذ وضعيت المزهريه
سحبتها سمر : وانا معك

انتشرت ضحكاتهم في المكان بس سكتوا لما شافوا نظرة عبدالملك المعصب من علو صوتهم !!

وقفوا كلهم يسمعون لـ نايف : تعبانين ولا تجون بيتنا ؟ تتعشون
منار بصوت مايسمعه الا منى : الا الا قوليله نبي بيتهم بروح اشخل امهم ب الاسأله وش ذي السرعه خطملكزواج *خطبه ملكه زواج*
منى ضحكت ع كلام اختها وتقدمة ل نايف : كل واحد وكيفه ..
سمر وهي تكلم ب الجوال : انا بروح بيتنا سواقي برىا مع السلامه
ونوره بعد كان سواقهم برى
اما الباقي اتجهوا ل بيت ابو امير .. ماعاد عبدالكريم اللي اخذ يد بشرئ وقال احنا تعبانين بنروح البيت ..
-
-
-
-
يدور وهو يكلم بجواله
: ي حبيبتي بس شوي طيب بعطيك شي ي دلع ي عمري انتي !
دلع بعفويه : مايصلح تشوفني وبكرا عرسنا مو كفايا قبل اسبوع مملكين وعلى طول تزوجنا حتى ما امداني اشتري شي ..
امير بحنان : وهذا مطلبي عشان اذا سافرنا تشترين اللي تبين من برى
دلع بقهر : لا مو عذر
امير سكت شوي بعدين قال : طيب تبين شي
دلع بنرفزه : لا
امير بعصبيه : دلــــــــــــــــــع !!!
دلع خافت شوي وسكتت ..
امير انفجر : هذا لاني حبيتكك هذا لاني عشقتك عرفتي ليه استعجلت ! عرفتي ليه كم لنا واحنا نكلم بعض !! كم لنا نمشي ب ذا الحرام ليه ماتبينه حلالل ؟ اذا كننتـ
قاطعته دلع: اسفه ..
سكت امير ونفسه ما انتظم من عصبيته ..
امير بعد سكتوته الطويل : مع السلامه .. وصكر .
تنهد وتوه بيقعد بس فز ببفرح لما سمع ..
عبدالملك : ههههلللللللأأأأأأ وااللللههه بـمـعرسـنـا
راح امير يحضن عبدالملك : خذيتها ي ملوك خذيتهإ اخخخيررا
عبدالملك يبعده: طيب درينا وخر شوي ..
نايف يضحك : هههههههههههههههه لا تلومه ذلت ام امه
امير يبتسم : حلالها
عبدالملك : ههههههههههههههههه الرجال رايح ف امها ..
نايف يقعد : وين ابوك وابو بشرى ؟
عبدالملك : راحو الشركه مدري وش عندهم ..
نايف يهز راسها ب اها ..
رن جوال امير .. رد امير ع طول بدون ما يشوف ..
سمع صوتها تشاهق وتصيح وتقول بصوت متقطع : ا ا ا نـ..ـ..ـا م م مـ..ـ..ـابـ..ـي ا..ازعلك مني واحنا بكرا بـ..بـ..ـنـ..ـتزوج ا ا اقـ..ـصـ.د زواجـ..ـ..ـنـا
ابتسم امير وهو يسمع كلامها المتقطع : طيب خلاص
انفجرت دلع وهي تبكي : لا وش خلاص ما ابي نبدا حياتنا بطقاق
امير وهو يركب السياره ويشغلها : طيب هدي
دلع وتزيد في البكي : بس انا استاهل لاني ما اعرف امسك لساني ما قدرت حبك لي ولاني ما احترمة رايك انا والله ي امير مدري -وتزيد في البكي-
امير قلبه يوووجججعه سرع بسياره وهو يسمع صوت شهقاتها كلها ثوني ؤقف قال بهمس : افتحي الباب
توسعت عيون دلع وتمسح دموعها بسرعه : شلون ؟
امير والجوال بأذنه يطفي السياره : عني بتخليني واقف ب الشارع ل متى ؟
صكرت الجوال وقامت تركض ل تحت
وفتحت الباب ودخل امير وقبل ماتصكر الباب سحبها امير وحضنها وصكر الباب برجله اليسار حضنها اكثر لين وقفت على اطراف اصابيعها همس لها امير : احـــبــك ..~
بعدت منه ونزلت راسها ورجعت ل ورى ودخلت جوا تركض وجها يضوي احمر ..
ابتسم امير وتنهد تنهــــــــــــــيـــــــده طويله : شيصبرني ل بكرا انا ؟
لف وفك الباب وطلع وركب السياره وهو يشوف ظلها من شباك غرفتها ..
-
-
-
-
-

صوت ام امير يهلي ب منار ومنى ..
منار ب ابتسامه : هلا فيك شخبارك ؟
ام امير : بخير الحمدالله .. الحمدالله ع السلامه
منار : الله يسلمك ي عمري ومبروك ع امير
ام امير تبتسم : الله يبارك فيك .. وعقبالك
منار تبتسم ببلاها : الله لا يقوله
امير شهقت : وشوا ؟
منار تبتسم : ولا شي ، المهم قوليلنا شلون ذا السرعه كلها ماشاءالله
ام امير : هههههههههههههههه وش نسوي ذا الولد يا مايبي يعرس يا يستعجل
منار : ههههههههههههههههه ايوا ؟
وقالت ام امير ل منار كل شي ..
وقطع عليهم لما منى وقفت بترد ع جوالها ..
منى : الو
بصوت باكي : يـــــــاححححححقققققيييرررررهه خخخخذذذيـــــــــتتتتتــــــي مممنننني نـــايــف
منى من قوت الصدمه ما نطقت ولا حرف ..
البنت تكمل وهي تبكي : للللييييهه هو يحبننني مممأيحححببببكككك مايبيك نسى كل شي نساني خليتيه ينساني والله ماتتهنين فيه ي ححقيره .
وصكرت ..
منى سكتت للحظات وهي تحاول تستوعب اللي سمعته وكلمات البنت تردد ب ذنها وهي تقول ..
والله ماتتهنين فيه ي ححقيره..
والله ماتتهنين فيه ي ححقيره..
والله ماتتهنين فيه ي ححقيره..
والله ماتتهنين فيه ي ححقيره..
والله ماتتهنين فيه ي ححقيره..
قعدت على حيلها وغطت وجها تبككي ..
منى ( لالا نايف مو كذا ياربي كذب نايف يخخخوننني لالالا ي رب كذب ي رب ) ورجعت تجهش ب البكي ..
طلعت منار تدورها وانصدمت وهي تشوف اختها ب الارض منهارهه .. راحت لها تركض وتحضنها ..
منار : ششششفففففييييييييككككككك
منى بصوت متقطع : ا ا اكـ..ـر - اغمى عليها -

-
-
-
-
-

ماسك جوالها ويهز رجوله بسرعه وبتوتر ..
عبدالملك يتنهد ويمسك راسه : ي خخي رجيت مخي هد هد
نايف ما رد عليه ..
عبدالملك توه بيتكلم بس شاف امير دخل ..
عبدالملك : الله جابه وين رحت ؟
امير ببتسامه: اذا تزوجة تعرف
عبدالملك : هههههههههههههههههههههههههههههه يا الخروف ماتقدر تصبر ل بكرا ؟
امير يطلع لسانه ويهز راسه ب ايه ..
عبدالملك يسفه : نايف وش فيك ي خخي
نايف بتوتر : منال !!
عبدالملك و امير كلهم بصدمه : نننننععععممممم
عبدالملك بحده : اسمع ي نايف منى خط احمممرر اذا بترجع لخرابيطك انت ومنال ترى منى تتعذرك !!!
نايف وقف : وش تقول انت منال رجت تكلمني وناشبه لي برسايل .
امير بهدوء يسبق العاصفه: ومنى ؟
نايف : ما تدري عن شي
عبدالملك بحده : اذا انت تحسب ابو وام منى راحوا ترى غلطان ! ففففففاههههههممممم وربك ي نايف ان منى درت عن شي ولا ضايقتها ما تلوم الا نفسك فاهههمم وربي وربي لاخليك تتمنى تشوفها ..
وطلع .
امير انفجر من هدوئه : يـــــــاحيفففف ع تربيتك ي ابو امير اسمع ي نايف كلمتين بس لو منى بس قالت تبي تتركك صدقني انا اول واحد بوقف معها لانك مريض ومهما تزوجة ماراح تعقل
نايف بصراخخ : زززوجتي مافي اي احد له دخل فيها وعلى فكره مين انـ -ما كمل كلامه من قوة الكف اللي جاهه من امير -
امير وهو يرص اسنانه : اخوك الكبير ي ابو امير ..
وطلع امير وخلا نايف لحاله يصارع ذكرياته لما كان ب ثاني ثنوي ..
(
نايف وهو ياكل موز : تدري امير ..
امير ويسوي شغله ب الاب : وش تبي
نايف يتامل اخوه : ان شاءالله اول ولد لي بسميه امير ..
امير رفع عيونه ل اخوه ببتسامه: وليه ؟
نايف يتنهد: ي خخي ابيه يصير زيك ثقيل وذكي وجنتل مو زيي خبل
امير حط الاب وقعد جمب اخوه : وانت وش محليك غير هبالك ؟
ابتسم نايف : وابيه يجامل زيك بعد ..
امير ضحك من قلب : هههههههههه
نايف : بس طبعا ابيه يطلع يشبهني وياخذ منك بس حواجبك
امير : هههههههههههههههه الله بس يعقلك
نايف ببلاها : بعد عمر طويل ان شاءالله ..
امير يرفع كتوفه ويميل راسه : خبل خبل .. )
تنهد نايف وهو يقعد .. سمع جواله يرن شاف امه رد بدون نفس : الو
امه ويعيونها ما نشفت : نننننااايـــــففففف
نايف فز من مكانه : يمممه ؟ شفففيك
امه تمسح دموعها : منى
ماكملت كلامها الا نايف دخل جوا وهو متجاهل منار
شافها ع الكنب ومغمى عليها ..لف ع امه : يما عطر مويه اي شي ببسرعه
مدت له منار بعد مالبست جلال : خذ
مدت له العطر ..
رش العطر بيده وقرب لها العطر ..
كلها دقايق ..
-
-
-
-
انتهى
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:03 PM   المشاركة رقم: 33
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي


الــــــــــبــــــــــارت الـــ25ـــخــامـــس وعـشـرون



اول مادخلوا هلت ام عبدالكريم فيهم ..
شهد تناقز من. الفرح بجيتهم ..
شهد تحضن عبدالكريم بقققققؤى وبعد: : وين ملوكي ؟
عبدالكريم بهدوء : بجي ..
لفت شهد وحضنت بشرى ..
عبدالكريم وققف : يلا يما انا تعباننن وابي انام ..
ام عبدالكريم بحنان : اي داريا وانا امك عشان كذا جهزت لكم غرفتك القديمه ..
لف عبدالكريم وهو عاقد حواجبه : والجناح ؟
ام عبدالكريم بعفويه : والله عمتك وبناتها فيه جو قبل اسبوع ..
عبدالكريم ابتسم : شوفي لو ان شهد اللي قالت لي يمكن سويت مشكله -بس دام انتي اللي قايله ميخالف طيب ومتى بيروحون ؟
ام عبدالكريم بهمس : قصر صوتك وارقى مع زوجتك غرفتكم ..
ارتعش جسم بشرى وهي تسمع كلمة *غرفتكم*
عبدالكريم بدون مايلف لم بشرى : يلا ..
وهم يرقون الدرج ..
شهد تكش عليه : وجع وش ذا الجلف !!!
ام عبدالكريم ماقدرت تسحمل : ههههههههههههههه بنت لعد تعيدينها ،
شهد تخصرت : وليه ؟
ام عبدالكريم : مارضى ع عيالي ..
شهد تكش ع نفسها : اي مو انا بنت البطه السودا ..

في بعد خطوات ..
وهم يرقون كان في بنت أيه من الجمال تنزل بغنج وشهقت لما شافت عبدالكريم وع طول رقت فوق و عبدالكريم نزل راسه ..
بشرى رفعت حواجبها بغيره ؟ مين ذي الجميله اللي نزلت !!!!
لف عبدالكريم ببرود : اتوقع سمعتي امي لما قالت عمتك وبناتها ..
بشرى لا تعليق ..
دخلو الغرفه .. وارتعش مره ثانيه جسم بشرى لما شافة سرير واحد بسخريه .. اللي هو سرير ابو نفرين لونه بني محروق ومفرش ابيض .. وتسريحه نفس الشي بني محروق وفوقها عطرين بسس .. شافت حمام -وانتوا بكرامه- والارضيه تبع الغرفه سرميك الغرفه مررا باين حقت *اولاد* عبدالكريم ذب نفسه ع السرير وغمض عيونه ..
بشرى وهي تفصخ العبايه وبعفويه : مو زينه نومة البطن ذي نومة الشياطين ..
ابتسم عبدالكريم ونام ع ظهر ..
دخلت بشرى الحمام
وخذت شور سريع خلال دقايق خلصت .. لفت المنشفه السودا عليها ومن شدة سواد المنشفه كان بارز بياض بشرى كانت المنشفه توصل ل فوق ركبتها بشوي فتحت الباب وهي ع حد علمها ان عبدالكريم نايم .. لما طلعت شهقت لما شافته قاعد في الكنبه اللي جمب الكمدينه يتصفح ملفات ..
رفع عبدالكريم عيونه ع شهقتها وطالعها من فوق لتحت ما ينكر عبدالكريم ان اعجبه شكلها وهي ترجف خايفه وجها احمر وشعرها اللي يقطر شده لها .. صكر الملف وقام وقرب لها .. كانت بشرى ترجع ع ورى وهو يقرب اكثر وهي ترجع لين ظهرها صقع ب باب الحمام .. كان تنفسها سريع وصدرها. يرقى وينززل من الرعبه .. قرب عبدالكريم وصقعت اصابع رجله ب اصابع رجلها بشرى بحركه لا اراديه حطت يدها ع صدره تبي تبعده بسخريه حاصرها عبدالكريم لما حط يدينه الثنتين ع الباب
وصارت محاصره ولا تقدر تتحرك وكانت ما تشوف الا صدره حتى رقبته ماتشوفها بسبب طوله .. ابتسم عبدالكريم ع شكلها الخايف ماينكر ابد ان شكلها فتنه .. وهو خأأأأأأأق جدا عليها .. وكان مستمتع ب الوضع ..
بشرى حست كل الاكسجين انسحب من الغرفه ونطقت بكل صعوبه : مـ..ـمـ..كـ..ن تـووخـر ؟
ابتسم عبدالكريم وهو يطالع رجفت شفايفها .. وكان صامد ف مكانه لا حركه ولا كلمه ..
بشرى بتوتر ورجفه تبلع ريقها : مـ..مـ..ـكــ..ـن ؟
عبدالكريم وهو بقمت استمتاعه برجفتها قرب اكثر لما قرب شفايفه ل اذنها وبهمس : طالعه ل ولد بهذا المنظر وتبينه يبعد ؟
رفعت راسها بشرى ل عبدالكريم وطاحت عيونها بعيونه ونطقت : عبدالكريم لو سمحت بعد ي خخي بعد مو انت ما تبيني مو انا حقيره ورخيصه و تافها و..ما امداها تكمل من قٌبلة عبدالكريم اللي اسرتها .. قطعت نفسها ل ثواني بعد عبدالكريم وقرب لم اذنها وبنفس الهمس : وسافله ..
بعد وعطاها ظهرهه وطلع من الغرفه بسرعة البرق ..
سحبت شفتها الاعلى بلسانها وهي تمسك دموعها وتهمس : أ/أأأأأأأأأككككررررههههككككك ..
-
-
-
-
-
فتحت عيونها ببطء : نـ..نايف
نايف فز : لبيه ..
منى غمضت عيونها بقوى وبــــــهـــــدوء نزلة دمعه منها .. وهمست ب : ليه ؟
نايف بعد ماشاف جوالها وتأكد ان كل ذا من منال .. سكت ل لحظات : هدي الحين ولا تعبين نفسك بتفهمين كل شيء بسس هدي الحين واللي يوفقك هدي الحين ..
منى غطت وجها بيدها : ليه ليه ي نايف ليه ؟
نايف بهدوء قام وحضنها بقوى ..
منى بكت بكت بكت بكت بكت بكت بكت .. لين غفت ونامت ..
نايف سدحها وطلع واتصل ع منال ..
نايف بنرفزه : الو ..
منال بضحكه عاليه : اشوفك دقيت توتوتو اكيد ست الحسن والجمال زعلت
نايف بصراخ : انتي وش تبين ؟!!!!!! فهميني وش تبين ليه ملاحقتني ؟ ليه
منال بكل برود : لاني أ ح ب ك ..
نايف بعصبيه : انتي ع بالك بسكت لك ؟ هاه ؟ ع بالك ما ادل بيتكم. ! ما اعرف اخوانك ؟ ما اعرف ابوك ؟!!!!
منال خافففففتت بسس كابرة : وبتروح تعلمهم ؟ هاهاها وتتوقع بيصدقونك !
نايف بسخريه : وناسه مقاطع الصوتيه و صورك اللي عند معاذ ؟
منال بصدمه : شعرفك ب معاذ ؟
نايف بصراخ : انتي في ولد مايعرفك ؟ صدقيني انا شفت بنات رخيصات بس مثلك ماشفت .. ولعلمك إذا صارت اي مشكله بيني وبين منى صدقيني انتي الخسرانه انتي ايش ؟ الخسراننننههه
-وصكر بوجها -
تنهد وهو يمسح ع وجه : ي رب ..
رجع ل منى وانسدح جمبها ..
-
-
-
-

-
-
سمر مسويه مكالمه جماعيه هي و بشرى ومنار ونوره ..
منار بضيق : وذا اللي صار
نوره بحزن : ي عمري منى ..
منار : اموت واعرف وش فيها ..
سمر : بكرا ان شاءالله نعرف
نوره بحماس : المهم ..
منار : ايوا ؟
نوره : شتلبسون بكرا ؟ بعرس امير
سمر بسرعه : انا اليوم وانا راجعه مريت المول وشريت ..
منار : ام قليب .. انا بلبس اي شيء من عندي
نوره تتنهد : انا بكرا بطلع الصبح اشتري لي ..
سمر : حلو حلو ..
نوره : بشرى ليه ساكته ،.
بشرى بهدوء : افكر ب منى ..
منار ابتسم : ي بنت الحلال ان شاءالله مافيها شيء ..
بشرى تتنهد : ان شاءالله ..
نوره : ماقلتي بيش وش بتلبسين ..
بشرى تفكرر بعدها قالت : بكرا بقول ل عبدالكريم نطلع المول نشتري ..
نوره : كويس ..
بشرى : يلا تامرون ع شيء ؟
الكل : لا يلا سلام ..
صكرت بشرى وقامت خذت جلالها ونزلت ..
وهي تنزل من الدرج خالتها كانت باول الدرج: اشونك نزلتي توني بناديك ..
بشرى ابتسمت : شفت كتبتي لي انزلي في الواتس ونزلت
ام عبدالكريم تمسك يدها وتمسح ع شعرها : امشي امشي بوريك عمة زوجك
انتفض جسم بشرى من كلمة *زوجك*كملة تنزل مع ام عبدالكريم ولما وصلوا عند الباب شافة .. 4 بنات لابسين عباياتهم وفاتشين .. وحرمه باين عليها عمرها ب الاربعين .. ابتسمت وهي تقول : السلام عليكم ..
ام وعد تطالع بشرى من فوق ل تحت وبدون نفس : وعليكم السلام ..
تقدمة بشرى تسلم ع العمه ولاحظة انها تسلم بدون نفس .. راحت ل البنات وكان 2 سلمو زين الا 2 سلمو بدون نفس ..
لفت وشافة عبدالكريم يأشر لها تقعد جمبه بس سفهته وقعد جمب خالتها ..
ام عبدالكريم تنغز بشرى وتهمس لها : قومي جمب زوجك ..
بشرى تسوي نفسها ماتسمع ..
عبدالكريم ابتسم بخبث وقال : حبيبتي تعالي جمبي ..
وسعت بشرى عيونها من حركته وقامت وقعدت جمبه ..
ام وعد : المره السنعه تقعد جمب زوجها بدون يقولها ..
عبدالكريم وهو فاهم نغزات عمته لف ذراعه حول خصر بشرى وقربها لمه وهو يقول : والله ياعمه زوجتي دايم جمبي الا اليوم شكلها مستحيه منكم ..
بشرى وجها قام يْعطي اللوان من الحيا ..
و ام عبدالكريم مستانسه من تصرف ولدها ..
ام وعد تطالع بشرى من فوق ل تحت : الا شسمها ي عبدالكريم ؟
عبدالكريم وهو يطالع النظرات : اسمها عمري اوه اوه قصدي حياتي لالا قصدي بشرى ..
*وطبعا بشرى غاصة بهدومها من كلام عبدالكريم ..*
ام وعد بستفزاز : اي ماشاءالله عاشت الاسامي ..
وقفت بشرى بحيا : عن اذنكم
عبدالكريم ببتسامه مسك يدها : وين حبيبتي ؟
بشرى ودها تخلص ذي المسرحيه بسرعه لان بدت ترجف ..: المطبخ
عبدالكريم باس يدها بهدوء : اوك لا تطولين ..
هزت بشرى راسها ب اي وراحة ..
طلع بسرعه وراحت المطبخ ..

في بعد خطوات كان قاعد في مكتب غرفته القديمه و يشوف بعض الملفات .. طق الباب ..
عبدالملك بدون مايرفع راسه : تفضل ..
فتحت الباب ودخلت بكل جرائه : مرحبا
رفع عبدالملك راسه شاف وحده لابسه بنطلون ابيض وبدي احمر وفاتحه شعرها وكانت ججججمممميللله ..
عبدالملك نزل راسه : لو سمحتي فتون برا !!
تقدمة فتون وحطت يدها ع الطاوله : اوهه شدعوه تطرد بنت عمتك ..
عبدالملك بعصبيه : فففففففتتتتتتتوننن اطلعي لايدخل احد ويشوفنا ب ذا المنظر !!!!!!
فتون تقدمة زياده : وهذا اللي ابيه ..
رفع راسه بصدمه : نعم ؟
فتون تتمايل بمشيتها : فيه شي؟
قام ومسكها من ذراعها وفتح الباب ودفها وصكره ..
طاحت فتون قامة وهي تتمتتم : والله لاخليك تعشقني ..
ورقت فوق ..
-
-
-
-
-
صـــــبــــــاح جـــــديـــــــد ..
الساعه 11 ونص ..
دلع بعصبيه : ما عجبتني ، ابد ..
الكفيره بتعب : هذي رابع تسريحه تفتحينها ممكن افهم وش اللي مو عاجبك !
دلع توها بتتكلم بسخريه سمعت صوت ..
منار ونوره ماسكين علب ويطبلون وهم يمشون : وينها عروستنا وينهأ
بشرى وسمر ومنى : عاشوؤؤاأأأأأأأأأ
منار ونوره يطربون : دلوعة اميروه وينها اللي امها داعيا عليها وينها .
سمر وبشرى ومنى يصفقون : عاشو عاشو لا يوقف ..
دلع قامت وبحيا تقدمة : م..مرحبا
نوره : لك اهههههلللللليييييينننن وسهللللينننن
منار بهبال : هلا والله حيا الله ولعيونك هرئبه سداده ..
سمر من بعيد : شعندها النمس .؟
دلع بعفويه : انتي منار صح ؟
منار بعربجه: وصلتي ..
دلع ضحكة من قلب : والله حسيت ..
نوره : وانا بشرى
عقت حواجبها دلع : معقوله ! بشرى اعرفها هاديه ..!!!
ضحكت بشرى ..
لفت دلع : انتي بشرى !!!
بشرى تمد يدها ب ابتسامه عفويه : ايـ(قطع كلامها صوت جوالها .. رفعته كان عبدالكريم ..
عبدالكريم بجمود: عند الباب ..-صكر-
بشرى ابتسمت بألم : اوك الحين طالعه ..
لبست عبايتها وطلعت ..ركبت ولا قالت شيء ..
وصلو المملكه..
ونزلوا يدورون فستان ل بشرى ..
كانت الفساتين تاخذ العقل ..
عبدالكريم اعجبه فستان كان حفر ويوصل ل نص الساق ولونه ازرق وعليه تطريز من عند الصدر رايق .. ومن ورى في فتحه في اخر الفستان ..
ابتسمت بألم وهمست بحزن ل عبدالكريم : ما اقدر اشتريه ..
عبدالكريم رفع حاجبه : وليه ؟
بشرى بهدوءءء رفعت كم عبايتها توريه الحرق ..
نغزه قلبه عبدالكريم ولف ومشى بسرعه وطلع من المحل .. لحقته بشرى ..
ولفت لفت لين تعبت .. لين دخلو محل فقد نساء وشرت فستان لونه اسود استرج طويل فيه فتحه من ورى لاول الساق وفتحت ظهر كبيرره واكمام طويله ومن قدام مغطيه الصدر بأكمله كان الفستان رايـــــــــــــق ..
طلعت وع طول ركبوا السياره ورجعها المشغل واخذت لبسها معها والجزمه وانتوا بكرامه ماخذتها من الاول ..
لما دخلت شافت البنات خلصوا. شعورهم بقى بسخريه الميك اب..
دخلت وقعدت تزين شكلها .حخ-
-
-
-
: اخخخخخخخص ياأأأأأأألللللممممعررررس ..
لف بتوتر : ي خخي روعتني ..
عبدالكريم يقلده : ي خخي روعتني .. اقول خف علينا كنا محد تزوج غيرك ؟
عبدالملك يطق كتفه : هاه كيف المعنويات ؟
امير يتنهد : عليك فيها
صوت من ورى كان. امير من جد ينتظره : افا !!! وانأخوك
لف امير وشاف نايف لابس البشت : يلا انا اللي بزفك
ابتسم امير لما شاف ان نايف ما اخذ ع خاطره .. معنا هو الغلطان .
عبدالملك بسخريه : ي حماس !!! انا بزفه ؟
نايف رفع حاجبه : ههه هه ه ماراح ينزف غير بسيارتي .
عبدالملك بتحدي : نشوف !!
نايف لف ل امير : امير مين تبي
امير ابتسم : كلكم ابي واحد يسوق وثاني جمبه والثالث جمبي ع اليسار وطبعا ابوي جمبي ع اليمين
عبدالملك بثقه : اهم شيء انا اسوق .. و بسيارتتتي !!!
عبدالكريم هدوء بعدين : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههه

كلهم لفوا عليه بستغراب ؟
عبدالملك : عسى ماشر !
عبدالكريم وهو يمسح دموعه من الضحك : هههه تب ههههههههههههههه ت ههههههههههههههه تبي ههههههههههههههههه
رمى نايف عليه المنديل : اخلص !
عبدالكريم ماسك بطنه : هههههههههههه ت ت ههههههههههههههههههههههههههه تبي تزفه في هههههههههههههههههههه تبي تزفه ب الفراري ؟
كلهم سكتوا .. بعدين : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههه
نايف وهو يضحك : رايح يتسابق مو ينزف
عبدالملك رفع حاجبه : وقال ومين قال ب الفراري بزفه ب الروز رايزس ..
عبدالكريم بثقه : ومين قالك بعطيك سيارتي
عبدالملك ابتسم : مانتب قايلي لا ان شاءالله ..
عبدالكريم توه بيتكم بسخريه قطع عليهم نايف : مين بيجيب البنات من الصالون ؟
عبدالكريم ببرود جاء له فجاء .. : بشرى تقول بيروحون مع سواق سمر
نايف يضرب امير من كتفه : شعنده معرسنا ساكت ..
امير تكتف : انتظر ذي المهزله تخلص ..
شهق نايف : شف الساعه كم ،!!!!!!!!!!متى يمدينا نزفك ونوصل يالله
فجاء سمعوا ..
طاطط طـــــــــاطط طط طاط
ابتسم عبدالملك : يلا قوموا جو العيال بنزفك
-
-
-
-

الساعه 8 ونص .. البنات وصلوا القصر ..
ودخلوا سوا كانوا جد ملفتين ل النظر ..
واكثرهم سمر .. ب فستانها الابيض الطويل كان توب بدون اكمام وضيق لين عند الخصر ومن عند الخصر فيه نفشه خفيفه ل اخر الفستان والنفشه كان عليها رسمة ورود .. كان الفستان راقي .. وشعرها كسرته وحطت بف بصير ومكياج بسيط ..

اما منى ومنار كان لبسهم جدا هادي .. ما كان ودهم يحتفلون وامهم وابوهم ...


نوره كان إياهه من الجمال ب فستانها الاورنج القصير وفيه كسرات خفيفه ولامه شعرها كله ومسويه تسريحه كيوت ع شكلها وكحل فرنسي ..

بشرى
لما لبست فستانها كان الفستان صمم لها من جماله عليها استحت شوي من فتحت الظهر حست ان مبالغ فيها بسخريه ما يمديها ترجعه .. كانت فاتحه شعرها ومسويه ويفي وحاطه ميك أب بسيط وكعب لونه احمر ..

مر العرس مافي احسن منه .. كان جججميل ،
الساعه 11 بتنزف عروستنا واخخ ما اجمل هذي اللحظه كلها دقايق وطلعت عروستنا وانزفت ب اجمل الكلمات اللي تليق لها وترضي جمالها .. كان فستانها الابيض النفاش يجنن عليها رجفتها برضوا تهبل عليها ..

وصلت ب الكوشه وكلها ربع ساعه وبدو الكل يهل عليها ب السلام ..

وبعد ساعه قلطوا ع العشاء .. وانتهى عرسنا الـجـمـيـل ..


فصخت كعبها بتعب وهي تقول : تـــــعـــبـــت
منار وهي تتمايل بمشيتها : سمر كيف كيف الانوثه ؟
منى راحت ل منار وحضنتها بقققوى وهمست : نايف دق انا طالعه انتبهي لك وبكرا تعالوا بيت ابو امير اوكك !!!!! لا تنسين
هزت منار راسها ب اوك وقالت لها : ترى إلى الحين ماقلتي لي وش صار
منى بغصه : بقولك يلا سلام ..
طلعت منى وكانت سيارة عبدالكريم ورا سيارة نايف
منى لفت شافت بشرى وراها ..
منى : طيب كان قلتي عشان نطلع سوا ؟
بشرى ضحكت : ههههههههههههههههه المره الجايه
كل وحده ركبت سيارة زوجها ..

-
-
-
-
-

نوره بعناد : لالالالالالالالا عــــــــنـــــدي
سمر بعصبيه : لا يروح امك عندي !!
منار : هيه انتي وياها خلاص بلا ازعاج بنام لحالي :)
سمر قوست فمها ع تحت : مناري :( تكفينننن عندي انا
نوره بطفش : اف منك
سمر سحبت منار وركبتها سيارتهم ..
ضحكت نوره وركبت سيارة اخوها .

-
-
-
-

دخلوا الفندق وراحوا ل غرفتهم دخلوا الثنين

تعبت وهي تسحب فستانها الابيض الممممننننفففففوش
لف امير وابتسم ع شكلها كانت في. قمت الجمال ..

أمير ...
كان شكلها بقمت الجمال شعرها المرفوع .. مع عيونها الجاحضه و خشمها الصغير .. وشفايفها المليانه اهه مع الروج الاحممر اللي عذبني كانت مستحيه وترجف اعجبني حياها كثير فجاء وبدون ما احس ع نفسي تقدمت لها وشلتها ورفعتها عن الارض ودخلتها ل وسط الغرفه ودرت فيها لــــــيــــــــن سمعتها تضحك وتمسكني بقوة : امير نزلنننني

دلع
بلحضات شفته يفصخ البشت ويتقدم وما وعيت الا على رجولي مو ع الارض لما رفعت راسي شفته يدور فيني قلت له وانا متمسكه فيه : امير نزلنننني
ضحك وهو يتقدم ل الغرفه ودخل وصكر الباب برجه اليمين وهمس بأذني : الحين انزلك حبيبتي ..
"ونقول لهم تصبحون ع خير ^ــ< "..
-
-
-
-
-
دخلت وفصخت عبايتها و وقفت قدام التسريحه حقتها فصخت حلقها *الخمخمه* سحبت المنديل وطاح العطر دنقت تاخذهومال شعرها كله ع جمب وانكشف شعرها وعلى نزلتها تاخذ العطر انفتح الباب بهدوء ودخل عبدالكريم صنم في مكانه من شكلها ..

عبدالكريم ...
فتحت الباب بهدوء وشفت ملاك قدامي .. ما اتوقع في بشر ب ذا الجمال .. وقفت وهي لسى ما حست فيني أين دخلت شفت فستانها كيف مرسوم ع جسمها كيف خصرها المنحوت نحت وكأن احد راسمه رجعت مسكت المنديل كحيت .. نزلت المنديل ولفت بسرعه مرعوبه .. ابتسمت ع شكلها .. وتقدمة بخفه .. وقربت لمها رجعت ظهرها ع ورى تقدمةحطيت يدي اليسار ع يدها اليمين ويدها اليسار حطيت يدي اليمين وقربت لها زياده انحنت كلها ع ورى وانا اقرب زياده ضرب راسها بمراية التسريحه وابتسمت بخبث : مافي مفر ..
وقبل ما ترد بترت كلامها ب قٌبله كتمت صوتها .. ضربت صدري بيدها تبعدني شلت يدي ولفيتها لم خصرها ورفعتها صارت تضرب فيني بقوى لين بعدت عنها ..



بشرى ...
بعد عني وركضت بسرعه ع الحمام .. اكره عبدالكريم لما يلصق فيني والله اكررهه مابي يغصبني ع شيء مابيه يقرب لي وهو ماخذ عني فكره غلط قلبي يوجعني لما يقرب مني لاني بصراحه كرهت قربه جد جد كرهت قربه سمعت صوت باب الغرفه يتصكر يعني طلع ..
طلعت بهدوء ورحت ع اخذت منشفتي بدخل اخذ لي شور عقب القرف اللي سواهه طال عمره ..

-
-
-
-
عبدالملك كان يرق ب الدرج وهو يرقى شاف عبدالكريم طالع من غرفته معصب راح له وتوه بيتكلم بس ما قدر يتكلم من الضحك اللي جاه : ههههههههههههههههههههههههههههه عيب عيب ي خخي انا عزابي
عبدالكريم رفع حاجبه ما فهم وش يقصد !!
عبدالملك وهو يضحك : ادخل شف ثوبك ل المرايه ..
دخل عبدالكريم ع طول وشافها وهي تاخذ المنشفه وتدخل ولا علق راح ل المرايه شاف ياقة ثوبه فيها روج ابتسم ع شكله وتذكر عبدالملك وكلامه ضرب راسه وحمد ربه انه ما نزل..
لف راح لم السرير بسخريه تعثر بشي دنق شاف مفرش بشرى انها تنام ب الارض .. كمل مشيه وراح انسدح ودقايق وشاف بشرى طالعه وهي لابسه بجامتها الساتره اللي ما تبين منها شيء ..
انسدحت ع مفرشها اللي ف الارض ونامت ب سباتتت..

-
-
-
-
-
اول ما دخلوا جناحهم تكلم بألم ..: مـنـى
منى ع طول : ولا كلمه انا ب جد مو رايقه ..
احترم رغبتها ودخل دورت الميارهه ..وهي غيرت ونامت ..

-
-
-
-

الساعه 12 الظهر في بيت ابو امير
وقفت سيارة امير : يلا حبيبتي ننزل ..
نزلوا ومسك يدها : انا بروح مجلس الرجال وانتي روحي ل الحريم ..
هزت راسها ب حياء ..
وتقدمة له المجلس الحريم .. سمعت صوت البنات كلهم موجودين !! استغربت
ام امير تتنهد : ي منار ي منار خلي البنات يشتغلون ..
منار وهي تخرب اي شيء يسونه البنات : والله طفش متى تجي دلع اطقطق عليها
دخلت دلع : جيت
نطت لها منار وحضنتها وطلعوا البنات من المطبخ يركضون ويحضنونها حبتهم .. جد حبتهم فلوها البنات معها ما عملوها انها بنت جديده ورسميات ..
منار تضرب كتفها وتقول بصوت ماتسمعه ام امير : صبحيه مباركه ي عــــــــروس -غمزت لها-
حمر وجه دلع .. جاهم صوت ام امير : اتركوا مرت ولدي هلا وسهلا ..
منى بغيره : اي اي نستنا ..
سحبتها ام امير وحضنتها هي ودلع : يازين الغيره والله ..
ضحكوا ع اشكالهم وقعدو.. يسولفون
سمعوا صوت نايف : ياحريم طريق طريق جت الاميره جت جت ..
لفت ام امير : هلا هلا ب خالتي هلا وسهلا .. وكانت جدت امير ونايف جايه ومعها بناتها 8 بنات ماشاءالله .. وكلهم متزوجات وجايبين بناتهم ..
دخلوا وسلموا ع الكل سمر وبشرى راحوا ل ام امير : خالتي نفرش لهم الحين ؟
ام امير وهي مستحيه : والله ي بناتي تحرجوني جاين بدري تساعدوني والحين تبون تفرشون والله تحرجوني ..
منى وهي تنادي الخدم يفرشون : خالتي الحين بنحط الرز ب التبسي .. جتها ام امير و وراها سمر و بشرى
وفرشوا كل شيء ونوره ومنار قاعدين يسولفون مع دلع ..
دت سمر تخصرت : عماتي ورى ما تقومون ؟
منار : نحرس دلع
دلع تبتسم : من مين ؟ كل اللي فيه بنات عماتي ..
نوره تنغزها : اص اص مانبي نشتغل
ضحكت دلع : انا بقوم اساعدكم وقبل ما تقوم ..مسكتها سمر : شدعوه انتي عروستنا ..
ومر اليوم عادي وجميل والساعه 4 .. دق عبدالملك ع عبدالكريم وقاله قول ل البنات بنرجع الساعه 8 اليوم ..
ومر الوقت وجت الساعه 8 ..
ورجعتهم ل امريكا كان اسرع مايكن .. جهزوا اغراضهم واتجهو ل المطار وركبوا الطياره وخلال ١٥ ساعه او اكثر وصلوا ..
وطبعا اتجهو ل بيوتهم بس كانت صدمتهم لما وصلوا ..
عبدالملك عند الباب : يلا ي بنات انا بسكن مع اخوي في بيته وبشرى عندكم ..
ككككااانننتتتت الصدمه ع وجيه الكل واولهم بشرى ..
عبدالكريم قرب لم بشرى وهمس : ترا في البيت اللي قدامك انتبهي تلعبين ب ذيلك
ابتسمت بشرى بألم : شكرا ع وداعك
عبدالكريم بعد وراح مع اخوه
ودخلو البنات البيت ..
سمر تذب نفسها ع الكنب : اخخخيييررراا بنزل المطبخ ومافيه احد
منار توها بتتكلم وقطع عليهم صوت ليسم : عمتي يبي ياكل شي ؟
منار : اي جهزي الصفرا
نوره وهي ماسكه جوالها ؛ بننناااتتت اسمعوا ذي التغريده
( يارب يكون الجاي من حياتنا
أفضل من اللي راح يارب اكتب
لنا الأيام الحلوه بقدرتك)
نوره بستغراب : ابرار كاتبها !! ي خخي ذي غريبببببه ىش فيها كذا !
سمر : بس ذا كتبت ؟
نوره : لالا اسمعي بعد
( _

أنت تشوف شكلك بلحظات عادية ؟
غيرك يشوف فيك اشياء مستحيل تشوفها بنفسك
مثلا ابتسامتك وانت تضحك من قلب
شكل عيونك كيف تلمع لما تتكلم عن شي تحبه
تعابير وجهك لما تستحي او تتضايق
كل هذي اشياء انت مستحيل تشوفها بنفسك
لانها تكون عفويه ،لا تستغرب لما غيرك يحب فيك اشياء ما تتخيلها موجودة فيك ؟
انت اجمل مما تتصوّر بعيون الناس اللي تحبك.)
سمر بستغرب : كل ذا تويتر بس ١٤٠ حرف
نوره : لا ي مخ ذا حاطته بصوره
منار : اهااا
نوره : وكتبت ( ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​ ‏​‏​
للأمانه ؟ م عرفت اطلع اللي بقلبي
لأحد م عرفت اقول لأحد لا تروح خلك
معاي م عرفت اجبر احد علي مع اني
من كل قلبي ابيه .
-ايه أنا مَ آعرف اتمسك بأحد-)
سمر بستغراب : ي خخي ذي وراها علوم وعلوم
منار بهدوء : وش بعد
نوره ترفع الجوال :(

متناقضه لدرجة ضعفي يطلع بشكل قوه؟ ومشاعري الجميله تطلع بكل قسوه؟ حتى حزني يطلع على شكل ضحكه؟)
سمر توها بتتكلم بس سكتت لما شافة منار بهدوء رفعت يدها لها يعني اسكتي : كملي نوره
نوره :(
أستمع كل يوم لكلمات لا تخصني, أنضم كل يوم إلى مواقف لا تشبهني, أنظر كل يوم إلى أشخاص لا أعني لأحد منهم شيئاً إني أسيّر الوقت ليس إلا.)
وماسكتت نوره لانها قرت اللي بعدها :(

نهاية العلاقات تتناسب عكسيا مع بدايتها ف كلما
كانت البدايه جميله حد الجنون كانت النهايه
مُميته حد التبلد.)
منار بهدوء يقتل : بس؟
نوره تكمل بتمعن:(


 
 
 

حلو البرود اللي يخليك ،لا حزين ولا سعيد، بس كذا
عايش بهدوء )
نوره رفعت حاجبها لتهتف:(

عشان نكون واقعيين ؟ نص الأشخاص اللي بحياتي
م يعنون لي شي،حتى لو طلعوا من حياتي
م أملك لبعدهم أي ذرة ندم ..~o)
سمر بهدوء يعكس داخلها : بس ؟
نوره : دقيقه فيه صوره مكتوب عليها
(
ناس كثير تشوفهم م يتعلقون ب أحد أو م يبون يحبون أحد؟ ولما تجي تسأله عن السبب؟ يرد عليك ويقول أن مأحد يبقى ل أحد ونهاية كل علاقة فراق ومافي علاقة تدوم؟
ي حبيبي ش تسوى الحياة إذا بتعيشها كذا؟
ترى شعور جميل لما تغيب دقايق تلاقي اللي يدور عليك؟ ولما تتعب تلاقي اللي يدعي لك بالشفاء ويتعب معك؟ ولما تمر ب ظروف تلاقي اللي يساندك ويوقف جنبك؟ ولما يكون عندك شخص يدعي لك قبل يدعي ل نفسه؟ ويستودعك ربي كل دقيقة؟ حلو لما تسوي شيء غلط تلاقي اللي يهاوشك عشانه يبي مصلحتك؟
ولما تنام تلاقي اللي يقومك من نومك ويقول "مشتاق لك"؟ حلو لما تقوم من النوم تلاقي شخص تحبه كاتب لك تفاصيل يومه رغم انه عارف انك نايم وما تقرأ؟ حلو لما تحب الحيإة عشان شخص؟ وحلو لما تنام ع صوت شخص؟ ولما تبكي تلاقي اللي يشد ع يدك و يقولك "لا تبكي؟" لانه م يحب يشوف حزنك ولا دموعك!
لا تقول مافيه علاقة تدوم؟ ش معنى علاقات كثيرة طولت وناس من طفولتهم وهم سوا م افترقو؟ عارف ليش؟ لأن علاقتهم مبنية ع "الثقه"؟ لانهم م يسمعون عن بعض؟ يسمعون من بعض ! , يغيب الطرف الأول؟ بتلاقي الثاني شويه وينجن من الخوف على اللي يحبه؟
لا تقول لي مافي علاقة تدوم؟ لا حبيبي تدوم وللابد؟ إذا كانت مبنيه ع "الثقة" ومافيها "مكابر" ! حتدوم؟
يقول احبك؟ عبّر له عن حبك لا تكابر وتسوي ثقل؟
ترى حلوه العلاقة لما تخأفون ع بعض زي خوف الأم ع طفلها ولما تمزحون مع بعض مثل الإخوان؟ ولما تحبون بعض ك حبايب.
عشان كذا؟ تحبه؟ م تبي تخسره؟ خليك ؤاثق فيه ولا تكابر وصدقني بتبقون سوا .)
سمر بهدوء تام: ذي البنت فيها شي
منار تكمل: وشي كبير
سمر بستغراب : معقوله لولو ماتقرى وتشوف صديقتها وش فيها؟
نوره لم بشرى : شفيها الحلوه زعلانه
منار : كل ذا عشان عبدالكرييم؟
بشرى ب ابتسامه : لا
سمر تركتهم بترقى فوق ..
منار : سمور العشى
سمر بتوشش: ب العافيه عليكم مابي
-
-
-
-
-
-
منسدححه ع سريرها وتغرد
(

القوه اللي بقت فيني, عيشّتني على مبدأ: اللي يبي يبقى معي يبقى واللي يبي يروح ف الله خيرُ الحافظين .)
التغريده ٢
(
اللهم اني اسألك توفيقا ف طريقي وراحة ف نفسي وتيسيرا لأمري ربي اعوذ بك من شتات الأمر ومس الضر وضيق الصدر.)
و الثالثه
(

لعل الله الذيّ حرمك الحظ
مرات ومرات يخبئ لك حظ يسرُ العين
ويروي الظمأ ، فصبرًا جميل.)
والرابعه
(-
 
  

اللهم علمنا كيف نعبر الدنيا ولانتلوث
كيف نصل إليك كما أمرتنا كيف نجعل
الحياة طوبًا يبنى لنا به قصورًا في الجّنه .)
والخامسه
(
في غنى تام عن أي ورد ممكن تزرعه في صدري من غير ماترويه ، ارجوك مات الكثير في صدري و انا والله اكتفيت .)
والسادسه
(‏​​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​ ‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​ ​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​ ​‏​​‏ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​ ​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​ ​‏​​‏ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​ ‏​​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​ ‏​​‏ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​ ​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​ ​‏​​‏ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​ ​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​ ​‏​​‏ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​ ​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​ ​‏​​‏ ​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏​​‏ ​​‏​​ ‏​​‏​​‏​​‏​​‏
وأنا يَ الله جل مالديّ حينما تبهت الحياه في عيني
صوت السماء الذي يسكنني والذي يخبرني في كل
مره أن الجميل سيأتي - سيأتي ولو بعد حين.)


طفا جوالها وانسدحت ع السرير وبتنهيده نزلت منها دامعه وجع .. غفت عيونها ..
-
-
-
-
-
-
يوم جديد..
في الصبح كانو مختبصين واللي خابصتهم منار
سمر بملل: بس ابي افهم سبب خبصتك
منار بصوت واطي ما يسمعه غيرها هي وسمر: اليوم الدكتور بيقول انا مع مين ..
سمر بفهاوه : طيب ؟
منار تطالعها : ي خي شغلي مخك
سمر ابتسمت بغباء: توني قايمه مقدر
منار سفهتها وطلعت من الغرفه ..


سمر ..
بعد ما طلعت منور من عندها رن جوالها شالته بملل بدون ماتشوف : الو
جاها صوته ثقيلللل : ي ي ياه..هلا
عقدت حواجبها وبعدت الجوال من اذنها تشوف مين .. شافت اسم (مشعل)
قالت بخوف : مشعل شفيك !!
مشعل توه بيتكلم بس تصكر فجاء ..

حاولت تدق مره ثانيه عليه وثالثه ورابعه بس مايرد خافت عليه بس فجاء جتها رساله ( لا تخافين صداع ويروح .. مشعل)
حست ان دمها واصل ل راسها الحين انا خايفه عليه وهو بكل برود يرد علي كذا !!!!!
-
-
-
-
-
لفيت عليها وعطيتها كف :اذا ما احترمتي نفسك احترمي البيت اللي انتي فيه يا( وبتر كلامي لما سمر نطت علي عشان.....

انتهى ..
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:05 PM   المشاركة رقم: 34
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي


الــبــارت الــســادس والــعــشــرون{26}







نزلت من الدرج وهي تحط اغراضها ب الشنطه .. شافت سمر وبشرى يفطرون .. قربت : ب العافيه
سمر بستغراب : اوهه مخلصه بدري ؟
نوره نزلت بسرعه : يلا يلا عبدالملك حرق جوالي يقول اطلعوا

كلها ثواني وكانوا ب الجامعه وبحكم ان الجامعه مو بعيده عن بيتهم وصلوا بسرعه ..
عبدالملك ابتسم ع شكل منار المختبص لان عارف ان اكيد رعد مسوي شيء عشان تكون معه .. عبدالكريم و عبدالملك ومنار راحو ل الكليه تبعهم ودخلوا المحاظره ..
طبعا توزعت المشاريع وطبعا زي كل ماتوقع ..
بهدوء قال الدكتور : مـــنــار ويذ رعـــــــد .. "ويذ يعني مع ههههه"
رعد ابتسم ع جمب من الفرحه ..
اما منار كان نقطه وتبكي لا ماتبيه..!!!!!!!!!!!!
ابتسمت منار بخبث :اي والله لاخليك تتحسف ان انا وانت مع بعض .. ضحكوا عبدالملك و عبدالكريم ع كلامها ..
الدكتور : هيا الان كل من اللي قلت هم مع بعض يجتمعون ويقولون لي سيبدا مشروعهم عن ماذا ..

رعد توه بيلف بس منار كانت قدامه وقالت وهي تضرس : اسمع انا ادري انه حركاتك بس وربك لاخليك تتحسف ومشروعنا ابيه عن ادارة الاماكن العامه اتوقع يصلح ل ادارة الاعمال !!
توه رعد بيرد : اي وـ
قاطعته : يلا قل ل الدكتور انا طالعه
رعد بجمود : ومتى ان شاءالله بنبدا ؟
رجعت لفت منار بشمئزاز : بكرا ..
وطلعت ..


ومــــــــــــــر اســـــبــــــوعـــــيــــــــن ..
و الاسبوعين صارو شـــــــــهـــــــريــــــــن..
عبدالملك ...
لا جديد بحياتي في شهرين ونص اللي مرو مافي جديد ابدد دوام وبيتنا وبعدين الشركه مافي جديد ابدا .. الا لما يوم الاربعاء كنت واقف عند الشباك اللي تطل ع بيتهم شفت سيارة غريبه توقف قدام البيت تحركت بسرعه بشوف مين !! شفت مشعل ينزل منها ويأشر ل غرفة سمر !!!!!!!! الغيره تحكمة فيني وخلتني انزل بسرعه واطلع من البيت .. وماشفت غير ضربي نازل عليه وكلها دقايق وصوت سمر تقولي : اتتترررككككهههه عــــــــبـــــــــدالــــــــــمـــلـــــــــــــ ــــك !!!!!!
لفيت عليها وعطيتها كف : إذا ما احترمتي نفسك احترمي البيت اللي انتي فيه يا (وبتر كلاممي لما سمر نطت علي عشان تبعدني من مشعل اللي هاجم علي من ورى ..
وهذا الشي اللي صار لي من ذا الاسبوعين ..

سمر ...
برضوا انا مافي شيء صار لي غير ان قوت علاقتي ب مشعل وصار يجي الجامعه ونقعد ب الكفتريا .. ادري ان نظرات عبدالملك تحرقني من بعيد وهو يطالعنا بسس .. المهم ب ذاك اليوم المشؤم لما نطيت ع عبدالملك كان مشعل طلع عجره وبيضربه من راسه حسيت بخوف ع عبدالملك وبلا شعور نطيت عليه بخوف عشان ماتجيه وطاح .. وطحت فوقه بعدني عنه بشمئزاز وقمت ولفيت شفت حراس عبدالملك ماسكين مشعل ومشعل ما بقى شتمه ماقالها عشان يبعدون .. قربت لم عبدالملك وهمست ودموعي تسبقني : جاك شـ( وقبل ما اكلم قالي بحده : ادخــــــــــــلـــــــــــــــي جــــوا ..
انتفظت بمكاني .. ورحت اركض وانا ادخل شفت بشرى قدامي منصدمه من اللي سمعته برى .. فتحت لي يدينها ورحت لها اركض وابكي .. حضنتني بقوى وطبطبت علي وهي تمس : اششششش .. خلاص حبيبتي ..
سمعت صوت منار بعصبيه : انــــــتــــي ماراح ترتاحين الا إذا جبتي لنا مصيبه صح ؟ صـــــــح وش مطلعك ب اخر الليل مع ذا الزفت لو عبدالملك مو فيه ؟ وش كان سويتي !!!!!!! كيف كيف استغفلتي الحرس كيف ما توقعتك كذا ي سمر كل يوم عن يومه تبينين انك ولا شيء !!!!!!!! زي مشعل -رفعت السبابه بتهديد- واللي خلقني لو تسمرين ع كذا لاطلع من ذا البيت ما اقعد في بيت ناس ماتحترم اللي موجودين فيه ..
وقفت نوره وتمسك يد منار : خلاص منار خلاص ..
منار تبعد نوره بعصبيه : خخخلللللاص ي نوره سكتنا ب الجامعه وهم مع بعض بسس توصل تطلع ب ذا اليل معه للللللللإ !!!!!!!!!!!!
سمر قامت وضغطت يدينها ب اذنها وقالت بدموع تقتل : بببببببببببسسس حححررررامم عليك بسس انا ما سويت شيء غير انني نزلت بكلمه بسس ما سويت شيء والله ممممماسويت !!!!!
منار تسكتها بحده : اســــكـــــتــــي اصلا اللي مثل اشكالك ما ينضمنون تدرين ليه لانهم مصدقين مشعل والله اعلم بعد يمكن انتي ومشعل طـا(سكتها كففف ححار من بشرى كلنا سكتنا بصدمه !!! بشرى !! بشرى !! تضرب منار وعشان مين عشاني ؟ انصدمة واللي صدمني اكثر لما قالت ل منار
بشرى نزلت دموعها : احنا خوات ما نقذف بعض كذا ..
ورقت فوق تبكي .. اوجعني قلبي عليها ومنار صنمت في مكانها من قوت الكف ومن صدمتها من كلام بشرى وان الكف قال من احن وحده علينا ..
رقيت فوق واضرب باب غرفة بشرى ولا ترد دخلت غرفتي وانهرت فيها لين انتهى اليوم المشؤم ومن ذاك اليوم ماصرت ارد ع مشعل ولا اعطيه وجه وكل ما جاني ب الجامعه اقوله عندك اهلي اخطبني ..
وهذا الشي الوحيد اللي صار لي ومن ذا الشهرين ونص ..



بشرى ...
بهذي الشهرين ونص عرفت نعمة العزوبيه .. ع قد حبي ل عبدالكريم كرهته .. اي كرهته بسس اضعف إذا شفته !! واتألم برضوا !! في ذي الشهرين كل يوم اشوفه ب الجامعه ما بينا اي حديث ل درجه الكل لاحظ بعدنا ل بعض وان ولا مره جاني واخذني معه يوم كامل .. ولما لاحظ ان الكل لاحظ صار ياخذني كل ويكند ونروح ل فندق وقعد فيه يومين وايام الدوامات يرجعني ..
الكل كان يستانس ب ايام الويكند الا انا .. اتعس يومين هم يومين الويكند .. اول الايام ياخذني ل الفندق ويطلع ولا يرجع الا وقت النوم وانا ب الارض وهو طبعا ع السرير وما اسمع الا كلام يسم البدن .. ويوجع يوجع يوجع وربي يوجع ..وصل ل درجه يخليني ما اللبس الا اشياء طويله ومايبي يشوف علي قصير ولا عاري ههههه خايف اغريه .. صح ما اللومه هو ولد واذا شاف بنت ما يستحمل بسس هو شوفني بنظره أين *رخيصه* .. الشهرين الاخرين صار ياخذني ل شقه !! عشان كل واحد غرفه .. ذاك اليووم .. دخلت انا وياهه الشقه ..
قالي بسخريه : ماريا ؟ ححبيبتي وينك
طلعت لنا وحده لابسه لبس يكشف اكثر مما يستر .. صنمت في مكاني من قوت الالمم والله معد استحمل قلبي عورنننني .. قرب منها وحضنها وهي بادلته الحضن ..
حسيت مالي مكان ب الاعراب ..
قالت ذيك البرصه : لك تؤبرني اشتئتلك وينك حبيبي ما ئجيت امس ..
قال لها عبدالكريم : معليش ياعمري كنت مشغول !!
لفت البرصه ماريا: من هيدا تؤبرني ؟
قال لها وهو يطالعني بسخريه : زوجتي المعروف فيها ..
طالعتني من فوق لتحت وئشرت ب السبابه : هيدي ؟
طالعتها من فوق ل تحت وقلدتها : هيدي .. اي هيدي عسى ما عجبناك ؟
ماريا وهي تتلصق ب عبدالكريم : حبيبي شو هيدي بتخوف ..شريرهه
عبدالكريم لف ع خصرها : هيه انقلعي الصاله وانا وماريا بندخل الغرفه مابي ازعاج .. مــــفـــهــــوم !!
ابتسمت بداخلي .. هو يسوي كذا يعذبني مادرا انه يخليني اكرهه .. ابتسمت وقلت : من عيوني طالع عمرك ..
تقدمت ورحت ل ل الصاله .. ومن حسن الحظ ذاك اليوم اللي مجهز الرومنسيه سمر وطبعا كل اللي جايبته قصير عشان كذا خذيت لي اشياء ثانيه وهي ما تدري ..دخلت غرفتي وقعدت فيها وحطيت شنطتي عند الدولاب .. فصخت عبايتي وشفت يدي ابتسمت ان الحرق خف خف وبكثيرر واطريت اني احط الكريمات عشان البنات موجودات معي ف مجبوره احطها لعلا وعسا تخف ولا يشكون لو شافوها .. المهم قعدت اصفف اغراضي ..ومشى الوقت وبعد ساعتين لبست بنطلون استرج واسود وبدي بنك .. وانسدحت ع السرير وقعدت افكر بحياتي زي العاده .. خذتني ساعتين زياده ونبهني من سرحي صوت عبدالكريم برى يناديني .. فزيت ولبست عبايتي بسرعه وطلعت له ..
طالعني من فوق ل تحت وقال بسخريه :
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:05 PM   المشاركة رقم: 35
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

.
طالعني من فوق ل تحت وقال بسخريه : إلى الحين ب العبايا الحمدالله و الشكر ..المهم أنا طالع وبرجع بعد ساعتين ..ما ابيك تحتكين مع ماريا ممممفهوم ؟
هزيت راسي ب ايه
تركني وطلع .. بعدها طلعت ماريا تتمخطر ب الروب حقها ابتسمت ع شكلها اللي يرحم دخلت غرفتي .. من الطفش قلت خلني افتح الشنطه اللي جابتها لي سمور .. فتحتها وليتني ما فتحتها جايه قمصان نوم وفساتين وبنطلون جنز واحد وبدي واحد يعني ولا شيء ساتر .. ضحكت من قلب وانا اتخيل شكلي اكشخ ل الثور اللي عندي .. فزت نفسي لما شفت فستان لونه وردي لنص الفخذ وبدون اكماك وتحت الصدر فيه زم فيونكه لونها فوشي جميل وهاديه ..اشتهيت اللبس فستان واستغليت الفرصه ان عبدالكريم ماراح يرجع الا بعد ساعتين يعني اكشخ ل نفسي ساعه وبعدين اتروش واغير كنت حريصه اني ما اخليه يشوفني .. طلعت الفستان ولبسته .. وفكيت شعري وحطيت ع ورى بعدين قلت دايم افتحه بجرب لو رفعته رفعته بشكل انيق ونزلت كم خصه لفيت ع ورى شفت كيف ظهر باين ضحكت ع شكل الفستان جد كان مرا كيوت .. طالعت وجهي يوؤؤؤؤؤؤ من زمان عن الميك اب طلعت العلبه اللي حطتها سمر وبديت اتفنن خذيت يمكن ساعه الا ربع وانا اتكشخ بعد ساعه تمممام شفت نفسي ب المرايا كان شكلي جمممميل ابتسمت من زمان ما كشخت كذا .. سمعت صوت اغاني برى طلعت الاخت متكشخه وحاطه اغاني تستنى طال عمره عبدالكريم شفت الساعه بقى ساعه ع مايجي !! طلعت لقيتها كاشخه وتعدل الطاوله كلها شموع واكلات وحركات .. خقيت ع الطاوله بعدين تذكرت ان هي و عبدالكريم بيقعدون فيها .. حسيت بغيره ما ادري ليه احس ب الغيره وانا احسني اكره. .. ما احب شعور التناقض اللي يجيني .. وفجاء شفتها تصفق وتقول بسخريه : هههه هلاء انتي لابسه هيك مشان حبيبي ؟ مافشرتي ياحلوه!!
ابتسمت لها وقلت ببرود: للعم ذا حبيبك ب الهنا والعافيه فيه وبنسبه لي ترى ماهزتني ولا شعره فيني .. وللعم ذا اللي تشوفينه قدامك لنفسي ل ايش ل ن ف س ي ..
ولفيت بدخل بسس قلت لها بسخريه : ب العافيه عليك ياالبرصه .. وانصدمة ان عبدالكريم كان واقف ويسمعنا ولا شاف اي وحده فينا ..
وخلص ذا الشهرين ونص ع خير ..


عبدالكريم ..

وطبعا زي الباقي مافي شيء صار جديد الا بذاك اليوم .. اكمل لكم من وقفت اسمع كلام بشرى و ماريا كنت متعمد ارجع قبل الساعتين ابي اسمع وش بيصير فيهم .. وانصدمة من كلام بشرى .. حسيت بقهر ان ذي الرخيصه تبي اللي ارخص منها .. تنحنحت ودخل وشفت ماريا واقفه وع وجها شبه ابتسامه .. وباب غرفة بشرى تصكر ..قربت مني ماريا ولصقت فيني زي العاده ابتسمت لها وقلت شوي واجيك نزلت يدها من كتوفي وتوجهت ل غرفة بشرى وفتحت الباب بشويش وليتني ما فتحت .. شفتها معطيه الباب ظهرها .. ولابسه فستان ويازين ذا الفستان ع جسمها واللي يتمايل قدامي كانت حاطه السمعات وتتمايل برقصه .. لاحظت انها بدتت تتحمس وترقص مصري صكرت الباب بهدوء وتكيت ع ظهري .. شفت خصرها شلون يروح يمين ويسار بحركه متقنه لاحظت انها ترقص وهي مغمضه لانها لما لفت وعطت الباب وجها ما انتبهت لي لانها مغضه .. شفت كيف الفستان بارز صدرها ما قدرت ابعد نظر والله يامفاتنها ذبحتني نسيت انها بشرى الرخيصه نسيت كل شيء .. وقف بذاكرتي بشرى حبيبتي اللي اعرفها من ايام الملكه ..تقدمة لها بشويش وبعدين رجعت ع ورى كنت ابي اكحل عيوني ب شكلها الفاتن والله ما انكر ان شكلها كان فتنه .. بشرى لفت بسرعه وفتحت عيونها وشهقت ... بببببققققققققوى .. عبدالكريم ابتسمت ع جمب ع شكلها الخايف .. بشرى ارتعات ومسكت قلبها وقالت بصوت يرجع : ع ع ع عبدالكريم ? ا ا انت من متى هنا ؟

سكت اتأمل شكلها .. رجعت ع ورى وسحبت عبايتها ..
تقدمة لها وسحبت العبايا بقوى ل درجه سحبت بشرى معي قربت مني وصقعت ب صدري .. كانت ترجف بمكانها .. حاوطت خصرها وهمست ب اذنها : وننسى كل شيء اليوم ..
دفتني بقوى وقالت بصوت حاد : اطلع للي تعبت نفسها وش تبي فيني ؟
رجعت قربت لها وقلت : تغارين ..
قالت وهي تضرب صدري تبعدني : ع ايش ؟
قلت لها وانا اتكلم بهدوء : طيب ليه انفعلتي ؟ مو انتي زوجتي طيب ليه تبعدين ؟
ضحكت بسخريه وقالت : زوجتك ههههههههه ضحكتني انا مجرد هامش لا تلمسني ولا شيء مو انا رخيصه مو انا مو مستواك ي طويل العمر .. سكتها بكف لف وجها وطيحها ع السرير تقدمة لها بكل وحشيه .. وقطعت ملابسها ولما قربت لها تعلقت. فيني وتهمس ب اذني بصوت باكي أية الكرسي .. بلحظه بعدت عنها سرعه قبل اسوي اي شيء اندم عليه شفتها كيف تلحفت ب الشرشف تبع السرير .. وهي منهاره تبكي ..
قلت لها بعصبيه : ككممم مرره ي بشرى قلت لك لا تخليني اشوفك ب ذا الشكل تدرين ليه .. لفيت عليها وقلت بحالة ضعف وانا اضرب ع قلبي : لان هنا في شيء يضعف إذا شافك وربكككك يضعف يضعف ويتعب يتجدد حبك اللي ادفنه بكل يوممم طلعت من الغرفه واتجهت ل غرفتي الثانيه وقفلت الباب سجدتت سجود الشكر اللي مالمست بشرى حمدت ربي أني ما سويت شيء معها وانتهى ذا اليوم الكئيب ..


منار ...
طبعا مر شهرين ونص مثل السم ع قلبي كرهت فيها نفسي جد جد كرهت نفسي !! لان مشروعي مع اللي مايتسمى +عرفتوه رعد+ كان كل يوم نطلع مع بعض و عبدالملك معنا لين حسيت انه طفش صار يرسل معي بدي قارد -حراس- كان كل يوم و الثاني نسوي شيء مشروعنا صعب شوي عشان كذا كان كل يوم نطلع ماعد ايام الويكند حححبببيت ايام الويكيند زود و ودي انها اسبوع كامل بسس ما ب اليد حيله اول اسبوع مر ما كان بينا كلام كنا نطلع ونروح بعض الشركات ونسوي كل شيء وكل واحد ما يخاطب الثاني .. و جا الاسبوع الثاني نفس الشاي ببس لما جا الاسبوع اللي بعده .. رعد افندي صار يحتك ويحاول يكلمني وانا ما اعطيه وجه اعطيكم وش صار ب الاسبوع ذاك ..
( لبست عبايتها وتحطبت وطلعت مع السواق وراحوا شركة ******* ..
رعد بكل هدوء يقدم لها اوراق : تفضلي ..
سحبتها منار بكل قسوه .. وشافتها ..
منار بدون ما تطالعه : انا باخذ 5 وببدا شعل وانت بعد .. وتوها بتلف قال لها رعد :منار ..
بدون ما تطالعه : خير
رعد بتوتر : شرايك نروح الكافي اللي هينا نعبي البيانات سوا !
منار لفت : اي بيانات !
رعد قدم لها اوراق : هذي بيانات لازم انا وانتي ..
منار سحبتها و بسخريه : انا وانت اجل .!!
رعد ياخذ نفس : اي ..
منار ابتسمت ع جمب وطالعته بتحدي : بعبيها لحالي ..
رعد سحب الاوراق : باين دافوره ويعتمد عليك .. بسخريه ماتجين نص او ربع دفرتي
ضحكت منار : هههههه طيب ي دافور نعبيها سوا ..
خق رعد ع ضحكتها وابتسم : ايوا خلينا كذا حلوين
منار بشراسه : لا تسوي نفسك الحنون الطيب !!!!!!!! روقني اوكككك
رعد بهدوء مشى وخلاها ..
تنهدت منار و مشت ....
قعدو ب الكافي وقعدوا يعبون البيانات ..
رعد تنحنح : م منار ..
بدون ما طالعه : ما ابي بينا اي كلام لو سمحت..
رعد لا شعوريا : انتي حلوه لاعصبتي ..
رفعت عيونها منار : خــــــيـــــــــر ! شكلك نسيت نفسك ..
رعد ابتسم : شدعوه خلاص .. سكتنا.
عطته نظرة استحقار ولفت تكمل شغلها ..)
ذا صار بيوم من الايام اللي راحت .. طبعا الاخ رعد يحتك كثير وصار من جد يجيب الهم .. تدرون ادري انه يحبني ويعشقني وباين من عيونه ببس ع كثر عشقه اكرهاكره وربكم اكرهه .. فكرة الانتقام دايم تراودني وانا حالفه اني انتقم لنفسي وراح انتقم راح اخليه يكره حياته ببس كل شيء بوقته حلو .. وطبعا زي ما قلت لكم ذا الشهر الاخير مابيني وبينه واخيرا برتاح من حركاته السخيفه واذكر من حركاته السخيفه ..
(كنت طالعه مستعجله وجوعانه وهو كان واقف قدام البيت .. ركبت مع السواق ولحقوا رعد ولين وصلوا مطعم استغربت ؟ بعدين تذكرت ان رعد قال لها انهم بيروحون عدت مطاعم عشان يتكلمون مع الاداره .. وياخذون بعض اللي يبغونه .. نزلو رابع مطعم ومعد استحملت منار وراحت قعدت ب احدا الطاولات وطلبت لها اكل .. سحب رعد الكرسي اللي قدامها وقعد ..
رفعت حاجبها منار : خير ؟
رعد بهدوء وصوته الرايق : ببنتهم 3 شهور وخير ماراح تغيرينها ؟
ضربت منار الطاوله بيدها : لا ، عندك شيء ؟
رعد وهو يطالعها بهدوء وسكينه ابتسم ورجع ظهر ع الكرسي ولا رد ..
منار بحده : قوم ..
تقدم رعد بهدوء وحط يدينه ع الطاوله وشبكها : واذا ما قمت ؟
منار ما ردت لان الطلب جا ..
رعد يطالعها وهي تاخذ الشوكه و السكين ..
منار تطالعه بحده: خير تطالع ؟
رعد بهيام : قلت لك من قبل انتي حلوه لما تعصبين ؟
توترت منار ولا ردت ..
كان فيه كاس كبير وفوسطه ورده .. سحبها رعد ..
وحطها جمب يد منار وقال بهمس : ليتك تحسين ب قلبي ..
وقام .. تركها بدائره كلها استفهامات ..
ما اهتمت وبدت تاكل ..)
وطبعا ذا اخر اكشن صار بينا ومن عقب كلمته السخيفه صارت علاقتنا شوي رسميه بسخريه ما انفي انه احيانن يحتك .. والله يتمم ذا الشهر الكئيب ع خير ..
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:05 PM   المشاركة رقم: 36
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

الــبــارت الــســابع والــعــشــرون{27}








رعد ...
يــــــــــأهه يازين ذا الشهرين ونص ويا اجملهم كنت اصبح ع وجها وامسي عليه 24 ساعه قدام بعض نجهز ذا المشروع ودي اروح ابوس راس الدكتور انه خلانا مع ذا بعض صحيح خليت ابوي يتدخل شوي بس الحمدالله طاوعنا .. ما انكر ان كان ودي يطول ذا الشهر .. ببس ما ب اليد حيله .. انقهر من صدودها .. ما تعطيني وجه والكلمه الوحده ترد لي اياها بعشره .. صحيح انا ما اللومها والله ما ألومها .. ببس قلبي ؟ وحبي لها ! وعشقي لها ؟ ابي اكرها حاولت ؟ قسم بالله حاولت بسس .. المهم ما علينا انا ابي اتقرب لها ذا الشهر لعلا وعسى ترحمني معنا اللي مثلي ما ينرحمون !! صدق اكره نفسي بحضورها اكرهني إذا طالعت عيونها ما اطيق نفسي إذا سمعت ضحكتها .. صحيح ماعمرها ضحكت قدامي بسس اشوف ضحكتها مع صديقاتها .. استمتع إذا سمعت نبرتها العصبيه .. اذكر مره كانت بمكتب عبدالملك ودخلت مسرع ابي اعطيها ملف تكمله لان ابوي يبيني تحت عند باب الشركه .. دخلت المكتب واخخ يوم دخلت .. لقيتها فاصخه عبايتها وحاطتها ع الكرسي و واقفه قدام دولاب مليان ملفات ومعطيه الباب ظهره ..
والله ما قدرت انزل عيوني بديت بشعرها المرفوع ب اهمال وبعدها البدي حقها الاخضر ما انكر أين عشقت اللون الاخضر عقب ما شفته عليها وعلى لون بشرتها الفاتح .. وكملت نظري ل اللقز اللي هي لابسته وكيف مبين كل شيء بجسمها مشت وكانت مشيتها غير فيها نوع من العربجه وذا اللي جد خققني ع جسمها النتفه واللي يتعربج .. كحيت ابي تنتبه لي وارتاعت لما شافتني وسحبت عبايتها ولبستها بسرعه .. قالت وهي معصبيه : فيه شيء اسمه باب طق الباب عبدالملك وهو عبدالملك وذي شركته وذا مكتبه يطق الباب وانت ؟ مين عشان ما طقه ..
لفيت وانا احس بتوتر ونفسي ما انتظم ما اللام شف ذا الجمال كله ؟ حطيت الملف وطلعت بسرعه .. ما ابي اسوي شيء اندم عليه ؟ اعرفني متهور ..
وهذا الشي اللي دهورني ب الشهرين ونص .. وياليت مايخلصون ...






نايف ...
شهرين ونص ما نكلم بعض .. الا قبل امس الحمدالله تصافة الانفس .. بس عقب وش ذلتني ذل .. بس استاهل ذا عقوبت ربي لي بللي كنت اسويه .. الحمدالله رجعنا ل بعض ..وامورنا ب التمام والله يتمم علينا ..



منى ...
ادري أني زودتها بس يستاهل معني إلى الحين ما صدقة ذيك اللي دقت علي !! لان حبي وثقتي ب نايف كبيره وماراح اصدق وحده مفتريه مثلها ولو كانت صادقه
كانت رجعت دقت بسس ما شفت منها اي اتصال ..
فلما شفت اعتذاراته والهدايا الطالعه والنازله وانه احترم نفسه وصار ينام ب صالة جناحنا حسيت اني خلاص بسامحه .. وماراح احاسبه ع ماضيه لانه ما حاسبني ع ماضي معني عارفه ماضي يشرف ميه ب الميه بسس ولو .. دخلت الغرفه وعطوتها ومليتها شموع .. وشغلت الفواحه .. ولبست فستان ناعم لنص الفخذ .. وبدون اكمام لونه احمر .. وفكيت شعري زي مايحب نايف .. وسويت سفره عشاء تجنن .. وبعد ساعه جا .. كانت الصدمه ع وجه باينه وياعمري ما صدق انيي سامحته ل درجه او ما دخل حضني وهمس ب اذني : اهه ي منى كني سجين طلع من سجنه اليوم .. وتعشينا وخلص يومنا ع خير ..


نوره ...
مافي شيء جديد بحياتي اداوم واكل وانام والحمدالله ع كل حال ..


مشعل ...
ماراح اقول وش افكر فيه بعدين تعرفون بنفسكم ..


_____________________________________


ونكمل ذا الشهر ...





كان قاعد في مكتبه والقلم بيده يضرب ع الطاوله .. يفكر ب مشعل ؟ هو عارف مشعل ما يستاهل سمر !! بس وش ممكن يسوي عشان يمنعه ؟ تنهد وغمض عيونه ..
"طق طق طق"
فتح عيونه عبدالملك وقال : تفضل ..
دخلت السكرتيره حقته : أستاذ عبدالملك احدا الموظفين وجود ملف ويريد ان يتحدث معك .
عبدالملك : خليه يدخل ..
دخل الموظف .. ورفع واسه عبدالملك وليته ما رفع ..
عبدالملك بصدمة: انت ؟؟؟؟

_________________________


اليوم ويكند يعني عبدالكريم بياخذها .. بعد ساعه خذها ودخلت شافة شقته مقلوبه وحوسسسسه
عبدالكريم بسخريه : يلا ي بنت العز اكرفي انا طالع وبعد ساعه راجع وياليت اللقى شي وصخ شوفي وش بيصير لك طلع ورقع ب الباب
بشرى تنهدت وبدت..
وبعد ساعه
بشرى خلصت ترتيب... بعد ماشالت كل الاوراق
.. والعلب بالزباله ..ونفضت الكنبات ...
ومسحت الطاوله.. والمكتبه.. والتلفزيون..
وغسلت الكأسات ...والملاعق.. والصحون...
والسكاكين... ومسحت الدروج ...والثلاجه .
.والفرن... والطاوله.. وغسلت الملابس...
وغسلت الحمام.. والمغاسل ...والمرايات...
والبانيو... ورتبت الاغراض حقت ريان...
وادوات الحلاقه ...والكريمات ....والشامبوهات.
. والفرش.. والمعجون.. وغسلت الحمام.. !!

وطلعت الملابس من الغساله..
ورتبتها بغرفة الملابس... ورتبت خزانة الملابس
..وسرير النوم.. رتبت الشرشف.. والمفرش..
والمخدات ..ومسحت عوارض السرير...
والتسريحه ..والسيراميك...وطلعت للصاله ..!!

.ومسحتها بالنهايه.. وخلصت.. كل شيء صار نظيييف
...ومرتب كل هذا سوته بساعه بسس...
شغلت فواحه ..عند عبدالكريم بريحة الفراوله...
شغلتها واخذت نفسسس.. ودارت بالصاله..
وهي فرحانه ..انها بتخيب ظن عبدالكريم
انها ماتقدر تسويها ..وجلست بتعب ع الكنبه.
. وبدون شعور نامت من التعب... نامت..
وهي جالسه... بس رجع جسمها ع ورا... !!!

عبدالكريم رجع ووقف عند الباب..
وقال بسخريه:هه.. نشوف يالدلوعه..بيش..
شو مسويه اللحين...!!!

وفتح بالكارت ..ودخل اول مافتح الباب ..
لفحه هواء بارد..وريحة الفواحه الفراولة...
غمض عيونه ...واخذ نفس... ودخل..
كان الجناح يلمع.. ونظييييييييييييف... ومرررتب.!!

. قفل الباب.. ومشى وشافها ع الكنبه جالسه ..
.وراسها مايل.. وشعرها مغطي وجهها ..
وواضح انها نايمه ..عبدالكريم قلبه دق ..ودق بقوووة ..
..راح لعندها ..وجلس بجنبها ...وركز بوجهها ..
.وبدون شعور رفع يده.. ووخر شعرها عن وجهها.
.. كانت مثل الملاك نايمه .بهدووووووء
..مالها صوت غير صدرها اللي يرتفع وينزل!!
عبدالكريم مركز في كل تفاصيل وجهها..
وينقل عيونه عليها.قرب منها ومن شفايفها..
صار يحس بانفاسها وهو مغمض عيونه
...بس فجأه انتبه ع نفسه ...وفتح عيونه
.كان خلاص.. باقي شوي.وتتلامس شفايفه معها.
. فز.. وقام ..وقف وتنفس... وراح للمطبخ ..
فتح الثلاجه ..وشرب مويه... وراح للمغسله
..وغسل وجهه...وجلس يأخذ نفس..

___________________________
في البيت ...
نوره بطفش :ليتني داخله نفس قسم منار
سمر وهي تلعب ب الايباد: وليه ؟
نوره ترمي القلم : وش ذا المشروع اللي كل يوم طالعه
سمر ابتسمت وذبت الايباد ع الكنب : وانتي مصدقه كل ذا مشروع ؟
نوره رفعة حاجبها ؛ اججل ؟
سمر تمدد روجلها وتحط يدينها ورى راسها : لا ي روحي ذا رعد يتلصق
نوره بستغراب : لا ما اتوقع
سمر ع جلستها: الا وربك شوفي كيف يطالعها ومخلي كلامها اللي يمشي ي روحي اخخخ لو تشوفين بنات الجامعه كيف ودهم يجلدون منار
نوره تذكرة : هههههههههههههههههههه ولا نجكن يوم تلصق ب رعد ويدفها ويلحق منار ههههههههههههههههههه بس منار ماتفهم
سمر بهدووووء : الله لا يلومها اللي شافته مو شويه .
نوره : بس حرام رعد
سمر لفت ع نوره بقوى: واللي سواهه ب منار مو شويه ؟؟ كرهت نفسها بسببه !!!!!!!!
نوره : طيب هو جاي يصحح غلطته
سمر :وحتى لو يصححها ما نسوي شي غير اذا منار وافقة !!
طبعا كان كل ذا الكلام يدور ومنار واقفه عند الباب .. كتمت نفسها وهي تقاوم دموعها اللي خانتها ونزلة .. مسحتها واخذنت نفس ودخلت وسلمت ع البنات وتعذرت انها تعبانه وتبي تنام ..

وقبل ما تحط راسها وتنام دخلت ع توتير رعد وكان حاط صوره كاتب عليها
(
✋السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

قال أهل العلم :

من أوتي صدراً سليماً لإخوانه وأهله وأحبابه..

فقد تعجّل شيئًا من نعيم الجنّة..!

لا شيء يخترق “القلوب” كلطف العبارة ، وبذل الإبتسامة ، ولين الكلام ، وسلامة القصد ، ونقاء القلب وغض الطرف عن “الزلات” .

نَسعَى وَ نَمضِي ، وَنَتعبّ وَ نَبكِي ، وَ يَبقَى ما اختَارهُ الله هُوَ { الخَير }

اللهم اجعلنا من اهل النفوس الطاهرة ، والقلوب الشاكرة ، والوجوه المستبشرة الباسمة ، وارزقنا طيب المقام وحسن الختام اللهم آمين .��)

ابتسمت بسخريه وقالت بهمس :حقير.

-
-
-
-
-
-
-
__________________________
نوجع ل الشركه ..

تقدم وهو عاقد حواجبه: اي انا ي استاذي
عبدالملك وقف ودخل يده بجيب بنطلونه: وش عندك ؟ وانا مو قايل ما تطلع من مكتب المراقبه ؟؟؟؟ ليه يجي احمد
راكان يمد الملف: استاذ حذ الملف اول عشان تعرف انا ليه طلعت وانا الحيين طالع وقبل ما اطلع ترا الملف جايبه انا من مكتب مشعل لاني امس دخلته ابي الكميره اللي بمكتبه اشيلها ولقيته ورى الدولاب وجبته واحلف لك اني مافكيته ..
هز عبدالملك راسه ب اوك : تفضل
طلع راكان ..
قعد عبدالملك وفتح الملف .. وقعد يقرى المحتوى وفجاء ....
وقف عبدالملك منصدم صكره بقوى وسحب جواله ودق ع عبدالكريم ..

_____________________________
في الشقه ..

عبدالكريم اخذ كان مويه ببارده وتقدم ل بشرى وكبه عليها فزت بشرى من نومها مخترعه ..
عبدالكريم يطالعها من فوق ل تحت وقال بحتقار:
وش ذا التنظيف اللي يسد النفس ي هانم؟
بشرى بلعثمه: والله والله نظفة كل شي والله كل شي نظيف ..
طالعها عبدالكريم من فوق ل تحت وسحبها من شعرها ودخلها غرفتها .. وعطها كف خلها تطيح وبعدها نزل يضربها ب اقوى ماعندهه ..
اما بشرى فكانت تصارخ وتصيح وتقوله بععععدددد بببعد والله حرااااممم عليك لا تظلمنننييي الا الظلم يا عبدالكريم ..
فز عبدالكريم من مكانه وقال وهو يتنفس بسرعه: الا الظلم هاه؟؟ وتسوين بريئه بعد ؟
سحبها وقعدها ع كرسي وربط رجلها ويدينها وصكر فمها .. وتوه بيضربها .. رن جواله اتجه ل جواله ورفعه وكان عبدالملك .. رد عليه ..
عبدالكريم : الو
عبدالملك بعصبيه: وينك ؟؟؟؟؟؟
عبدالكريم استغرب عصبيته: ب الشقه مع بشرى ؟
عبدالملك : تتتعااال بسسرررعععه
عقد عبدالكريم حواجبه: اوك مسافة الطريق ..
___________________
وصل عبدالكريم وع طول ل مكتب عبدالملك ..
عبدالملك اول ماشافه : اخخخ ي عبدالكريم اخخخ شف شف الملف تذكررر تذكر المبنى اللي ماضبظ؟ وشكينا ب الماجما ؟
عبدالكريم عقد حواجبه : اي ؟
عبدالملك يضرب الطاوله : مممشششعععل الننذذل !؟
عبدالكريم فتح عيونه ع وسعها: لااا تقوله هوو ؟؟؟؟؟؟
عبدالملك : هو هووو هو
صنم في مكانه عبدالكريم من الصدمه ؟ الى اي مدى بيوصل نذالته ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عبدالملك هدددددااا فجاء ..
قعد وقال بهدوء : اقعد اسمع وش نسوي ..
قعد عبدالكريم يسمع اخوه..

_______________________

بدور...
في بريطانيا فتحت عيونها بتعب وسحب جوالها اللي جمب الكمدينه وشافة رساله استغربت ان من زوجها .. فتحتها ..
وكان المحتوى
( صبّح الله قلبك الباهي بخير
واسعد الله روح فيها صرت اهيم ..~)
ابتسمت بحيا وهي تقرى ضمت الجوال بحب لان من زمان تعدلت علاقتها مع زوجها والحمدالله مستمرين ..
_________________________

رجع البيت وهو يفكر ب كلام عبدالملك وقرر ينفذه بس مو الحين لما يتخرج ..
قال بصوت عالي : بششرى ؟
ماسمع حسها ؟ شوي ضرب راسه وتذكر انه رابطها ؟ يعني من ٥ ساعات كانت مربببوطه ؟؟؟؟؟؟؟
دخل بسرعه الغرفه واشفها قاعده ودموعها نشفت من البكي .. تقدم لها

عبدالكريم ...مد ايديه.. ورا ظهرها.
. عشان يفك ايديها ..وهو جالس..
على رجوله.. قدامها.. وصارت هي بحضنه
...وهو يحرر ايديها ...!!

بشرى ..من كثر ماعانت ..من خوف
..وبرد.. والم.. صدر عبدالكريم
.كان قريب منها.. ومايفصله عنها .

.الا شعره..دفنت.. وجهها بصدره..
وهي تتنفس بإرتياح ..ريحة عطره جننتها.
. ولا دفئ صدره.. وجسمها البردان..
حس بالدفء ...غمضت عيونها !
عبدالكريم.. أنصدم.. وتجمد..
وظل متجمد ثواني.. وقلبه يدق..
نزل بصره لها ..وهي دافنه وجهها .
.بصدره ..وصغرها بحضنه..
صار تنفسه سريع.. وصدره يرتفع .
.وينزل.. بلع ريقه.. وأخذ نفس...
ورجع كمل.. فك الحبال..
.خلص تحرير يديها ..توقع راح تشيل رأسها
.. وتبعد عنه.. لانه لازم يحرر رجولها ..!!؟؟
بشرى ..حست ايديها ..تحررت ..
وبدون شعور.. وبتلقائيه.. حطت ايديها
..ورا ظهره.. وضمته ..بأقوى ماعندها..
بالرغم ..من الضعف اللي تحس فيه .
.من التعب.. الا انها ضمت عبدالكريم
.لدرجة ظهره آلمه ..من أظافرها....
عبدالكريم.. أرتبك.. وتوتر.. وبدأ قلبه..
يدق.. ويدق.. صار يتنفس.. أقوى ..
حس بالرغم.. من برودة الغرفه..
الا ان جسمه ..حار.. وجبينه يعرق .
.غمض عيونه ..واخذ نفس ..ومسك ذراعها
..وحركها.. عشان يفكها منه ...
بشرى..حست بالامان.. والراحه..
حست انها خلاص ..تبي تنااااااام ..
.واستسلمت للظلااااام
عبدالكريم .. حس ايديها ارتخت..ظهره... وطاحت على الارض..
بجنبه ..رأسها طاح ..على ورا ..
..مسك رأسها ..ويد ورا ظهرها..
عشان ماتطيح
عبدالكريم.. دق قلبه ...بس هالمره غير
..وهالشعور ماأعجبه.. لان قلبه
دق.. خوووف عليها ..~

___________________________

رجع بتعب من الدوام لف شاف بيت البنات تقدم له وراح ل البدي قارد الاساسي ..

عبدالملك : هاهه بشر ؟ كيف الشغل
البدي قارد: تتتماممم
عبدالملك ربت ع كتوف البدي قارد: يعطيك العافيه
ولف وراح ل بيته ولما دخل شاف الجده اللي هم ساكنين عندها تصيح .. استغرب وتقدم لها ..
قال بخوف عليها: مابك ؟
الجده وهي تمسح دموعها: لماذا الرجال يقبلون رؤس النساء ؟
تقدم عبدالملك لها وكتب على مذكرتها
(
تقبيل رأس الانثَى لا يَـكون إلا بِـ ثَـلاثة
أبٌ حنُون ، إبنٌ بَار ، عَاشق عَظيم.)
وابتسم لها ورقى فوق
ونااممم..~




انتهى ..~

عزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الرد
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:06 PM   المشاركة رقم: 37
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي


الــــــــــبــــــارت الثامن عشر {28}




ومرت الايامم .. والايام صارت شهور ..
وشهور صارت سنين ..

ومرة على ابطالي اربع4 سنوات ..


وهم على حالهم مافي اي شيء جديد ..
كل واحد يمشي بهمه ..

واليوم بنبدا بأول يوم بعد 4 سنوات ..


طبعا كانوا كل ابطالي ب الجامعه ومستانسين .. لان بكرا اخر يوم لهم في الجامعه بكرا بيستلمون شهادة البكلريوس ويرجعون ل الارض الوطن ..

كانت تتمشى هي والبنات خلاص اليوم اخر يوم ..
يشوفون الجامعه ..
سمر شهقت وقفت والبنات يمشون !!
بشرى عقت حواجبها : شفيك ؟
سمر تحط يدها ع فمها : مشعل !!
منار تتأفف وتسحب نوره وتمشي ..
لاحظت بشرى حركة منار ولا علقة .. ورجعت لفت ل سمر : وش فيه ؟
سمر توريها وش راسل لها ..
كان راسل لها ( ترا مليت !! اربع سنوات وانا اطرك تكلميني قلت لك خطبه إذا رجعنا ل السعوديه بس الحين احلمي ولو ما تردين مو بصاير لك طيب !! فاهمه )
بشرى ابتسمت : ماعليك منه بس
سمر بشوية خوف : بس !!
بشرى تسحبها : اقول امشي ماعليك بس ..

-
-
دخلوا وقعدو بالكفتريا .. نوره تشيل شنطتها : عندي اوراق ابي اسلمها تجين ؟
منار وهي تحط المويه ع الطاوله : لا ..
قامت نوره : يلا سي يو اشوفك بعد نص. ساعه ..
اشرت لها منار ب باي ..

منار طلعت الايباد حقها وتطقطق ..
فجاء انسحب الكرسي اللي قدامها ورفعت راسها شافت رعد سحبه وجلس ..
منار بملل لانها تعودت ع اسلوبه ذا : انت إلى متى بتذب وجهك ؟
ابتسم وتكى ع ورى ..
منار توها بتدخل ايبادها عشان تقوم بس فاجئها لما طلع علبه حمره صغيره وفتحها كان خاتم انيق .. قال لها ب الانقليزي عشان اللي حولهم ينتبه .. : تقبلين الزواج مني؟
اللي حولهم كانوا يصفقون ويصارخون وعاجبهم مرا حركة رعد بستثناء البنات اللي حاقدين عليها ..
ابتسمت منار ع جمب وهي تقول : مصدق نفسك مرررا ؟
رعد بترجي : مستعد اسوي لك اللي تبين اللي تبين بس تقبلين ؟
منار لمعت في راسها فكرة خبث لفت له وقالت : اممم راح افكر اني اقبل !! لاحظ وحط خطين ع كلمة افكر ؟ اني اقبلك لاكن بشرط ؟
رعد وهو متشفق : اللي هو ابشري ؟
منار ابتسمت بخبث : بكرا تجي شايل لوحه كاتب فيها
( I love manar ) ولوحه ثانيه كاتب انا تحت رجلك سيدتي منار !!! ويكون ب العربي ..وتدور ب الجامعه كلللهأ !!!!!
انصدم رعد من طلبها !! وبيخرب برستيجه اصلا لو شال لوحه أجل لو شال الثانيه ؟ وكيف يشيل وسمعته وسمعت ابوه !!!!
قام من عندها معصب وراح ..

من بعيد ..
عبدالملك يضرب كتف اخوه: وش ذا التجمع ؟
عبدالكريم بدون مبالا: تلقى واحد يستعرض ..

وشافوا رعد طالع من ذا الزحمه وهو معصب ..
لف ع بعض كلهم وبصوت واحد : منار ؟
ركضوا ب الزحمه ودخلوا بصعوبه وشافوا منار قاعده
تقلب ب العلبه ..
وارتاحوا لما شافوها تبتسم ..
عبدالملك : منار ؟
منار ب ابتسامه : امم شسمه يلا نروح البيت خلص الدوام .. وبدق ع نوره انا !
عبدالكريم وهو يرفع جواله بيدق ع بشرى : ملوك انا رايح ل الشركه .. الو
جا صوتها الناعم : الو
عبدالكريم بجمود: وينك
بشرى بعفويه : وراك ..
لف وشافها مع سمر .. ابتسم لها .. واستغربت بشرى ابتسامته ؟ بس ما كمل استغرابها لانها اختفت ابتسامته ..

نوره من بعيد جت : يلا يلا جيت ..

وراحت نوره وبشرى وسمر البيت ..


اما عبدالملك و عبدالكريم و منار الشركه ..

توهم داخلين .. منار شافة الموظفه الكويتيه اللي دايم تسولف معها .. قالت ل عبدالملك انها بعد شوي بتجيهم ..

رقى عبدالملك ل مكتبه و فصخ جكيته الرسمي وذبه ع الكنب وقعد بكرسي مكتبه وهو يتنهد بتعب : عبدالكريم الحين الخطوه الاهم !!! والاعظم
عبدالكريم ونفسيته ماش : ادري وانا اخوك ادري ..
عبدالملك يضرب الطاوله : تدري وش يعني لو يصير اللي الكلب يبيه وش بنخسر ؟ بنخسر ششين ؟
الشركه اللي ب قطر و سمر !!!!

*و عبدالملك يقول بنخسر الشركه اللي بقطر و سمر كانت منار توها بتدخل من الباب اللي ردوه يستنون منار وقفت وهي تسمع الباقي لانها عارفه لو دخلت بيسكتون*
عبدالكريم بعصبيه : وش الحل طيب قلي وش الحل ؟ اللقاها من ذا مشعل !!! ولا من البلوه الثانيه الماجما
عبدالملك وقف وهو يضرب الطاوله : انت عارف محد يحرك الماجما الا مشعل ؟
عبدالكريم بنفذ صبر : طيب !!!!
سكت عبدالملك لثواني وبعدا قعد بهدوءءءء تام ..
وقال : الملف لازم نجيبه ؟
عبدالكريم : هو كل اللي فينا بسبب ذا الملف ؟!! اللي بيضيعنا كل شيء ..
عبدالملك وهو يفكر : لما شغلت استخباراتي !! الاخ مشعل معطي رعد يكمل الملف ورعد مايدري ذا الملف حق وش ولو عرف مو ساكت ل مشعل بس كيف نوصل ل رعد !! وبنفس الشي رعد مو خاين صديقه ؟
عبدالكريم بعصبيه : بس صديقه نذل !!!!!!!!
وقبل ما يتكلم عبدالملك طق الباب ..ودخلت منار ..
منار ب ابتسامه : اخواني الاعزاء ممكن ترجعوني البيت ؟
عبدالكريم وقف : دقي ع بشرى وقولي لها تجهز جاي اخذها وبوصلك ..
هزت منار راسها وطلعت ..
وصلها ل البيت وطلعت له بشرى ..
اما منار دخلت وراحت غرفتها ع طول .. وذبت نفسها ع السرير وبكت بببببككككككتتتتتت بقوى .. طق الباب وكانت سمر ..
منار : ادخلي ..
سمر دخلت وهي تبتسم بس اختفت ابتسامتها لما شافة دموع منار ..
سمر بخوف وهي تحضنها : شفيك !
منار بألم : كنت بذله واكسره كنت بهينه كنت وكنت بس الحين مقدر ي سمر مقدر
سمر رفعت حاجبها : ممكن تتكلمين شوي شوي عشان افهم ؟
منار بعدت عن سمر وقالت بعصبيه : ممكن اقعد لحالي ؟
تفهمت سمر وطلعت ..
-
-
-
: لا تفكرين اني ماخذك حبن فيك بس عشان صديقاتك مايشكون ..
ابتسمت بألم ونزلت راسها ..
قال لها بجمود : إذا رجعنا بعد بكرا بتتغطين !!
لفت له بصدمه : عبدالكريم شعرفك اننا نبي نتغطى ؟
عبدالكريم عقد حواجبه : عفوا ؟
بشرى حطت يدها ع فمها لانها حست انها جابت العيد ..
عبدالكريم بعد اهتمام : يلا وصلنا انزلي ..
ونزلوا المطعم وتعشوا ورجعها ..

-
-
-
-
عبدالملك رجع البيت وشاف اخوه نايم ..
نزل عند الجدة وقعد قدامها : كيف حالك ؟
الجده: بخير وانت ؟
عبدالملك ابتسم بسخريه : اعاني ..
الجده بخوف : لماذا ؟
عبدالملك سكت لحظات وبعدها قال : من لك بعد ان نذهب انا واخي ؟
الجده بنكسار : لا احد ..
عبدالملك عقد حواجبه : لماذا ؟
الجده : قصتي لا اريد ان اتحدث بها لانها تؤلمني كثير ..
عبدالملك سكت ..
الجده : هيا هيا اذهب إلى اليوم غداً احتفال تخرجك
ابتسم لها وقال : لماذا لاتأتين معي إلى السعوديه
ضحكت الجده : ماذا تقول ههههههههه ومن اين لي المال ؟
عبدالملك عرف انها عزيزت نفس وماتقبل احد يدفع عنها شيء : اممم إذا رجعت السعوديه سأتزوج وأريد منك ان تكونين مدبرة منزلي مارئيك ؟
سكت الجده وبعدها قالت : هههههههه لكني لست قادره على الشغل وتنظيف يا ابني ..
عبدالملك اشر لها ب لالالا : ستكونين مربية ابنائي وستحصلين على راتبك .. افضل لك من وحدتك هنا ..

ابتسمت الجده وهي تقول : اوافق اوافق
باس راسها عبدالملك : حسنا لا تنسين موعدنا بعد يومين ..
رقى غرفته وانسدح وهو يتذكر فرحة ذا المسكينه يوم عرفة انهم بياخذونها .. وسكت لحظات وهو يقول ي خخي عيونها وخشمها يذكرني ب احد بس مدري مين
وقعد يفكر ب شغله لين غلبه النوم ..

اما تحت عند الجده لينزا ..

دخلت غرفتها وفصخت ملابسها وفصخت الاشياء اللي ع جسمها اللي تخليها حرمه سمينه وشالة التجاعيد اللي تلصقها ع وجها وقعدت ع السرير ولمت رجلها وهي تبكي ..
وقالت بهمس : والله لو تعرفوا اني بفهم كلامكن لحتى تنجنوا ولو بيعرفوا اني مو حرمه كبير ؟ شو بيعملوا !!!

وغفت عيونها .. ونامممت ..

-
-
-
-
يتبع ..~

عزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الرد
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:07 PM   المشاركة رقم: 38
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

والصبح .. ~

صحوا ابطألي وكان كل واحد متحمس اكثر من الثاني. لان اليوم تخرجهم وبنفس الوقت بكرا بيرجعون ل السعوديه اخيرا ..طبعا الا وحده ما. كنت مبسوطه وهي منار ..

والكل يدور ب عباية تخرجه بوناسه .. الا منار ماكانت لابستها ..سمعت صراخ سمر ونوره ع وصول اهلهم عشان يحضرون حفل التخرج .. ابتسمت ب ألم .. وهمست : ياحظكم ..
غمضت عيونها بقوى وهي تمنع عيونها عن البكي .. وتذكرة اتصالها امس ع منى ..

منى : حبيبتي مقدر اجي حفلك صدقيني ..
منار بترجي : منى الله يعافيك ويوفقك عشاني حفل تخرجي هذا !!!
منى بيئس : مقدر صدقيني مقدر ..
منار حست انها بتبكي صكرت بوجه اختها ورمت نفسها ع السرير وضلت تبكي ..

رجعت ل الواقع وهي تسمع صراخ بشرى ..
عبدالكريم و ابو بشرى كانوا واقفين ب الصاله يستنونها تنزل تسلم ع ابو بشرى ..
هي بس سمعت ان ابوها جا طلعت من غرفتهاوهي تركض ونزلت بسرعه من الدرج ..
وابوها يضحك : ي بنت شوي شوي لا تكونين حامل
ضحكت بشرى وهي تحضنه بقوى وما انتبهت ان عبدالكريم موجود : لا تخاف مو حامل
ابوها : شدراك يمكن
ضحكت بشرى ولا علقت ..
قعد ابو بشرى واشر لها تقعد بحضنه ضحكت وقعدت وهي تقول : ترى لو اصير كبر الللي كبير مرا بضل اقعد بحضنك انا بنتك ودلوعتك ..
ضحك ابوها وحضنها : اكيد ي دلوعتي ..
كان يتأملها واول مره يشوفها بمثل ذا اللبس بعد مرور ذي السنتين !! بجد كان خاق ع شكلها وقال بينه وبين نفسه ( فتنه ذي البنت فتنه) ..
كانت لابسه لقن لونه احمر وعليه بدي ابيض فيه صورة مكي ماوس وفاتحه شعرها .. وكان شكلها بريئه وفتنه ..
بشرى حضنته : ي حبيب دلوعتك انت ..
ابو بشرى يضحك : هاه ي النسيب عسى بنتي مأذيتك ؟
بعدت بشرى عن ابوها وعقدت حواجبها : مين تكلم !
ابوها: لفي وراك وتشوفين
لفت وهي عاقده حواجبها : ع ع ع عبدالكريم ؟
عبدالكريم كان مايل بكل جسمه ع الباب وممبتسم : عيونه
انصبغ وجهها من الحيا ما استحت ع كلمته لانها تدري انها مو من قلبه استحت انها طالعه له ب ذا اللبس ..
ابو بشرى وقف : انا طالع ابو عبدالكريم برى يستناني ..

طلع وخلى بشرى لحالها مع عبدالكريم ..
وقفت بسرعه وراحت ل المطبخ .. ولحقها ودخل وهو مبتسم ع جمب ..
بشرى وهي ترجف : نعم ؟
عبدالكريم لما شافها ترجف طلع .. وراح ل عبدالملك اللي يستناهه ب السياره ..~
طلعوا الكل بعد ما لبسوا وتوجهوا ل الجامعه عشان الحفل ..
ودخلوا وانتشرو ب الجامعه ..
ضمت عبايتها ومشت ودموعها شوي وتنزل ..
وشافة تجمعات وناس منصدمه وناس تطالعها من فوق ل تحت انصدمة والصدمه الاكبر لما شافة ..
رعد رافع اللوحه ويدور فيها ..
قرب لمها وقال ..: سويت اللي تبينه !!
انصدمة منار اكثر ل ذي الدرجه يحبها !!!! ابتسمت بألم وقالت وهي ترجف : موافقه على الزواج ..
انصدمممم رعد انها وافقة ب ذي السهولا ..
ابتسم لها وراح .. مشت بسرعه وقعدة وانهارت بكي وهي تهمس عشانكم ي عبدالكريم و عبدالملك بغامر ب حياتي ..
-
-
-
-
وبدا الحفل وكان الكل موجود
وبتدا تسليم الشهادات وكل واحد ياخذ شهادته يشوف اهله كيف متحمسين له ويصفقون له وهم واقفين ..~

كان الكل مستانس الا منار تحس بتبلود ماهي فرحانه ابد .. ~ لان ما جا اللي يشاركها ..
ومشت كل الاسماء والكل تكرم .. وكان اخر اسم منار ..
انقال اسمها ب الكامل ورقت فوق. المنصه بكل تبلد وستلمت شهادتها وسمعت تصفيق قوي وناص تصارخخ لها بحماس لما لفت شافة 10 شباب لبسين كلهم ابيض ورافعين اسممها وحول اسمها الورد .. لما. شافة ان رعد جمهم فهمت الحركه ولا ابتسمت .. لاكن لما سمعت صرخخ منار منارر لفت وشافة
عبدالملك و عبدالكريم و بشرى و سمر و نوره يلوحون لها بحماس وكان بوسطهم * منى ونايف يلوحون لها*
شهقت من الوناسه. ونزلت تركض تحضن اختها اللي منى لما حضت اختها بكت ومنار تبتسم وتسكتها ..~
كان الحفل لحد الحين زين ..
وعاتبت منار منى وفسرت لها منى انهم حبو يفاجئونها .. وكمل الحفل .. وبنص الحفل رن جوال سمر وكانت ابرار .. طلعت جوالها وردت وقالت لها ابرار تجي معها بتروح تجيب لولو من المطار ..
وركبت معها بسيارتها .. ومشوا .. ~

_______________________

بعد ساعتين رن جوال. بشرى اللي كانت جمب عبدالكريم .. ردت وكان الصوت غريب ..
بشرى : الو
1: هذا جوال اهل ابرار و سمر ؟
بشرى بستغراب : اي!
1: نحن مستشفى ال****** لقت تلقينا 3 حالات ناتجه من حادث السائق و احدا الفتيات توفت و واحده في غرفة العمليات إلى الان اتمنى ان تأتو وتأخذون الجثث
بشرى من سعت كلمة موت !!! اغمى عليها شهق عبدالكريم وتجعوا الناس وشالها وحطها فوق الكرسي ..
وسحبت منار الجوال وسمعت باقي اللي. يقوله وصنمت في مكانها وقالت ب همس يوجع : عبدالملك ودني مستشفى ال*******
ماكان فاهم عليها عبدالملك لاكن نزلت الصاعقه لما سمعوا كلام بشرى يوم صحت وهي تبكي وتصارخ تقول : ســـــــمـــــر راحــــــــت
وراحوا المستشفى .. ودخلوا وكانت الصدمه و الخوف ع وجيهم .~
ابو سمر : دكتور بنتي بنتي !!!!
عقد حاوجبه الدكتوره : عفوا فأنا لا افهمك ؟
منار بهدوء وهي تتمالك اعصابها : من هي التي توفت ؟
الدكتور اشر لهم ل غرفة وقال ادخلو تعرفوا ع الجثه ..
ولما دخلو كانت الصدمه كككببببير لما منار فتحت الغطى وشافة ..


يــــــتـــــــبـــــــع ..~
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:07 PM   المشاركة رقم: 39
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

شافوا ابرار الكل انهار في ماكنه لما عرفوا ان ابرار ماتت .. ~
طلع عبدالملك وراح ل الدكتور يسأله عن حالة سمر ..
الدكتور بأبتسامه: انتهت العمليه .. ونجحت بس الان سأخذ التحاليل .. عبدالملك بسرعه : بجي معك اشوفها
الدكتور مشا واشر له يعني تعال ..
راح معه عبدالملك وقعد قدامه وهو يشوف وجه الدكتور كيف عقد حاوجبه وتغير وجه ..
عبدالملك بخوف : ماذا؟
الدكتور حط الاوراق وقال : استاذ عبدالملك ..
سكت ..
عبدالملك بتوتر : مــــــاذا !!!!
الدكتور عقد يدينه في بعض : هي لم يصيبها شيء في جسدها .. لكن ..
عبدالملك بينفجر : مــــــــــــــاذا ؟
الدكتور بألم : فقدة الذاكره .. فقدانها صعب جدا ..
فهي ستتعب جدا حتى تسترجعها ..
صنم في مكانه عبدالملك وتنهــــــــــــــــــــد وهمس : الحمدالله ع كل حال ..
طلع وقال القنبله اللي قالها له الدكتور .. ~
وكل انصدم بس كان ايمانهم قوي وصبرو .. ~
ومرت الايام وسمر بغيبوبه ..

وبعد شهر و3 ايام كان اليوم المنتظر عند الكل ..
كانت منار مناوبه عندها .. دخل عبدالملك وطلعت منار بعد ماحجبتها ..
عبدالملك نزلت دمعه : تدري !! تزوجتك وانتي ما تدري !! تدرين ان عشان ادخل عندك متى ما بغيت خليت ابوك يزوجني اياكك !!
تدرين مشعل ما زارك الا مرتين ..
توه بيكمل بس غمض عيونه وهو يتذكر قبل 3 اسابيع ..
عبدالملك بغضه : موافق
ابو سمر بألم : وانا بلق احسن منك
عبدالملك بفرح باس راس ابو سمر وحضنه اخوه عبدالكريم وتم الملكه ..
فتح عيونه وارتع ورجع ع ورى بخوف وهو يقول : بسم الله بسم الله بسم الله ..
شاف سمر فاتحه عيونها وتطالعه بصمت ..
لما حركت عيونها وقالت بتعب : ابي مويه ..
عبدالملك استوعب وصرخ من الوناسه وقرب وحضنها بكككككل قوه يملكها .. عقدت حواجبها سمر ..
سمر عقدت حواجبها : هيه انت مين ؟
عبدالملك بعد عنها وهو يمسح دموعه وياخذ مويه ويشربها : الحين بتعرفين بس اشربي اشربي ..
دخلت منار وشافة سمر وصرخت اقوى وحضنتها .. ودرى الكل والكل جا .. والفرحه انتشرت في غرفة سمر ..
لما الكل اجتمع سمر بستغراب وبتوتر : ا ا ا نــ..ـت..ـوا مـيـن ؟
ابتسمت منار وقربت منها : انا منار وذي بشرى وذي نوره وذي اختي منى واحنا صديقاتك الروح ب الروح
سمر تمسك يد امها : انا اللي عرفته ذي امي وذاك ابوي بس .. وفي واحـ .. ( قطع كلامها
نوره وهي تشهق : ســــــممـــــــوررر وجع من جيت وانا اقول انا نوره صديقتك انا نوره صديقتك
سمر ابتسمت وقالت : اي انتي نوره ..
ومسكت يد منار وقالت : هاذي منار !
وتوها بتكمل رن جوال بشرى وردت وتغير وجها وبعدها صكرت وهي تبتسم .. : يلا انا طالعه
قربت وحضنت سمر وباست راسها وطلعت ..~
سمر بهمس ل منار : مرا حنونه .. ليه راحت تونا بدري ؟
منار : هي متزوجه ويمكن زوجها جا خذاها
سمر عقدت حواجبها : متزوجه !! وانتوا
منار بضحك : منى بعد متزوجه و انا و نوره وانتي تونا
ابتسمت سمر : اها ..
وطلع الكل وضلت منار تتكلم ع سمر وكل شوي تقولها تذكرين ؟ ذكرتي !! وسمر تهز راسها ب لا ..
واخر الليل إذا نامت سمر يجي عبدالملك ويقعد عندها يتأملها وبعدين يطلع .. ~
وجا اليوم الثاني وقامت سمر وهي عاقده حواجبها .. لانها حلمت حلم غريب ..

شافة الباب ينطلع ودخل عبدالملك ومعه باقة ورد. ..
ابتسمت لما شافته لان هو اول واحد شافته يوم قامت واول اسم نطقته بعد ما قامت .. ~
عبدالملك وهو يقعد قدامها : الحمدالله ع السلامه .. مالقيت فرصه اكلمك زين ..
ابتسمت بحيا : اممم الحمدالله ..
توه بيتكلم دخلت منار وازعجتهم ..
-
-
-
وكمل اسبوعين .. سمر ب المستشفى واليوم بتطلع ..
وبنفس اليوم ملكة رعد و منار .. ~
طلعوا يجهزو الاوراق .. وسمر لحالها ب الغرفه ..
وفجا دخلو عليها الثنين عقدت حواجبها وقالت : ميـ ( ما امدا تتكلم الا عطو منديل ب انفها واغمى عليها وشالوها وطلعوها من المستشفى ..

-
-
-
رجع عبدالملك بأبتسامه لا ن علاقته تعدلت مع سمر كثيرررررررر .. والصدمه ما لقاها .. خبص المستشفى كلها عشان يلقاها وما لقاها .. ~
وجته رساله ع جواله وقراها وانصعق لما قرى
( تبي عشيقتك بتلقاها عندي بقصري تبيها تعال لحالك
وبدون احد هههههههههه وانتبه الشرطه تجي اذبحها والله

مشعل )


ضرب الجوال بقوى وهو يتنفس بسرعه طلع من المستشفى وركب سيارته وانطلق ..




-
-
-
-

رعد بهمس : مبروك عليك .. ~
منار رفعت حاجبها : لا تنسى شروطي ي شاطر
و وقفت وطلعت ..



انـــــــتـــــــهــــــــى الـــــبـــــارت ..~
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:09 PM   المشاركة رقم: 40
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

. الـــــــــــــبــــــــارت الـتــاســـ29ـــع و الــعـشـرون

"ماقبل الاخير"

الـــــــــــــجـــــــــزء الاول ..






وصل القصر وقف السياره وما امداه يفك الباب الا جوه 4 فكوه وسحبوه يفتشونه !!!
1: دخلوه وانت خذ السياره لبعيد
3: ان شاءالله
مسكوه ثنين ودخلوه ل داخل الصاله .. والصدمه !!!
شاف سمر بين يدين مشعل وماسكها وحاط المسدس ع راسها وسمر تصير وتصارخ وتحاول تفك نفسها بس لما رص المسدس ع راسها سكتت ودموعها تزيد ولما شافت عبدالملك قامت تصارخخ من جديد..
مشعل ب ابتسامه كلها خبث : هلا هلا والله تو مانور القصر
عبدالملك كان بينطلع ل مشعل بس كتفوه الثنين اللي معها ..
عبدالملك بعصبيه : اتركها ي ككككلللللبببب اتتتررركككهههههااااا والله لاذبحححكك اتتتترررركككههها
مشعل يضحك بصوت عالي : تو تو تو .. شفيك ي الحبيب معصب هد هد
رجعت صرخت سمر بألم من ضربت مشعل. ..
هنا عبدالملك صار ههادي .....
مشعل ب ابتسامه كلها خبث : ايوا كذا حلوين .. اتركوه "تركوه"
عبدالملك بهدوء وبرود: وش تبي !
مشعل وهو يأشر لم سمر : ابي ذي
عبدالملك ببرود وعيونه كلها برود .. قال : لا
مشعل رجع ضرب سمر ..
عبدالملك معد قدر تمالك اعصابه فرجع هدا هدا هدا وقال : لا تسوي لها شيء !!!!!
مشعل بضحك : اسمع ي حبيب قلبها ، ابي منك الحين تطلقها ولا والله موتها. قدامك بيصير
عقدت حواجبها سمر وهمست : تطلقها ؟
مشعل بنرفزه: الاخ متزوجك وانتي ما تدرين !
سمر طالعة عبدالملك بصدمه ولا علقت !!!!!!!!!!!
عبدالملك ببرود : وان طلقتها ..؟
مشعل بخبث : بتزوجها وبعيشها اممميرررهه وانت طبعا تطلع من حياتنا !! والهلكبتر حقي فوق يعني بسطح قصري بتركبه وبيودونك ع طيارتي وبتاخذ جواز ثاني وهناك تختفي من حياتنا ولو شفتك والله موت سمر وتعذيبك ع يدي !!!!!
سكوت ل لحظات وبعدها جت القنبله اللي محد. حسب حسابها ..~
عبدالملك بألم : انتي طالق ..
لف بيطلع .. قال مشعل : لا تطلع من هنأ فيه ليزر إذا دعسته تجيك فوق ال30 طلقه وتموت روح من الباب الثاني ..
عبدالملك وصل ب الباب وبحركه ذكيه تراجع ودخل الباب الثاني وكنه طلع من الباب اللي فيه الليزر ..
طلع وركب الهلكبتر وطار الهلكبتر ~~
هنا طاحت سمر تبكي !!! منهاره وهي تقول : عبدالملك حرام عليك وش سوا لك اتركه بحاله .. اكككرهك انا احبه هو ما احبك
مشعل بتذلل : انتي كنتي تحبيني ي سمر صدقيني !
سمر وهي تبعده : اكرهك اكرهك ما احبك لا تككذب !!
سمر لفت بكره : ذا الباب طلع منه عبدالملك رح ناده بقوله شيء وبعده انا حلالك صدقني !
مشعل: صدق !
سمر وهي تبكي : اي اي
طلع يركض مشعل وراح ل الباب اللي فيه الليزر وصار اللي مو متوقع الطلقات كلها دخلت ف مشعل ..

ومــــــــــــــات مـــــــــشــــــعــــــــــل ...~
قعدت سمر ع الارض بنهيار تبكي وتضرب نفسها بأس ~
وبضرف ثواني جو الاسعاف و الشرطه وبدا التحقيق وكل شيء وكانت سمر بصدمه عجزت تتكلم .. ~
واجتمع الكل وجوا اخذو سمر .. ويدورون عبدالملك المفقود والكل يسألها بس ماكانت تجاوب .. ~


_______________________________

نرجع ل عبدالملك اللي ركب الطياره الخاصه ب مشعل و وصل ل روما واستقبلته حرمه ب ابتسامه : السيد كيفن ؟
عبدالملك هز راسه ب اي ..
كيفن !!
" كيفن هذا شخصيه متقمصها عبدالملك من اليوم ورايح .. طبعا اخذ عبدالملك هذا الدور طلب من مشعل وطلع له جواز و بطايق شخصيه ب هذا التزوير كله .. لما ركب الطياره عرف هذا كله لما قالت له المظيفه اللي موصيها مشعل "
ركب السياره مع الحرمه .. وصلو ل مكان غريب ..
وحاره كلها بيوت قديمه ومكسره ومكان باين انه مهجور .. ~

نزلت الحرمه وقالت له ينزل ونزل .. وصار الغير متوقع ..
سحبوه 6 رجال وبدوا ب ضربه بكل مكان ضربوه ضربوه ضربوه لين فقد وعيه وركبوا السياره وراحوا وتركوه بحاله بعد ما اخذوا كل شيء منه معاد جواز وبطاقة *كيفن* ..~
ومرت ساعه .
وساعتين ..
وثلاث ...
واربع....
واخيرا .....
صحى عبدالملك بألم وهو يقول : اهه اه اههه اهه ..!
شاف المكان اللي هو فيه تلفت وهو يشوف الظلام !! غمض عيونه وبثواني تذكر كل اللي صار معه فتش جيوبه !! يدور فلوس اللي عطته الحرمه !! مالقاها مالقى غير الجواز والبطاقه .. !!!!
قرب يده ب الارض بقوى : وش صار ليه بيوم وليله انقلب حالي !!!!!!!!!!!!!

______________________________
بعد شهر

راحو الرياض والكل كان متأسي .. وهو يدور عبدالملك الللي عرفوا انه سافر بعد م قالت سمر بس اللي صدمهم .. ان لقوا طيارة مشعل محترقه !! واللي فيها كلهم ميتين ومفحمممين مايبان منهم شيء !! ~

-
-
-
وهو يضرب الطاوله : يمه !! افهميني اخوي مات وتقولين لي ما ماتت !!!!!
ام عبدالكريم : احساسي عمره ما خاب تبيه يبين الحين !! صحيح سوينا عزا 3 ايام بس ولدي ما مات
عبدالكريم وعيونه مليانه دموع : إلى متى بتزرعين فيني الامل ؟ شهر كامل اخوي مفقود ماخليت بلده مارحت لها مالقيت احد ب اسم عبدالملك !!
ام عبدالكريم بألم : خلاص ي عبدالكريم خلاص !!!!
ترك عبدالكريم امه ورقى فوق ودخل الجناح وشاف بشرى قاعده تشوف صور بيان .. ~
عبدالكريم قرب لمها : إلى الحين بيان في بالك ..
ماجاوبت بشرى .. ~
عبدالكريم قرب منها وبشرى كانت جامده في مكانها .. ~
سحبها وحضنها اقــــــوى ماعنده وهو يهمس لها : بيان راحت وبعدين عبدالملك راح ..~
انفجرت بشرى تبببكككي بحرققه وهي تقول : كانت امي وابوي كانت كل شيء تدرين وش كانت بنسبه لي !! كانت كل ما املك ما كان عندي ام وصارت لي ام ما كان عني اخت وصارت لي اخت وبعدين صارت لي اخو سواء بيان ولا عبدالملك ابيهم الثنين !!!!!
عبدالكريم بسخريه : ما تستحين تقولين عن اخوي كذا قدامي !
بشرى بألم : زي ماهو اخوك بعد اخوي !
شدها عبدالكريم اكثر له وفجاء ثقل جسم عبدالكريم ع بشرى .. بعدت بشرى ولما بعدت ..
طــــــــــــــــــراخخخخخخخخخ ..
شهقت بشرى وهي تشوف عبدالكريم ع الارض طايح ..
: عــــــــــــــــبــــــــــــــــدالــــــــــكــ ـــــــريـــــــــم !
-
-
-
-
-
كان منسدح ع السرير وهو مغمض ومر عليه شروطها اللي يكرها ..
(منار بتحدي : بتتزوجني ؟
رعد بفرح : اي !
منار رفعت حاجبها : بس بشروطي ؟
رعد وهو يهز راسه : موافق موافففقق ..
منار رفعت حاجبها بغرور : اول شرط !!
ماتلمسني الا برضاي ..
رعد عقد حواجبه : عفوا ؟ ناويه تحرميني من حقوقي ؟
منار رفعت كتوفها : منتب موافق ع اول شرط ؟
رعد بتنهد : موافق.!
منار بخبث : طلباتي اوامر ! وبنسبه ل الغرفه بنام انا وانت بنفس الغرفه بس !!! انت سرير وانا سرير
رعد بنرفزه : حاظر ؟ اوممر ثانيه ؟
منار بخبث : إذا طلبت الطلاق تطلق !
رعد وقف : نــــــعـــــم ..؟
منار رفعت كتوفها : شكلك ماتبينا نتزوج ؟
رعد بتحدي: اوك موافق ع كل شروطك !!!
منار وقفت : ايوا احنا كذا حلوين تقدر تخطبني الحين ! ) *انتهت الذكرى*
فتح عيونه لما شافها تدخل من الباب وهي لابسه قميص نوم لونه بصلي ورافقه شعرها كله ع فوق وشكهل كان كيوت .. ~
قربت لم سريرها وانسدحت ..~
رن جوال رعد وشاف ان امه ابتسمت بخبث لان جته فكره جهنميه : هلا حبيبتي
لفت منار لا ايرادي لمه وبعدها عدلت لفتها ..
ماغفت حركتها ع رعد وابتسم وكمل لعبته
امه : هلا ب وليدي شخبارك ؟
رعد بتنهد: احد يسمع ذا الصوت ولا يكون ب خير ي عمري ؟
امه ب ابتسامه وهي تعرف طبع ولدها: وش عندك تسمعني ذا الكلام ؟
رعد بهيام : إذا ماقلت ذا الكلام لك اقوله لمين ؟
ضحكت امه : المهم بكرا مرني بسلم عليك
رعد بخبث وهو يطالع منار : الساعه كم ي قلبي اجي..
امه بتفكير : متى مابغيت ي حبيبي امه واكشخ لان بيكون فيه عيال عمك
رعد بضحكه: وكشخيلي من زمان عنك
امه تضحك من قلب : وراك شيء من ذا الكلام يلا بس بنام تصبح ع خير وسلمني ع منار ..
رعد بخبث وهو يقول : اسلمك عليها ليه ؟ انتي كلميها بنفسك ..
حط سبيكر وقال : يلا قولي تسمعك
لفت منار وهي عاقده حواجبها لان في بالها انه يكلم وحده ويتغزل فيها قدامها كانت تطرطق بداخلها بس هدت كثير لما سمعت خالتها تقول : هلا ي بنتي ي منار شخبارك ؟
تجمدت منار في مكانها من الحيا ان خالتها مو احد ثاني وانها ظلمته !!
-
-
-
-
في المستشفى ..~
الدكتور ب اسف : م ادري لحد الان وش فيه بس للأسف دخل غيبوبه فجاء !!
شهقت بشرى وامه وابوه وشهد من اللي سمعوه !!
ام عبدالكريم طاحت ب الارض وهي تقول : راحوا عيالي رإحـــــــــوا ..*واغمى عليها * وشالوها ودوها غرفه وراحت بشرى و ابو عبدالكريم ل الدكتور
بشرى بألم : دكتور ممكن اعرف وش فيه ب الضبط ؟
الدكتور : اختي بعد الكشوفات عرفنا ان مناعته ضعيفه جدا !!
ابو عبدالكريم بسرعه : اي اي لان هو عنده توئم ونص المناعه عند الثاني
الدكتور ب ذكاء : كنت شاك ! ع العموم هو تعرض ل ازمه نفسيه و خفقان ب القلب غريب سبب له الاغماء ومن الاغماء دخل بغيبوبه وللاسف مو معروف متى يصحى منها !! بس ابي اعرف وين توئمه ممكن نستفيد منه !!
ابو عبدالكريم بألم : عطاك عمره
الدكتور حزن كثير : عظم الله اجرك .. انا الحين مضطر اروح ..
تركهم الدكتور وراح ..~
وانهارت بشرى .. ~

وانــــتــــشــر خبر عبدالكريم عند الكل وجا الكل والخوف كان ع الكل .. لانهم فقدوا شيء غالي مثل عبدالملك ما عندهم استعداد يفقدون عبدالكريم بعد ..~

-
-
-
-
كانت عايشه بألم وحيره .. اللي عشقته وحبته مات !!
كانت تحس بألم كككببببير بسبب موت عبدالملك وكانت دايم تحط انها هي الغلط .. كان التعب عليها تعبين فقدانها ل الذاكره تعب انها ماتعرف احد زي اول .. وفقدانها ل عبدالملك كان اقوى بكثير كانت قاعده في البيت بألم وهي تشوف صور عبدالملك .. نزلت دمعه تايها وهي تقول : رحت بعد ما حبيتك ؟ رحت !!
كان إذا شافت عبدالكريم تكره حياتها اكثر لانها تشوف فيه عبدالملك .. ما تحتك ب عبدالكريم ابدا واذا شافته تتهرب حتى مايسلم عليها .. تشوف فيه عبدالملك اللي تحاول تنساهه بس ما تقدر .. ~
-
-
-
-
-
-
مشرد .. ضايع .. فقدان الامل .. الم .. خوف من الدنيا ..
هذي حال عبدالملك ،. مر شهر وهو ع حاله .. يشتغل ب كفتريا .. عشان يجمع فلوس ل سكنه .. كان وده يرجع بس خايف يرجع ومشعل يسوي شيء ل سمر .. مـــا كان عارف ان مشعل مات واخوه ب الغيبوبه .. ~
ذاك اليوم ب الكفتريا .. ~
عبدالملك او كيفن قدم المشروب ل البنت اللي قاعده لحالها ب الطاوله ولما حط عبدالملك الكوفي اللي طلبته البنت رفعت راسها وشهقت !!!! ..
البنت بلعثمه : عـ..عـ..ـب..ـدالمـ..لـ..ك ؟
لف عبدالملك لمها وهو عاقد حواجبه !
البنت بسرعه وقفت وهي تطلع الفلوس من شنطتها : سوري سوري
وحطت الحساب وطلعت وتمشي بسرعه وركبت سيارتها. .. واختفت
قعد عبدالملك بيأس وهو يشوفها تروح .. ضرب راسه بخفه وهو يقول : راحت ليه تركتها ومين ذي وش عرفها فيني ؟ !!!!!
تنهد وقام وطلع من الكفتريا ولما طلع صرخ وهو يمسك قلبه ..
غمض عيونه ويده ع قلبه وهو يهمس بخفيف ..
عـ..ـ..ـبـ..ـد الكـ..ـ..ـ..ـر..يـ..م
رجع تنفس بصعوبه وضرب صدره بخفه و وقف وراح ل سكنه اللي جمب الكفتريا .. ~
-
-
-
-
كان الصمت هو كل شيء عندها .. ~
واخيرا شافوا ابتسامتها من بعد فقدان وموت عبدالملك لما شافة اخوها وليد يدخل وبيده بنت صغيره قامت و وقفت بكل جمود وعلى وجها شبه ابتسامه .. ~
وليد لما شاف اخته اللي من 7 سنوات ما شافها نزلت دمعته لان ودعها بنت مرحه ورجع لها بنت كئيبه ..
وليد تقدم لها ومن وصل قدامها .. وبدون سابق انذار ما حست بنفسها الا وهي بحضنه .. ولما وصلت لحضن اخوها لا شعوريا انفجرت بكي .. ومن كثر البكي طاحت ع الارض وهي تهمس : جيت متأخر ليه لـــــيــــه ..
البنت الصغيره تراجعت ع ورى بخوف وهي تشوف ابوها يحضن هذي الحرمه ..
حضنها وليد اكثر وهو يهمس ب الادعيه اللي تهديها .. ~
ولما نامت بحضنه سدحه ع السرير ورجع شاف بنته بحضن المربيه ..
وليد اشر ل بنته تجي ..
بنته جت وحضنته بقوه وبعدها قالت بخوف ؛ مين هذي ي بابا ؟
ابتسم وشالها وقال : تعالي نصحيها وتعرفينها ..
البنت لفت بكل برائه : ببابا شسمها ؟
وليد وهو يبتسم لها : اسمها عمه سمر
ابتسمت البنت ولفت ل سمر وهي تهزها بخفيف وتهمس: عمى سمر .. عمى سمر !!
سمر حست بيدين صغيره ع كتفها .. فتحت عيونها بخفيف .. ولفت وشافة اللي ماكانت متوقعته ..
البنت ببرائه: عمى سمر قومي مو وقت نوم ..
ابتسمت سمر من قلب وقامت وحضنتها .. لفت لم اخوها وهي تقول : امي وابوي يدرون ؟
وليد هز راسه ب لا .. وبعدها قال : انتي اول شخص جيته من وصلت من المطار !
عقدت حواجبها سمر : وين ام مرام ؟
وليد بتنهد: ماتت
سمر بصدمه: ايش ؟
وليد بسخريه : تخيلي اني لقيتها مع غيري بغرفتي !!! ولما شافتني انتحرت !!
سمر ماهي فاهمه شيء !!!!!
وليد ابتسم وحط يده ع كتف اخته وتوه بيتكم بس سمع صوت بنت عالي وهي تقول من ورى الباب وهي تحاول تفكه : سمورررر وينك فاتك تو شفت واحد زين يذبح يخقق يذوب مع وحده بزر شقرا تخقق افتحي بسرعه وتضرب زياده ..
ولما عرفت تفتحه فتحته بقوى وهي تقول : فاتـ..
صنمت في مكانها وهي تشوف نفس الرجال !! لفت بسرعه وركضت ..
هنا ضحكت سمر من قلب لانها من زمان ما ضحكت ..
وليد ابتسم ع كلامها اللي قالته وخق من جد ع المزه اللي دخلت ع قولته بس مابين ل اخته ..~

-
-
-
-
وهي تركض من الدرج ..
منار توها داخله : بسم الله شوي شوي !!
نوره وهي تغطي وجها بفشله : قلت قدامه الله يفشلني طلع اخوها ..
منار عقدت حواجبها : وش تقولين انتي ؟
نوره تغطي وجها: اطلعي اطلعي رعد برى اتركيني بحالي ..
ضحكت ع شكلها منار .. وطلعت وفعلا رعد كان يستناها برى ..
ركبت معه وهي ساكته ولا حتى قالت السلام ..~
رعد بتنهد : وعليكم السلام ..
منار سافهته ~
رعد ابتسم بخبث وقال : تصدقين عيونك فتنه
منار ما ردت ..
رعد بسلوب يذوب : حتى يدك تلفت النظر من جمالها .. لالا كل شيء فيه يفتن ي بنت
منار استحت ولا ردت .. بس لما لاحظت ان رعد بيكمل قالت بشمئزاز : ترى الاعيبك قديمه وكرمني بسكوتك ..
وفجـــــــــاء .. ضرب فرامل ولف لمها بعصبيه : اي نعم وافقة ع شروطك بس مو تقللين من هيبتي وعدلي كلامك لاعدله لك فـــــــــــــــــــاهــــــــــــمـــــه !
اول مره منار تخاف ل هدريجه وبين العكس ولا ردت ..
رعد بنرفزه اكثر : فاههههمه ولا ؟
منار لفت بتحدي : لا مو فاهـ (
قاطعها لما قرب لمها بقوى : افهمك بطريقتي ؟
منار لا شعوريا : فاهمه فاهمه !!
رجع رعد مكانه ومسك الطريق ..
وصلوا بيت اهل رعد .. وكان الكل فيه ..~
دخلت منار وفصخت العبايا واستقبلتها ام رعد بترحيب .. ابتسمت ام رعد ع لبس منار المحتشم واللي هي فاهمه ان عبدالملك له شهر ميت ومنار محترمه ذا الشي ..~
دخلت ولما دخلت شافة المجلس الكبير الفخم ومليان حريم من جميع الاعمار ..
ام رعد بصوت عالي : اعرفكم زوجة ولدي البكر رعـــد ..
الكل اللتفت بشهقه هم درو ان رعد ملك بس ما توقعوا صار العرس ب ذي السرعه !!
سلمت ع الحريم الكبار ووصلت لم خالات رعد كانوا 3 .. وحده منهم حستها طيبه بس الثنتين الباقي حست ان ودهم يقتلونها !! وصلت لم البنات وكلهم سلموا زين معاد 3 ما سلمو عليها زين ما دققت وكملت تسلم وبعدها اشرت لها ام رعد تقعد جمب جدت رعد ولبت هذا الشي منار وراحت قعدت جمب جدته .. ~
وكلها دقايق ورعد دخل يسلم ع خالاته وعمته الوحيده وتقدم ل جدته اللي تلقته ب الاحضان وانهارت بحضنه وهي تقول : هلا هلا ب الغالي هلا بحيب قلبي هلا بنور عيوني ..
رعد مسح دموع جدته وهو يقول : ي عمري انتي هدي هدي وش فيك خلاص شوفيني قدامك
حضنته جدته اقوى وبعدها بعدت وضربته بقوى ..
رعد بصوت عالي : اأأأأأأأأأأهه
الجده : احسن كم سنه ما شفتك وانت تدري اني مقد ع بعدك
رعد وهو يقعد ع ركبه قدامها : مو كل يوم ادق عليك ؟
الجده : غير ي ولدي غير شوفتك .
رجع باس يدها وابتسم لها : طيب حبيبك يبي يدخل
الجده وهي تمسك وجه: حبيبي قدامي
ضحك رعد : ههههههه حبيبتي انتي اقصد زوجك
الجده : خل يدخل يلا
طلع رعد يناديه جده ودخل هو وياهه وقام الكل يتحفى فيه ولما وصل ل الجده شاف اللي جمبها وابتسم وهو يقول : مين ذا الملاك اللي جمبك ي مره؟
نزلت منار وجها بحيا ..
رعد وهو يحاوط الجد من كتوفه : شرايك ب جوهرتي ي جدي الغالي ؟
الجد وهو يطالع رعد : يـــعذب وانا جدك اقول الحين انت ورى ما تبر فيني ؟
رعد بعد وخلى جده يقعد : وش انا مسوي ي الغالي ؟
الجد : الحين تاخذ لك جوهره ولا تجيب ل جدتك .. الا اقول ماعندها اخت ؟
رعد وهو يضحك : الحين عندك الاصل ؟ وش تبي ب التقليد
الجده بنرفزه: خله خله دواهه عندي
الجد وهو يأشر لم منار تقعد بينه وبين الجده .. قامت بحيا وقعدت بينهم ..
رعد وهو يسحب منارويقومها ويقعد مكانها وبكل جرائه سحبها وقعدها بحضنه وحاوطها عشان ما تتحرك ..
غاصة منار بهدومها من الحيا .. وابتسمت ام رعد بفرح ع حيات ولدها الجميله .. وفجاء سمعوا صوت بنتين يطاقون ..
الاول تدف الثانيه : وخخخري انا بدخل اول اشوف مرت اخوي المزهه وخخخري
الثانيه تسحب شعر الاول : لالا انـــــــا
ابتسمت منار ع اشكالهم لانهم ذكرتها بـ نفسها هي ونوره ..~

وقفوا الثنتين وشهقوا وفتحو فمهم : افف وش ذي المـــززه ؟
عقدت حواجبها منار ولفت لم رعد !!
رعد ابتسم وقوم منار ووقف جمبها وفتح يدينه : دلوعاتي ؟ شخباركم
تراكضوا الثنتين لمه وخموهه
رعد وهو يضحك : وعد وعهد رحت وجيت وانتوا نفس الشطانه ما تكبرون ؟
عهد بخبث : قربت منه هو ومنار : ترى جناحكم فوق موهنا
وبعدها انجرت ضحك هي و وعد ..
اما منار غاصة منن الحياهه ..
و رعد ضربهم ع روسهم : عن قلت الادب ..
الجد وهو يدق رعد : ي عاق ما جاوبتني عندها اخت ولا
لف رعد وهو يضحك : عندها عندها بس رايحه
الجد يمثل الحزن: حسافه
رعد وهو يمسك يد منار : ههههههه يلا تمسون ع خير ..
وطلع هو وياها ل جناحهم .. من دخلوا سحبت يدها بقوى ..
منار بشمئزاز : لاعد اشوفك ماسك يدي فاهم !!!!! وحركتك اللي تحت ما ابيها !
رعد قرب لمها لين لصقت في الجدار وقلبها يضرب طبول .. كان رعد مقابل لها ويدينه حاجزه منار قرب لم اذنها وبهمس : احـ..ـحبك ..~
بعد عنها بشويش وكان مقابل لها ورفعت منار عيونها بخفيف وطاحت عيونها بعيون رعد .. وبدون مقدمات نزلت دمعه من عيونها ..رعد ما استحمل شكلها وحضنها ب اقوى ماعنده وتاجوبت معه منار وهي منهاره .. ~
-
-
-
-
كانت ماسكه يده وهي تهمس : اشتقتلك .. واشتقت ل هواشك وشكك .. وضربك .. كل شيء قوم احتاجك انا .. ابيك وربك .. قوم بسامحك عن كل شيء سويته لي بسامحك .. لا تبعد انا جد مقدر اكون بدونك .. انا انا

قطع همسها دخول شهد اللي عيونها محمره ..
مسكت يد بشرى : قومي معي برى في احد يبيك ..
طلع وشافة اللي ماتوقعت تشوفه !!
بشرى : شـ..ـعاع ؟
شعاع تقدمة وهي تبكي : بشرى !! سامحيني طلبتك سامحيني !
بشرى مو فاهمه: اسامحك ع ايش ؟

-
-
-
-
-
طلعت من الدكتوره وهي تمسح دموعها من الفرح : انا حامل.
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
/بقلمي, معي, تحولت, سي, وتحول, كل


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 03:04 AM



SEO by FiraSEO v3.2 .
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

منتدى روعه احساس -