العودة   منتديات ساحرة الأجفان > مملكة التواصل الأجتماعي لأعضاء المملكة > مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام

الملاحظات

مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام مملكة القصص والروايات , روايات ادبيه , قصص الحب , قصص واقعيه و حقيقية , قصص رومانسية جديدة , قصص حب وغرام , مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - منتديات قصص , منتدى روايات , تحميل رواية جديدة , روايات رفوف , قصة mp3 - تحميل قصه mp3 - قصص جديدة pdf , فيديو كليب mp4 - جميع روايات , غزل - doc , word - txt , قصص للجوال , الجوال , موبايل , , تحميل روايات على ميديا فاير 2013 , روايات جديدة للتحميل , تنزيل قصص حلوه 2014 , اقوى القصص ,قصص واقعية روايات قصيرة جدا 2014.

تحولت وتحول كل شي معي /بقلمي

مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-03-2015, 08:09 PM   المشاركة رقم: 41
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

الـــــــــــــبــــــــارت الـتــاســـ29ـــع و الــعـشـرون

"ماقبل الاخير"

الـــــــــــــجـــــــــزء الــثـــانـــي ..~

.



فز نايف وحضنها بقوى ماعنده قدام الكل ..
نايف وهو ياطلع عيونها : صدق حبيبتي حامل ؟
منى تهز ب ايه ودموعها تعبر عن الفرح اللي عايشينه ..~
نايف طلع جواله بسرعه ودق ع رعد ..
وبعد رنتين اخيرا رد رعد ..
رعد ببحه: هلا والله
نايف بفرح : هلا هلا والله ب العديل
رعد بستغراب : هلا
نايف بفرح : ابشرك ..
رعد تحمس : بشر ؟
نايف بوناسه : زوجتي حامل
رعد ابتسم بفرح : ماشاءالله مبببروكك يتربى بعزك .
نايف ببتسامه: الله يبارك فيك .. وعقبالكم
رعد ابتسم بسخريه : امين .
نايف : عاد بشر زوجتك لان مانقدر نكلمها جوالها ضايع من 3 ايام عشان كذا دقيت عليك
رعد ابتسم : اببببشر من عيوني ..~
صكر رعد الجوال وراح ل غرفة النوم عند منار ..

-
-
نايف بفرح : وين ؟
منى تمشي بسرعه : بروح ابشر سمر
نايف تذكر صديقه وابتسم بألم : يلا ..
وراحوا عندهم وشافوا بشرى كالعاده قاعده جمبه .. ~
دخلت منى ونادت بشرى وطلعت لها ودخل نايف ..
منى بحيا : شسمه بيش
بشرى مستغربه من طريقة منى : هلا حبيبتي شفيك ؟
منى وجها بيتفجر من الخجل : انا حامل ..
بشرى شهقت بفرح: صــــــــدق ؟
منى هزت راسها ب ايه ..
حضنتها بشرى بقوى : مبروك حبيبتي مبروكككك ..
منى بحيا : الله يبارك فيك..~

اما جوا .. ~
نايف ب ألم : يلا ي بطل شد حيلك !! وابشرك زوجتي حامل .. يلا وانا اخوك قوم طولت ي الغالي ..
ابتسم نايف بألم لما يتذكر اخر مره تجمعو فيه قبل شهرين ..

ب كفترية الجامعه ..
عبدالملك : ان شاءالله اجيب اول شيء بنت عشان اسميها بيان
عبدالكريم :اقول اعقل اول شيء انا بجيب وبسمي بيان قبلك
عبدالملك : ياليل شدخلك ي خخي انا بجيب اول !!
نايف يضرب الطاوله : اسكتوا ي خخي ولا برجع الرياض كفا جيتكم حق يومين بسبب المدام طال عمرها تصيح مشتاقه ل اختها
ضحكوا عليه وكملوا سواليف ..
مسح دموعه بألم وطلع وهو يدعي ل صديقه .. ~

-
-
-
-
واقفه قدام التسريحه حقتها تحط اخر لمسات لها قبل لاتنزل ..
وقف خلفها وكان ملاصق لها همس ب اذنها : فتنه وربك فتنه ..
لفت منار بشمئزاز وصارت مقابله له رفعت نفسها وكانت ع اطراف اصابعها ولامس انفها الصغيره انفه الطويل الحاد وقالت بكل نرفزه : لا تحاول تتقرب صدقني بتتعب !!
حاوطها بيده وبهمس: حتى لو عندي خبر يطيرك من الوناسه ؟
ابتسمت بسخريه وبنفس الهمس : منك ؟ ما اظن اللقى خبر بيسعدني
رعد بهمسه اللي يدوخ : صدقيني بيعجبك ؟
منار وهي تحاول تحرر نفسها منه : قلي اللي تبي بعد العزيمه مابي انكد على نفسي الحين .
رعد وهو يحكمها زين بين يده : أجل مبروك مقدما يمكن تعرفين من غيري ..
عقدت حواجبها منار وهي تشوف ثقته ب كلامه بملل قالت : قل وش عندك وخلصني
قرب لها رعد اكثر وهمس بخبث : اختك حامل
صنمت منار في مكانها ..
استغرب رعد هدوئها وعاد : اختك منى حامل !! *وبخبث* عقبالنا
منار بوناسه : صــــــــدق ؟
رعد ب ابتسامه : اي
منار لا شعوريا حضنت رعد بأقوى ماعندها بفرح ..
رعد كان اول مره يذوق فيها حضن منار .. حضنها هذا غير اسره كثير .. لاكن ما كمل وناسته لين منار بعدت منه بقرف ..وبتوتر : اا ا سـ..ـفه
وطلعت بسرعه من الغرفه .. ~
تنهد رعد براحه وبعدها ذب نفسه ع السرير ..

-
-
-
-
-
دخل الفندق وراح ل جناحه .. دخل وشاف بنته بحضن زوجته ..
يارا ب ابتسامتها المعتادا : اهلين حبيبي جيت ؟
وليد تنهد وقعد : اي
يارا قعدت قدامه : الحين ممكن تقولي وش صار ع سمر ؟
وليد بتنهد : عقب ما وصلت من المطار قبل مأروح لها رحت ل الدكتور تبعها وسألته عن حالتها قالي بعد تحسن ب ذا الشهرين ان اخر 5 سنوات بحياتها ما تتذكرها هذا يعني انها موقفه عند 3 ثنوي عند تحول بيان يعني تذكرني وتذكرك يومك حامل وطبعا انتي تعرفين انها كانت تكرهك .. عشان كذا لما رحت لها قلت لها انك متي وانك خاينه ..
تنهدت يارا بحزن بعدها قالت : الله يكون بعونها وتكلمت عن بيان ؟
وليد رجع ع ورى وغمض عيونه: هذا اللي مستغرب منه !! ما تتكلم عنه ابد ..
يارا استغربت مثل الكل وسكتت ..
-
-
-
-
-
-
كان يحس بألامم متتاليه تجيه .. ومستغرب منها الانقباضات الواجده اللي تجيه تألمه .. ~
تحمل ونزل الكفتريا يبدا شغله .. استغرب من صوت يناديه بـ : عبدالملك
صنم في مكانه ولا لف .. عادتها وعيونها عليه : عبدالملك
لف عبدالملك بستغرب وانصدم من الحرمه نفسها اللي ذاك اليوم نادته ..~
قال لها : نعم ؟
الحرمه تمد له كرت اخذها وبعدها لفت راحت اسرعه من قبل اختفت ..
تنهد عبدالملك وبعدها مسك قلبه بألم وطاح الكرت منه قعد ع كرسي وتنفس بسرعه بسرعه بسرعه بعدها قام بشويش ..و
طـــــــــــــــــــــــــــــراخخخخخخخخخ ..
شهقت البنت اللي قدامه وبصوت عالي : كـــــيــــفـــن ..
-
-
-
-
وبعد مرورسنتين 2 ونص ..~

منى و نايف جابو امير اللي كان مالي حياتهم كلها .. والحين منى حامل ب الثاني والله يتمم عليها ..
وحياتهم كانت جميله ..ب ذي السنتين ونص ..~


رعد ..*اترك لكم رعد يتكلم معكم*
مرت ذي السنتين مافي اي جديد فيها الا تطور واحد لما منار تغيرت معي شوي وصارت تعطيني وجه صحيح تعبت معها بس ميخالف اللي سويته مو شويه .. كان كل يوم عشقي ل منار يزود بغرورها بجرائتها .. بكل شيء فيها تعبت مع امي كثير بسبب مشكلة الحمل !! بس ماكنت اقدر اقول شيء .. لدرجه منار صارت تتهرب منهم .. اللي هم اهلي .. وكل مافتحو لي سالفة الحمل كلمتي ما اغيرها .. بذاك اليوم كنت اقرى كتاب ودخلت منار من الباب وهي بكامل اناقتها قمت لاشعوريها ومسكت يدها جت بتنفر مني بس احكمتها زين وانا اطالع بعيونها واقولها .. :
مرضت ليلى بعد زواجها و منعت من رؤية قيس حتى ?زمت الفراش 3 اشهر لا تعي احداً فـ اقترح اخوتها على أبيها ان يذهب بها إلى طبيب في العراق فلما بلغ ذلك قيساً شرب حتى ثمِل فذهب إلى منزلها و اخذ يُقبِلُ مواطئ بعيرها الذي نُقِلت بهِ
و انشد :


_ أصابكَ عشقٌ أم رُميت بأسهمِ
_ فما هذه إلا سجيّة مغرمِ
_ الا فإسقني كأساتِ خمرٍ و غني لي
_ بذكري سُليمى والكمانِ و نغمي
_ فدع عنكَ ذِكر العامريةِ أنني
_ أغارُ عليها من فمي المتكلمِ
_ أغارُ عليها من أبيها و أمِها
_ إذا حدثاها بالكلامِ المغمغمِ
_ فـ واللهِ لولا الله
_ و الخوف والحياء !
_ ل ضممتها ،
_ بين العقيقِ وزمزمِ
_ أعُدّ الليالي ليلةً بعد ليلةٍ
_ وقد عشت دهراً لا أعد اللياليا
_ اصلّي فما أدري إذا م ذكرتُها
_ إثنين صليت العشاء أم ثمانيا
_ عشقتك يا ليلى و أنتِ صغيرةٌ
_ وأنا إبن سبع ما بلغت الثمانيا
_ يقولون ليلى في العراقِ مريضةٌ
_ فياليتني كنت الطبيب المداويا .

انتثر وجه منار ب اللون الاحمر وهي تسمع همسات رعد الاخيره ..
رعد : انا مجنونك اللي تعدى قيس بعشقه ل ليلى
لفت منار بحيى وركضت ل الغرفه وصار اللي ما ابيه يصير ..~



منار *نتركها بعد هي تتكلم لكم *
الحمدالله مرت ذي السنتين عايديه مافيها اي جديد غير اني مسكت شركاتي اللي هي من ابوي و شركات عبدالملك و عبدالكريم اللي انا مشتركه فيها لان عبدالملك مات و عبدالكريم بغيبوبه الله يقومه ب السلامه .. ذاك اليوم كنت راجعه من حفل افتتاح فرع جديد ودخلت ومسكني رعد وقالي قصة ليلى استحيت منه لاني بجد اول مره استحي منه .. دخلت الغرفه بحيا .. وتعكرفت وطحت ع درج رعد اللي ما عمري لمسته .. حسيت بلقافه و ودي افتحها .. وفتحتها وكانت صدمتي لما لقيت *ابر* !!!!! وعلب صغيره جن جنوني !! رعد مدمن !!! مدمن مخدرات هذا اخر شيء جا في بالي .. طلعت له بكل عصبيه وبيدي الابره .. اقول لكم وش صار
( منار وجها احمر من العصبيه : ممكن افهم ذا وش ي مدمن ؟
صنم رعد بصدمه لما شاف وش بيدها .. ولا نطق بحرف
منار بصراخخ : كككفففايه ي رعد كفايا ؟ ليه ليه انت كذا كل ما بديت اللين لك تقسى ليه ؟ ابي افهم ليه ؟ انا وش سويت لك بحياتي ؟ !!!! تجيني رسايل من بنات انك ع علاقه فيهم واتجاهل ! لاني ابي اعيش ولما بديت اتقبلك شفت منك هذا ! هــــــذا !! *سكتت للحظات وكملت * تدري !! جوني كثير يقولون بسبب انك يتيمه تزوجك ! وانك تتفاخر ب امك انها عايشه ؟ انت ماتحس مممممما تحس ي اخي ارحمني !! اي صح ويوم انك تقولي قصه ل ليلى بقول لك قصه بس من نوع ثاني قال كال?ن ديِ?
من انت ل تفتخر ب شيء حُرِم منهُ غيرك ! حين تتحدث عن حنان امك وغيرك فقده وتتحدث عن قوة ابيك وغيرك ضعف من رحيله ، حين تتحدث عن رؤيتك لجمال الطبيعه وغيرك ابكاه الظلام ، وقدرتك على المشي وغيرك حرم من التحرك ، حين لا تفكر ب مشاعر من تتحدث اليه ! لا تستحق ان تُحترم .


وبصوت عالي : ممممممننننن اننننتتتت )
وهذا اللي صارلي ب ذا السنتين ونص ورجعت كرهت رعد و للعلم إلى الحين ما فاتحني ب السم اللي ياخذها الله ياخذه ..~

عبدالملك *واترك لكم بطلي يتكلم لكم*
تدرون حسيت بألم وضياع وتعب وشقى وكل المأسي اللي ب الحياة ومع ذالك إلى الحيم عايش .. تعرضت ل اغتيال كثير !! دخلت سجون كثير وكانت كلها خيانات !!
سنه كامله كنت في سجن بأسم كيفن طبعا كذبة مشعل الحقير ان كيفن ميت !! كيفن شخص تلاحقه الحكومه ولما مره رحت المستشفى وشافوا هويتي حجزو علي وقعدت سنه كامله .. والحمدالله بعد معانات من ذي السنه فكو اسري !! ب اسم عبدالملك لما جت نفس الحرمه المجهوله كل مره .. ألامي إلى الحين احس فيها بس مشي حالي .. عبدالكريم اخوي اكيد فيه شيء عشان كذا احس بألام .. سمر اشتقت لها واحلم دايم فيها انها تبغاني .. اشتقت ل اهلي وداري .. لاكن ما ب اليد حيله .. طفران ولا عندي شيء اسويه .. صحيح الحين ثبتت هويتي اللي بأسمي الحقيقي عبدالملك بس مقدر استخدمه الحين .. المهم اني جمعت لي مبلغ حلو .. وقدرت اخذ لي حجز وخلال الشهر الجاي برجع ل اهلي ان شاءالله واللي يصير يصير .. ~



سمر .. *تتكلم لكم*
ابشركم .. رجعت ذاكرتي بعدت تعبت دام ل سنتين ونص .. وصرت اتعب كثير بسبب التشتت اللي انا فيه وليد وزوجته يارا اللي عرفت الحقيقه بعد مارجعت لي ذاكرتي !! هم اللي محلين حياتي مع بنتهم تالا ماكان بحياتي اي شيء جديد نفس الروتين يمشي علي يومين .. بس اللي ما تغير ولا راح يتغير حبي ل شخص .. دام إلى اليوم والى الحين اعشقه وبكل تفاصيله عبدالملك راح وخذاني معه انا الحين جسد بلا روح ..~


نوره *تتكلم معكم*
حياتي مافيها اي جديد زي العاده .. اللي تغير اني تزوجت !! صدمتك صح هههههههههه ادري لان بصراحه كل شيء صار بسرعه خطبني وملكنا وما ابغى عرس لان عبدالكريم ب العنايه .. المعرس !! او زوجي مأراح اقول لكم من هو بتعرفونه انتوا بعدين ..~




عبدالكريم و بشرى ..
سنتين ونص راحت من حياتهم ولا جديد ابدا ..
عبدالكريم سنتين ونص فوق الفراش بغيبوبته .. و بشرى تتردد عليه كل يوم بدون ملل ..~

_______ب الوقت الحالي ________

حست بحركه ع شعرها فزت بسرعه وشافت اللي كانت تستناهه من سنتين شافت اللي ما توقعته يصير الحين وبهمس يخالط دموعها : عـــــبــــــد الـ..



انـــــــــــــــتـــــــــهـــــــى الــــبــــارت ..~


انتظروني في البارت الجاي والاخير ..~
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:10 PM   المشاركة رقم: 42
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي


الـــــــــــــبــــــــارت الــــــــــــثـــــــلاثـ30ــون

"والاخــــــــــيـــــــر"







عبدالكريم و بشرى ..
سنتين ونص راحت من حياتهم ولا جديد ابدا ..
عبدالكريم سنتين ونص فوق الفراش بغيبوبته .. و بشرى تتردد عليه كل يوم بدون ملل ..~

_______ب الوقت الحالي ________

حست بحركه ع شعرها فزت بسرعه وشافت اللي كانت تستناهه من سنتين شافت اللي ما توقعته يصير الحين وبهمس يخالط دموعها : عـــــبــــــد الـــــكــريـم !!
عبدالكريم بتعب : ابـ..ي م..ويـ..ه
بشرى وهي توقف وتمسح دموعها بفرح : حبيبي حبيبي ما فهمتك لحظه لحظه
*ضغطت الزر*
ولحظات وتملت الغرفه ب الدكاتره اللي منصدمين من المعجزه اللي صارت .. ~
وبعد نص ساعه طلعوا ..
تقدم الكل ل الدكتور بعد ما عرفوا من بشرى ان عبدالكريم صحى ..
ابو عبدالكريم : هاهه ي دكتور بشر ؟
الدكتور ب ابتسامه : ماشاءالله صحكته ميه ب الميه وكل شيء تمام .. بس هو منع دخول اي احد غير زوجته .. اتمنى تلبون رغبته ..

سكت الكل واستغرب من طلب عبدالكريم الغريب ..
دخلت بشرى بكل هدوء الغرفه وهي منزله راسها .. رفعته بخفه وشافت عبدالكريم قاعد ومتكي ظهره ع تاج السرير ومبتسم وبحركه صدمة بشرى لما عبدالكريم فتح ذراعه يبيها تتقدم تضمه .. بشرى بدون اي مقدرمات ذبت نفسها بحضنه وغاصت فيه وبدموع وشهقات وجعت قلب عبدالكريم .. وبعد حضن وصياح دام ل 7 دقايق ..
بعد عبدالكريم بشرى بخفه وحط كفه الكبيره بين وجه بشرى الصغيره وبهمس دوخخ بشرى : احبك
بشرى انصدمت من تغير عبدالكريم وبحركه لا اراديه بعدت ..
ابتسم عبدالكريم ع حركتها: لا تخافين صاحي صاحي قربي ..
صنمت بشرى في مكانها ..
عبدالكريم بعيون تايها: تدرين !! طول ما أنا في غيبوبتي كنت اسمع كل شيء وكل اللي حولي اسمعه وافهمه انا ما ادري كم قعدت بغيبوبه لاكن كنت اسمع اللي حولي ولا اقدر اسوي شيء .. وكان اكثر صوت اسمعه صوتك كنت اسمع لما تسولفين لي واسمع لما تبكين علي واسمع لما تقرين القرئان واسمع اهلي لما يحاولون يطلعونك لانك تعبتي وترفضين .. وختمها لما قالي الدكتور انك كنتي معي بكل من دخلت المستشفى !! بشرى !! عقب اللي سويته لك كل له .. وتكافئيني ؟ ب انك تخافين علي ؟ تصدقين بشرى !!!
كلنا حبينا ! كلنا اهتمينا ! كلنا انخذلنا ! وكلنا دخّلنا شخص بحياتنا ويكون له مكانه ! نهتم فيه ! نسأل عنه ! نتطمئن عليه ! ونراقب أدق تفاصيله ! ويكون من اساسيّات يومك! تدخل أي شي يخصّه ! تويتر ! انستقرام ؟ وتدخل محادثته ! وتنتظر منه كلمه تعدل مزاجك ! لان لو تصحى ولا تحصل منه شي ! يكون طول اليوم مزاجك معكّر ! وتقول فـ نفسك ! ليه م رسل لي ! يمكن مشغول ! لا لا بيرسل لي اليوم ! بتحط له اكثر من عذر وانت داري انه م راح يرسل ! لا اليوم ! ولا بكره ! ولا اللي بعده ! دايم انت اللي تبدأ بالحكي ! وتتألم وتتطمن عليه ! بعض احيانًا تنبسط لان يسولف معك كثير ولا يمل منك ! وتحس انه اشتاقلك ! وحتى لو قلت اخليك ! يقول لا كمل مشتاق لسوالفك ! وتطير من السعاده ! ومرّات يكون رده بارد ! ومن وقت لوقت لسؤالك له ! هنا انت بتندم على كل لحظه عبرت فيها عن مشاعرك له ! وهو م عبّر ولا جاب لك خبر اساسا ً! مرّات تحس انه يحبك ! ومرّات تحس انك ولا شي عنده ! طيب و الآدمي اللي قدامك ! وش وضعه ! يحبك من كل قلبه وانت مو مهتم ولا شي ! ليه طيب ! واللي يُوجع اكثر! لما تدخل محادثته م تدري يقصدك او يقصد غيرك ! وانت تقصده بكل بي سي كتبته ! واللي يقهر اكثر ؟ تشوف كلمه تبيها يقولها لك! ويقولها لغيرك ! ترسل كلام كثير له! ويرد عليك بـ كلمه ! او بـ فيس ! طيب والكلام اللي تعبت اكتبه واصيغه لك ! وش وضعه! عالعموم مهما عبّرنا ! وكتبنا !وتكلمنا ! راح يظل فيه كلام جوّانا محد يحس فيه
عشان كذا ي بشرى ابي الكلام اللي جواتك ..
بشرى بهمس : وبتغفرلي ؟
عبدالكريم غمص عيونه بــــــقــــوى وبعدها قال : إذا الله يغفر ويسامح عباده مين انا عشان ما اسامحك واغفر لك ويمكن انتي غلطتي بس وقفتك ذي معي عرفتني قد ايش انتي تحبيني ..
تقدمت بشرى وقعدت قدامه وكانت توها بتتكلم بس قطعها لما قرب عبدالكريم منها وخالط انفاسه انفاسها ..
-
-
-
-
-
كلهم برى يستنون بشرى تطلع تبشرهم بشي اعصابهم مشدوده بقوى .. وفـــــــــجــــــاء ..
؛ اءءءءءءءء اأأأأأأأءءء أأأأأأأأأأأءءءءءءءء اااءء
لف الكل ع منى اللي ماسكه بطنها وتتألم ..
فزت ام عبدالكريم وقربت لها : بنتي بسم الله عليك وش فيك !
منى وهي تصارخ : بولد بــــــولد بولد ..
ام عبدالكريم ببتسامه: دخلتي شهرك ؟
منى تهز راسها ب ايه ..
منى رجعت : اءءءءءءءءءءءءءءء اءءءء اهه اءء اهه
من بعيد جا نايف يركض بخوف : بسم الله عليك منى شفيك ؟
منى وهي نقطه وتبكي : بولد بـــــولد بولللللللد ,
نايف بخبصه : هاهه الحين ( ما امداهه يكمل كلامههه الا جايه الممرضات وشايلينها ومودينها غرفة الولاده ..
الكل انخبص ب ذا الوقت وتراكضو ل عند باب غرفة الولاده ينتضرون منى تولد .. و الخبر وصل ل منار و رعد وجو بسرعه ..
منار وهي ترجف : مو كنهم طولوا ؟
رعد يمسك يدها : هدي حبيبتي هدي كنا اول مره تولد الحمدالله ذا الثاني انتي بس هدي وان شاءالله مايكون الا الخير ..
منار بهمس ان شاءالله ..

ومر الوقت ..

وطلعت الدكتوره ب ابتسامه : مبروك جتك بنت مثل القمر
ابتسم نايف بوناسه وبسرعه قال: و المدام ؟
الدكتوره : بخير بس انتظر شوي وينقلونها الغرفه وبعدها تشوفونها ..
ابتسم نايف بوناسه وهو يسمع التبريكات من الكل ..
ام عبدالكريم بوناسه : بعد بكرا ان شاءالله عزيمتن كبيره الكل بعزمه فيها ع سلامة ولدي عبدالكريم و وعشان شرفت لنا الاميره .. الا ي ولدي وش بتسمونها ..
صوت من ورى جايهم : بيسميها اميره ..
اللتفت الكل وارتسمت معالم الصدمه وهم يشوفون عبدالكريم ماشي بكل شموخ لهم ..
تقدمت ام عبدالكريم ودموعها تسبقها ولمها عبدالكريم وهو يسمع كلامها : الحمدالله الحمدالله ..
نايف سحب عبدالكريم وحضنه بقوى : اميره اميره مثل ماتبي
الكل كان مستانس من الشين اللي صارو ورجعو الفرح ل الكل ..
عبدالكريم ب ابتسمامه: ي الغاليه ما اكسر بكلمتك بس ممكن تخلين العزيمه بعد اسبوع والله توني طالع وتعبانه ماودي بها الحين !
ام عبدالكريم وهي تأشر لم عيونها: من عيوني ي نظرها ..
لف عبدالكريم لـ بشرى وهمس بأذنها : يلا نرجع ؟
بشرى ابتسمت: يلا ..
وكملوا مشيهم وهم يمشون ..
وقف ومسك قلبه بقققققوى ودنق وقعد ع ركبه وهو يهمس بتعب : عـــ..ـبــ..دالـمـ..ـلك
بشرى تمسك يدهه بخوف : عبدالكريم عبدالكريم شفيك ي دكتتتتتوررر نادو الدكتوررر
-
-
-
-
-
قاعد ب شقته وهو يتأمل المكان اللي فيه كيف موحش بدون اهله .. وكان قلبه يألمه كثيرر ويحس بضيقه ..
عقد حواجبه وهو يسمع صراخخ برى فتح الباب وشاف بنت حسناء وقدامها ولد ماسك يدها وهي تقوله ابعد عني ابعد عني ..
الولد بألم : ارجوك حبيبتي كلاريتا لا تتركيني
البنت تبعد ودموعها ماليا وجها: انا لا استحقك انت ستحصل الافضل مني
الولد بعصبيه وهو يقودها بين يده زين : لاكني لا اريد غيرك !!
البنت بنهيار : لاكن لا يليق لك ان تتزوج ب عمياء !!!
الولد بحزن على حال حبيبيته: ومن قال لك انني لا اريدك ؟ حتى لو كنتي بكماء ساعشقك !!
بكت البنت بين يدهه ..
تقدم عبدالملك ببتسامه ماليه وجهه : عفوا ؟ انا عربي واريد التحدث اليكم ممكن ؟
الولد عطاهه نظره ثم قال : انت ترى اننا في حال التحدث مع احد ؟
عبدالملك ببتسامه : اعرف شاعر عربيا كتب لحبيبته الذي
قالت له :
اتحبني و أنا ضريرة وفي
الدنيا بنّات كثيرة
الحلوة ، و الجميلة ،
والمثيرة ما انت الا بمجنون أو مشفق على عمياء العيون .
- قال :
بل أنا عاشقُ يا حلوتي ،ولا اتمنى من دنيتي
الا ان تصيري زوجتي
وقد رزقني الله المال و ما أظن الشفاء محال !
- قالت :
ان عدت اليّ بصري سأرضى بك يا قدري
وسأقضي معك عمري لكن من يعطيني عينيه ؟ و أي ليل يبقى لديه !

وفي يوم جاءها مسرعا
قد وجدتُ المتبرعا و ستوفين بوعدكِ لي و
تكونين زوجة لي و يوم فتحت عينيها كان واقفا يمسك يدها
رأتُه ..

فدوت صرختها :
أأنت أيضا اعمى ؟
وبكت حظها الشؤم
- لا تحزني يا حبيبتي ستكونين عُيوني و دليلتي فمتى تصيرين زوجتي ؟
قالت : أأنا أتزوج ضريرا و قد أصبحت اليوم بصيرا .
-فبكى و قال :سامحيني من أنا لتتزوجيني و لكن ..
قبل ان تترُكيني أريد منك ان تعدِيني ان تعتنِي جيدا بعيوني .


-نزار قباني
عشقت عمياء-
عقدت حواجبها البنت وقالت : هل تقصد بأن لو كان حبيبي لا يرى وانا ارى أنني سوف اتركه ؟ هـــــذا مستحيل !!! ان لم يرى سأصبح له العيون وان لـ
قاطعها حبيبها وهو يقول : وانا ايضا لا استطيع ان اتركك
ابتسمت البنت بألم وحضنت حبيبها اللي لما بعد عن البنت لف ل عبدالملك وشكرهه بكل حب ..
لف عبدالملك ورجع ل شقته ودخل وقعد اول كنه وبعدها ذكر سمر غمض عيونه بقوى وهو يقول : رجعت لها ذاكرتها وكرهتني ولا ؟
-
-
-
-
-
ماسكه صورته وعيونها ماوقفت عن البكي وهي تهمس : اشتقت لك .. قلبت الصوره وهي تشوف الكلام اللي هي كاتبته ( رغم انك بعيد عني كل البعد لكنك تسرق نصف يومي بتفكير بك ) انهارت في مكانها وهي تقول : عبدالملك اشتقت لك ليتني وافقت عليك قبل تموت .. وضلت تبكي لين غفت ونامت ..
-
-
-
-
رعد بصوت العالي : ممنار
طلعت له وهي تطالعه بشمئزاز : خير ؟
رعد بعصبيه سحبها من زندها ودفها ب الصاله وطاحت ع الارض لفت توها بتصارخخ ذب عليها تقرير طبي مع علاجات ودخل غرفته ودف الباب بس ما تصكر ..
شافة ب التقرير ان مريض ب سكر وذي الابر ابر انسلين يعني رعد !! فيه السكر ؟؟؟؟ ..
سكتت للحظات بعدها قالت في نفسها : اكيد مزورها عشان يقنعني انه انسان صالح وهو اخبث ماخلق ربي
انا اوريك ي رعد تحسبني لعبه بين يديك ..
قامت منار بعصبيه وتوجهت ل غرفتهم بس استوقفها لما سمعت كلام رعد المعصبه وهو يكلم ب الجوال..~
رعد بكل العصبيه اللي ب العالم : يـــــــ

-
-
-
-
طبعا بعد عنناد منه واصرار انه بخير طلعوا وتوجهم ل قصرهم ..
دخلوا وعلى طول راح جناحه ولحقته بشرى ..
دخلت بشرى وراهه الغرفه بعد تردد و وقفت عند الباب وقالت ..: عبدالكريم تبي مساعده ؟
لف عبدالكريم وشافها بعبايتها و واقفه ابتسم : ادخلي شفيك واقفه ..؟
بشرى منزله راسها بحيا ويدينها في بطنها : لا ولا شيء بس
قاطعها عبدالكريم : بدخل اتروش ابي اطلع اللقى ملابسك جمب ملابسي ب الدولاب ..
*ودخل*
ابتسمت بشرى بحيا و وناسه ان حياتها بدت تزين ؟
نادت شهد وقالت لها تساعدها وطبعا شهد تسأل ليش ي بشرى اغراضك بغرفه ثانيه وجاوبتها بشرى ان بعد مادخل عبدالكريم الغيبوبه استاحشت تدخل الغرفه لحالها عشان كذا نقلت كان هذا عذرها ..~
طبعا شهد اختارت انها تودي قمصان النوم .. وبشرى الملابس الباقيه .. خلصت شهد شغلها ونزلت. بدون ما تقول ل بشرى .. بشرى ب الغرفه الثانيه وهي تفصخ البلوزه حقتها وتلبس البدي الاورنج وتقول بصوت عالي : شهد انا بغير تيشيرتي عبال مايطلع كرومي ..
على بال بشرى طبعا ان شهد تسمعها بس اللي ...



يتبع ....

عزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الرد
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:10 PM   المشاركة رقم: 43
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

الـــــــــــــبــــــــارت الــــــــــــثـــــــلاثـ30ــون

"والاخــــــــــيـــــــر"












كان يسمعها عبدالكريم ..~
ابتسم عبدالكريم وهو يشوفها شايله لبس واجد وماخذته ل الغرفه حقتهم ودخلت ولا انتبهت له وهو واقف عند باب الحمام .. صفت الاغراض وهو كان يشوف لبساها القطني الماسك عليها ومبتسم .. واللي خققه جسمها اللي يتمايل مع كل حركه تسويها ولا شعرها اللي يتحرك معها بكل سهوله .. لفت بشرى : اقول شـ *وشهقت*

بشرى بحيا وهي تطالع لبسها: عبدالكريم ؟
عبدالكريم بهيام : عيونه ..
بشرى كانت بتنسحب من الغرفه بس حاوطها عبدالكريم قبل ما تطلع باس كتفها العاري وهمس لها: الدكتور قالي لا تسوي اي جهد ل مدة اسبوع عشان ما اتعب بس شكلك انتي ماتبين ترحميني ؟
انطبع اللون الاحمر ع وجه بشرى وبعدت عنه ببرائه : انا كنت بس لما
قاطعها عبدالكريم وهو يضحك ..
عقدت حواجبها بشرى وطلعت بسرعه .. *تغير لبسها*
وتذكرت شكل عبدالكريم وهو طالع بس بمنشفته اللي حول خصره استحت زود ..
-
-
-
-
تقرص خدودهم: وه وه فديت امير و اميره زززززيننننهههمممم ..
منى بتعب : بسك سمر عورتي عيالي
سمر تقلدها: بسك سمر عورتي عيالي .. اقول روقيني !!
منى ابتسمت ع حال صديقتها اللي اخيرا تعدل ..
نوره وهي تفتح الباب بقوى : بنننناتتتتت ابشرككككممم ؟ كلهم لفو لها ..
نوره ببتسامه: قريب خويتنا بتحمل ..
سمر وبحضنها اميره : اي وحده ؟
نوره وهي تاخذ امير بحضنها : اي وحده بعد بشرى..
منى : ومين قالك ؟
نوره بضحك : ههههههههههههه الممرضه تقولي انها يوم جت تدخل شافة عبدالكريم وبشرى بوضعيه حرجه ..
ضحكوا الثنتين وبعدها ..
منى : استحي ع وجهك ولو سمعتك بتجلدك ترى !!
سمر : هههههههههههههههههههه نورهه انتي قليلة ادب !!
منى تضرب كتف سمر : لسى ماشفتي شيء من قلت ادبها !!
نور وهي تكلم امير : حبيبي امير ماما وبابا وش يسون في البيت
منى بعصبيه : وجع نوره بتخرب افكار ولدي اتركيه بحاله
نوره تسفها : قول قول لا تخاف
امير ببرائه: يرقثون *يرقصون*
نوره وسمر انفجرو ضحك..
نوره تحط يدها ع راسها : حسبي الله عليكم ترقصون قدام الولد ؟
منى وسعت عيونها بصدمه: امير !! متى رقصنا
امير ببرائه : انتو ماترقثون بث إذا ديتكم وقلت وث تثون ما تقولون ناكل تقولون نرقث ( انتو ما ترقصون بس إذا جيتكم وقلت وش تسون ماتقولون ناكل تقولون نرقص)
ضحكت بعدها منى وفهمت قصدم ولدها ..~
ودام اليومم الحمدالله بضحك وسواليف و وناسه ..~

-
-
-
-
نزلت راسها وخجل : تذكر البنت اللي بسعوديه تحرشت فيك وبعدها انت اخذتها لبيت مهجور و
قاطعها عبدالملك : انـــــتــــي البنت ؟
البنت بخجل وفشله رفعت راسها : اي
عبدالملك عقد حواجبه: وكيف عرفتيني ؟
البنت نزلت راسها: رجعت لاحقتك وعرفت عنك كل شيء بس لما سافرة امريكا انقطعت اخبارك عني ..
وقبل شهر انا جيت روما .. ادرس وشفتك بس ماتوقعتك تكون انت لانك كنت بلبس قرصون بس لما قلت عبدالملك ولفيت عرفت انك هو ..
عبدالملك ببرود: شسمك ؟
البنت منزله راسها : نجلا ..
عبدالملك تنهد : طيب ي اخت نجلا الحين وش المطلوب ؟
نجلا بدون مقدمات .. : انتي ليه هنا وش تسوي ..؟
وقف عبدالملك ولف عنها : مالك دخل ..
ننجلا بسرعه : انا ممكن اساعدك ..
لف عبدالملك : و المقابل ؟ وش تبين اعطيك !
نجلا نزلت راسها : انا ماراح انسى معروفك انك تركتني ماسويت لي شيء .. عشان كذا بساعدك ..~
عبدالملك لف لها بهدوء ورجع قعد .. : اسمك الكامل ..
نجلا عبدالرحمن الـ.........
عبدالملك بهدوء : حلو .. ابوك له شغل كبير في الجوازت صح ؟
نجلا استغربت من ذكاء عبدالملك وكيف عرف : اي ؟!!
عبدالملك كمل بهدوء : ابيه يطلعلي جواز ..
نجلا ببتسامه: هذي مقدور عليها وبعد ؟
عبدالملك وقف : وشكرا ..
نجلا مدت بطاقتها : بكرا دق نتفق متى نروح نطلع لك
ابتسم لها عبدالملك ولاعلق ..


-
-
-
-
انصدمت من اللي سمعته ..
رعد بنفجار من العصبيه : اي اي هو .. هو اللي تسبب لي ب مرضي لا تقولين لي انسى كيف انسى وانا كل يوم اخذ ابر السكر لا تقولين لي وانا احيانن ادخل غيبوبة السكر حتى منار يايمه منار شكت انها مو ابر السكر هو السبب بلي فيني ضربه لي وانا صغير تعذيبه لي انهياراتي اللي كانت تجيني كله منه ولما كبرت ورحت ل الدكتور يقولي اني جاني السكر وكله من مين من ابوي !!!!! يضلمني ويضربني وتسكتين له وهذي افعال نتايجه السكر .. لا تطلبين مني يا يمه اروح له او اكلمه انا مقدر مقدر ارجع اكلمه مثل قبل .. مع السلامه ..
وقف وفتح الباب وشاف منار واقفه ومنصدمه من كل اللي سمعته .. صنم في مكانه الا منار ماكان يبي تسمع ذا الكلام ..
منار ولأول مره تنزل منها دمعه قدام احد : عقوبه والله عقوبه اللي فيك اللي سويته فيني ربي عاقبك فيه ..
لفت منار وبتروح لاكن استوقفها رعد لما قال : وهذاني قعد ادفع ثمن الغلطه طول حياتي وهذاني قعد ادفعها وانا متزوج ب الاسم ماكني متزوج !! لما اشوف نايف ومنى يوجعني قلبي على حظي التعبان معك ..
تدرين !!! ان حبي لك تضاعف لما تزوجنا ..تدرين خليتيني اعشق كل شيء فيك ؟ تدري اني من بعدك اقسمت ان تحرم علي بنات ادام كلهم !! انتي ؟ وليتك تدرين مين انتي بحياتي كل شيء بحياتي اختصره ب اربع حروف *منار* ليتك تقدرين حبي لك والله تعبت والله سامحيني !!! بس سامحيني ؟ انا غلطت بس دفعت ثمن غلطتي كثيررر ..
ماسمع من منار الا شهقت بكي وبعدها اختفت من قدامه .. رجع الغرفه وتمدد ..

-
-
-
-
ومشت الايام بدون اي جديد ..
اليوم الرابع راح عبدالملك يستلم جوازه وحجز بعد يومين ل الرياض ..
وباقي ابطالي حياتهم كانت عاديه مافيها اي شيء جديد ..

وبعد اسبوع ب التمام .. ~
كانت العزيمه الي ام عبدالكريم بتسويها ..
الكل كان مختبص واللي يزين واللي يضبط بعد 4 ساعات طلعت منظمة الحفله هي وعاملاتها وانتهت التجهيزات ..
بدو يجون الحريم اللي من الطبقه المخمليه ويشرفون قصر ابو عبدالكريم ..
الساعه 7 ..
سمر تلاحق بنت اخوها الصغيره ..
سمر : سمر ي بنت وقفي
لفت سمر الصغيره : مابي مابي ..
وكملت سمر الكبيره تلحق سمر الصغيره ..
-
-
-
غمض عيونه وسند نفسه وهو يستنشق الهوى ويقول : وصلت لك بعد غيبه انشهد اني عرفت قدرك يالسعوديه ..
اعلن الكابتن عن وصولهم ونزلوا الركاب .. نزل عبدالملك وهو مغمض عيونه بقوى اخيرا بيشوف اهله ؟ بيشوف عبدالكريم بيشوف شهد ويمكن يشوف سمر ؟؟
كان تفكيره ياخده لكل شخص غالي عليه !!ابتسم بالم وهوى يقول : وهل بشوفك ياسمر ؟
مشى بكل شموخ والابتسامه مافارقة محياهه .. وقف وسلم جوازه وصنم في ماكانه الرجال وههو يقرى الاسم..
الرجال برتباك : عفوا ؟؟ انت عبدالملك الـ..............؟
عبدالملك بستغراب : اي نعم ؟
بلع ريقه الرجال وهو مستغرب اللي يعرفه ان عبدالملك مات ؟؟ ما علق وحب يمشيه بسرعه وقال يمكني ملخبط شكل عبدالكريم اللي ميت
خلص شغل عبدالملك بسرعه وطلع من المطار ووقف تكسي .. وعلم التكسي وين يروح
وبعد ساعه وقف التكسي في اول الحاره
عقد عبدالملك حواجبه وهو يشوف باب الرجال تبعهم فيه سيارات كثير وناس داخلين وناس طالعين ..افكار كثرهه جته بس مايدري ويش يسوي قرر يدخل من مدخل الحريم
مشى ودخل من باب الحريم وعلى دخلته كانت بنت وليد تركض وصعت برجله حضنت رجله وكنا تتخبى ضحك عبدالملك على حركاتها ..
ورفع وجها واننصصصصصصددددمممم همس : سمر ؟ مين لايكون بنت سمر ؟؟؟؟؟؟؟؟وش الشبه اللي بينهم القوي لا ي رب اني اتخيل
جت سمر بعصبيه وهي لابسه عبايتها : تعالي ياماما تعبتيني وانا ادورك
عبدالملك رفع راسه بخفه ..
سمر بخجل : معليش يا عبدالكريم ادري هبلتك الحين بنادي لك بشرى
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:11 PM   المشاركة رقم: 44
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي

الـــــــــــــبــــــــارت الــــــــــــثـــــــلاثـ30ــون

"والاخــــــــــيـــــــر"



عبدالملك رفع راسه بخفه ..
سمر بخجل : معليش يا عبدالكريم ادري هبلتك الحين بنادي لك بشرى وتوها بتلف بس استوقفها صوته اللي صصنمت لما سمعته ..
عبدالملك بحزن: سمر ..~
لفت سمر بخفيف وشافة اللي ماتوقعت تشوفه بحياتها كلها وبهمس : عبدالــــــــــــمــــــلك ؟؟؟؟؟
وطاحت مغمى عليها وصرخت سمر الصغيره على عمتها سمر اللي طاحت ..
جت بشرى تركض بدون عبايا : عبدالكريم ؟
لف عبدالملك عنها ونزل راسه ..
قربت بشرى منه : عبالكريم ؟
سمر الصغيره ببرائه : بس هدا مو عمو عبدالكريم ؟ ماما سمر قالت عبدالملك ؟؟
شهقت بشرى ورجعت على ورى وراحت ل سمر وسمع الكل صياح بشرى وجا يركض ..
ام عبدالكريم لخوف : وش فيكم ي بـ.. ماكملت كلمتها لانها بهمس قالت : عبدالملك ؟
لف عبدالملك بشوق لامه اللي دايم تعرفه عن عبدالكريم ...
قربت منه ومسكت وجه وانـــــــــــــــهـــــــــارت بحضنه بشوق وهي تبكي : رررجججججععععتتتتتت يالغالي رررررججججععت اخيرااا ياحبيب امككككك
مسح على شعرها عبدالملك وهو يهمس : عرفتيني من بدتهم ؟
ام عبدالكريم بين دموعها : وكيف ما اعرفك وانت شعرك اللي دايم اطول من عبدالكريم كيف ما اعرفك وانت كنت حبيب امك وقلبها ؟
حضن امه وبهمس : اشتقت لك يالغاليه والله اشتقت لك ..

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ
كان يسمع صايح وازعاج عند الحريم بس يستحي يدخل عندهم ولما زاد تجرء وفتح الباب ودخل وصنمممم في مكانه ..وهو يشوف ظهر رجال حاضن امه ..
شاف البنات يشيلون حرمه بس مايدي منهي .. رجع شاف الرجال ولما بعد الرجال وشافه على جمب صرخ : عبببببدالممملللكككك !!!!!
لف عبدالملك ل اخوهه وعلى وجه شبه ابتسامه .. فتح يدينه وتقدم له عبدالكريم ركض يحضنهه بقوووووىىى ..
بعد عبدالكريم بقوى عن عبدالملك وضربه وبعصبيه : وييننننككك هاه ويننككك ؟؟ وينك من سنتين ونص وينننكككك ؟ قلي وينك اختفيت روعتني وروعت امي
خليتني اناااااامممم وادخل بغيبوبه سنتين ونص والله اعلم وش كان السبب ؟؟؟ ليه اوهمتنا بموتك ؟ ليه بعدت لييه انتي تدري ان بعدك يكسرني ؟؟
ليه يوم مشعل ما خلاك تطير ترجع ليههههه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عبدالملك كان ساكت وهو يسمع كلام اخوه وبقلبه يقول : وش تبيني اقول وش تبيني اخلي ..
عبدالكريم كان بيكمل بس شاف وليد يدخل وهو يركض ويقول ل عبدالكريم : شغل سيارتكك سممممرر ما صحت ؟؟ بسرعه بوديها المستشفى
دخل وليد وشال سمر وطلع بسرعه وكان عبدالكريم منفد كلام وليد وتراكض الكل عشان سمر ..
كانت صدمت عبدالملك كل مالها تكبر وبهمس لمه : مو اخوها وليد اللي تو دخل
امه : عليك نورر
لاشعوريا عبدالملك طلع ل السواق واخذ منه المفتاح وطلع يلحق وليد و عبدالكريم ..
=
=
=
=
بشرى كانت صامته وكذالك نوره .. دخلت ام عبدالكريم والابتسامه ماتفارق وجها ..
بشرى قامت وقعدت جمبها : الحمدالله على سلامته ياخالتي ..
ام عبدالكريم : الله يسلمك ..
دخلت بمرح : ممممرررررحححبببببببا لا تقولون تاخرتي ؟
نوره : تاخرتي وبس
عقدت حواجبها منار : شفيكم كذا هادين ؟
بشرى قامت وسحبتها الغرفه الثانيه : ليه جيتوا متاخر ؟
منار : كان في حادث ب الطريق عشان كذا تاخرت ليه وش فيه صاير شي ؟ خوفتيني
بشرى قعدت وابتسمت : عبدالملك ..
منار نزلت راسها : الله يرحمه ..
بسرى ببتسامه : عايش ..
رفعت راسها بصدمه : ايــــــــــــــــــــــــش ؟
=
=
=
=
وصلو المستشفى واسعفو سمر بسرعه وبعد عشر دقايق عبدالملك دخل المستشفى وشاف عبدالكريم يهدي وليد ..
قام عبدالكريم لم اخوه : شجابك ؟
عبدالملك بخوف : شفيها ؟
عبدالكريم توه بيرد بس طلعت الدكتوره تقول : وين عبدالملك ؟
كلهم لفو بصدمه ..
عبدالملك بهدوء : انا عبدالملك
الدكتوره : هي تبيك جوا وقالت انها تبيك لحالك ..
عبدالملك كان بيدخل بس استوقفه وليد : عفوا ؟ وين تدخل كذت فوضا
عبدالملك بحده يبعد يد وليد : كنت زوجها ..
وليد بعصبيه : والحين ؟ ماتدخل ؟؟؟ منتب محرم عليها
عبدالكريم ببحه : ملوك خلاص ادخل انت و وليد
عبدالملك بعصبيه دف وليد ودخل ورى وليد ..
وليد بخوف راح لها : حبيبتي شخبارك انتي بخير كيفك ؟
سمر بدموع تهمس : ع ع ع عبدالملك ؟ عايش
عبدالملك بدون شعور : عايش ياحياته انتي
سمر فزت تبي تشوف ..
وليد لف بعصبيه : ههيه اعرف حدودك ..
عبدالملك مارد عليه وقال : شخبارك بخير في شي يوجعك ؟
سمر كانت دموعها تنزل بدون ماترد ابدا ماكانت مصدقه دموعها ..
وليد : سمر انطقي قولي شي لا تسكتين اكلمك
سمر : ابي اطلع ..~
وليد طلع وسحب معه عبدالملك وراح كمل اوراقها عشان يطلعونها وطلعت ورجعو البيت ..
وكانت الفرحه فرحتين ل العايله كلها .. وانتهى اليوم الطويل بخير ...
=
=
=
=
الساعه 12م
عبدالكريم واقف وماسك مخدته والكفر تبعه ويطق باب غرفة عبدالملك ..
فتح عبدالملك وعقد حواجبها ع شكل اخوه : شعندك ؟
عبدالكريم : وخر وخر بدخل انام عندك ..
عبدالملك انفجر ضحك : هههههههههههههههه افا طردتك بشرى ؟
عبدالكريم يطالعه من فوق ل تحت : ذا جزاتي مشتاق لك وجاي نايم عندك ؟
عبدالملك فتح الباب الى الاخر : حياك ..
انسدح عبدالكريم ولف ل اخوه : يلا اسردلي حياتك اللي ضاعة بسنتين ونص وش صار ؟
عبدالملك انسدح : اقول اخمد تراني فيني النوم ..
ابتسم عبدالكريم .. وقعد يحاول ينام بس مو قادر
بعد 10 دقايق ..
رن جوال عبدالكريم ..
فز بسسرعه ورد ..
بشرى بهمس : الو
عبدالكريم : هلا
بشرى بخجل : عبدالكريم
عبدالكريم بهيام : عيونه وروحه وكله
بشرى استحت زود وسكتت ..
عبدالكريم بشوق : يارب ارحم حالي من ذي اللي تستحي تبيني اجيها الحين واسحب على اخوي ..
بشرى بحيا : كروم خلاااص
عبدالكريم ضحك : خلاص خلاص سكتنا بس قوليلي ليه داقه
بشرى بحيا ممزوج بخوف : خايفه انام ب الجناح لحالي ..
فز عبدالكريم : طيارهه ططييييياره غمضي عين وفتحي عين وتلقيني عندك
ابتسمت بشرى بحيا وقفلت بسرعه ..
طلع عبدالكريم بسهوله عشان مايسمعه اخوه .. وراح عندها ..
=
=
=
=
عند منار .. ~
كانت كاشخه إلى اخر حد ب فستانها الوردي التوب بدون اكمام ولنص الفخذ وفاتحه شعرها ع جمب ..
نزلت راسها بحيا وتقدمة له ..
رعد قام بدون مايطالها ويتركها لان اهان نفسه كثير عندها بكل الطرق حاول معها بس مافي فايده ..
منار لما شافته يعطيها ظهره بسرعه قالت : احبك .
وقف رعد مشيته وفتح عيونه ع وسعها ولف لها وصنم يطالعها مفهي من جمالها .. تقدم لها حضن وجها بيدينه وهمس : ايش ؟ وش قلتي ! عيدي
منار بحيا مقطعها ما قدرت تحط عينها بعينه ..
قرب منها رعد وحاوطها وبدا يمشي وهي بين يدينه : افهم ذا الزين كله لي ؟
هزت راسها بحيا ب ايه ..
منار بحيا : ر ر ر رعد ..
رعد بهيام : عيونه وكله سم ي عين امي سم .؟
منار نزلت راسها وبهمس: ماعلي صلاة
رعد بعد عنها وتنهد : لاااااااا عـــــاد !!! ياليل وش حظي المخيس ذا

ضحكت منار بعفويه ..
رعد رفع راسها وهو يتكلم بهدوء : ارحمي ذا الشيب اللي ملا راسي وغيري ملابسك
ضحكت منار وراحت تركض ..
غيرت وخلصت .. ودخل رعد الغرفه .. ومسك يدها وقعدها قدامه ..
رعد وهو يطالع عيونها : تحبيني ؟
منار ببتسامه: يمكن اكثر من انت تحبني ..
رعد عقد حواجبه : ومن متى؟
منار ببرائه: من اول يوم زواجنا حبيت معاملتك حبيت كل شيء فيه بس كنت اشوفها نزوه كنت اكرهه بنات عماتك وبشده .. لما اشوفهم يتلصقون فيك .. بس قالت لي وعد مره ان مهما سوو ومهما حاولو رعد حقي ولي .. بكلامها هذا كنها فتحت في مخي اشياء .. رعد انت خذيت كل اللي تستحقه بس سؤال ممكن ؟
رعد بلهفه : امري ..
منار بغصهه : انا بنت ولا لا ؟
رعد سكككتتت وبعدها بهدوء قال : مدري ..
رفعت راسها بسرعه وقالت : شلون ؟
رعد مسك يدها : والله مدري انا مسكتك و و و توني مدري وش سويت فيه دم تحتك وتحت ظهرك وراسك وفجاء دخلو الشرطه و عبدالكريم ومدري مين ماكنت ادري وش اسوي ؟ واللي استغربته تنازلك عن القضيه .. انت مارحتي المستشفى ؟
منار هزت راسها بـ لا ..
رعد بسرعه : ليه ي منار ليه ؟
منار ما ردت وقامت وانسدحت فوق السرير ..
فهم رعد رغبتها انها تبي تقعد لحالها وقام وطلع من الغرفه ..
-
-
-
-
ببرائه : هو قالي كذا ..
وليد بستغراب : قالك انتي اجمل طفله بحياتي ؟
سمر الصغيره : اي اي وبعد قال
دخلت يارا : ولللليد !!!
وليد لف : هلا
يارا : تعال شف من عند الباب ..
طلع شاف سمر واقفه ومعها حلاو ..
وليد ببتسامه: هلا سمور ..
سمر بعفويه : ابي سمر تنام عندي ..
وليد عقد حواجبه : ليه ؟
سمر : اممم كذا ودي .
وليد بصوت عالي : سمممور
جت سمر الصغيره تركض : بابا
سمر الصغيره لما شافت سمر الكبيره راحت حضنتها ..
وطلعت سمر تتكلم مع سمر عن عبدالملك وش قالها ..

-
-
-
-

الساعه 1 الظهر

قام وقعد فوق سريره .. يحس بقهر وألم .. الطفله اللي امس شافه والشبه اللي بينها وبين سمر والشي اللي اكدله انها بنت سمر لما قالت لها تعالي ياماما .. بس الغريب واللي هو مستغرب منه ماشاف مشعل ؟ ..
قام ونزل وصادف عبدالكريم ..
عبدالكريم مد يده لا يدخل الصاله : هوب هوب وين ي الحبيب ؟
عبدالملك : ي خخي وخر بدخل مالي خلقك
عبدالكريم مسكه زين : اقول زوجتي جوا يامتحمس
عبدالملك ضرب راسه : يوؤؤؤؤؤؤ صح !! انت متزوج
عبدالكريم بسخريه : صباح الليل ي فله ..
عبدالملك لف : أجل يلا سلاممم ..
عبدالكريم عقد حواجبه: وين ؟
عبدالملك ببتسامه ساخخره: بروج اتزوج ..
ام عبدالكريم ببتسامه: وعروستك عندي
عبدالملك غطى وجهه: لإ سمعتني الوالدهه
ام عبدالكريم تضرب كتفه : اقول بس هديتي له ذي البنت وترى اليوم المغرب الشوفه .. جهز نفسك
عبدالملك بعدم استعاب : عفوا نعم ؟ شلون يما امس جاي واتزوج بكرا ومين ذي اللي بترضى تكفين يما هدي الموضوع ..
ام عبدالكريم تمشي وتخليه : عاد انا وابوك اتفقنى وخلصنا بنشاورك عاد ..
*وراحت*
لف عبدالملك ل اخوه وبحزن: مابي غير سمر ي خخي وش فيهم اهلي
عبدالكريم يغمز له : ي خخي شف يمكنها مزهه خذها
عبدالملك عصب ورقى فوق ..
ضحك عبدالكريم عليه ,.
*رن جرس البيت *
كانت بتطلع الخدامه تفتح بس استوقفها عبدالكريم ..
طلع وفتح شاف واحد طويل واسمراني لابس ثوب ..
الرجال : السلام عليكم ..
عبدالكريم بستغراب : وعليكم السلام هلا اخوي تامر بشي ؟
الرجال : انت عبدالكريم الـ....... ؟
عبدالكريم : اي نعم
الرجال مد له ظرف ابيض : هذي امانه واصلتني لك ..
اخذها عبدالكريم وهو عاقد حواجبه : اها .. يعطيك العافيه .
الرجال : الله يعافيك ..*وراح*
دخل وشاف بشرى طالعه من الصاله وبيدها كوب ..
قرب عبدالكريم وهو يلف ذراعه حول خصرها : يسلملي الرايق ..
ابتسمت بشرى وبهمس : ولد بعد احنا مو في الجناح ..
عبدالكريم بخبث : هو صح انا ولد شرايك نرقى عشان اصير متزوج ؟
انصبغ وجه بشرى ب الحياة ولفت : عــــبـــدالكريم !!
عبدالكريم بهيام : ررررروحححه
صوت من وراهم : ترى والله مو جناحكم هنا الصاله !!
لف عبدالكريم مرتاع وشاف امه ..
عبدالكريم ببتسامه: يما .. احم وين ملوك ؟
بشرى اختفت *
امه تضحك : اقول اللحق زوجتك ..
ابتسم عبدالكريم ورقى ل جناحهم ودخل ..
بشرى في المطبخ تحط الكوب .. عبدالكريم دخل وذب الظرف فوق الطاوله ودخل المطبخ لقاها قدام الكوب مبتسمه حاوطها وهو وراها وبهمس : خليك من الكوب الحين وتعالي .. وسحبها ل الغرفه وصكر الباب ..~
-
-
-
-
كانت ضحكتها وخجلها الممزوجين مخليه مفهي فيها ..
بدلع عفوي تضرب كتفه : بس بس بطني توجعني ..
رعد يبعد وهو يطالع عيونها : بسم الله ع بطنك
منار بحيا : رعد خلاص عاد ..
رعد بتنهد : من عيوني
قطع عليهم حوارهم لما دخلو الثنائي المرح ..
وعد بعصبيه : رعد شف اختك !!!!
عهد : والله هي اللي شوفها
منار تمسك يد رعد وتقوم وتقومه : يوو بدو المزعجات يزعجون حبيبي .. قوم قوم حبيبي فوق بجناحنا مافيه ازعاج ..
ضحك رعد و وقف
شهقت وعد : شف الخخخرررروفففففف !!!
عهد تتخصر : امححق اخو ..
رعد يمشي مع منار ولا هو لمهم ..
-
-
-
-
سمر بحيا : طيب طيب بلبس هذا ..
نوره تضرب راسها : هيه هيه ترا كان زوجك عادي ليه ذا الحيا كله ؟
سمر : نوره !!
منى تضحك : ماعليك منها ي سمر ماقلتي لي متى الشوفه ؟
سمر بحيا : المغرب ..
نوره بحلطمه: مدري ليه يشوفها ي خخي حافظك ملكو وخلصو
سمر تتخصر : ذا طلب عبدالكريم انه يسوي له مفاجاء لانه يحسب من انتاج عبدالكريم ان مشعل عايش ..
نوره تحك راسها : اها ..
جا امير بركض : ماما
منى لفت له : هلا حبيبي
امير بعصبيه : صح الهلال احلى شيء ؟
منى بهدوء : لا يا ماما شجع اللي زي بابا النصر
عصب امير : لالا مابي ابي اللي زي عمو عبدالكريم
سمر تروح له : اي حبيبي شجع الهلال اصلا احلى
نوره : يمممه منها عشان عبدالملك هلالي
سمر لفت وبدلع عفوي : اي يستاهل ملوكي ..
منى : اخص بعد ملوكي صدق ماتو اللي يستحون
سمر ضحكت بعفويه .. وقامت هي والبنات يسون حلا ..

-
-
-
-
بعد ساعتين ..
فز من سريره وبعد عنها وبهمس : بنت ؟
سحبت الفراش حولها ولا ردت ..
عبدالكريم بعصبيه : ابي افهم وش يعنننني بنت ؟ شلون بنت انا شايفك بعيونننني !!!!!!!
بشرى بدموع مليانه وجها : والله مدري هو اصلا ماسوا لي شيء عشان كذا انا بنت ..
لف لها بعصبيه : شلون ما سوى لك ؟ وانا شايفكم بعيوني ؟
بشرى بشهقات عاليه : لاني سويت كشف لما رجعنا ..
عبدالكريم يضرب الطاوله اللي جمبه : كيف كيف ؟
بشرى كانت تبكي ولا ترد ..
عبدالكريم يتنفس بسرعه : انا بغيبوبه سنتين ونص !!!!! سويتي اي شيء ؟ رجعتي نفسك بنت اي شيء اي شيء تككلللللمممننننني ؟
بشرى وهي تبكي : لا وربي ماسويت شيء عبدالكريم والله ما سويت شيء ..
سحب عبدالكريم المنشفه ودخل يتروش وبأقسى سرعه خلص وطلع وشافها ع نفس وضعيتها ..
عبدالكريم بعصبيه : شوي وراجع ي بشرى والله لاعلمك شغلك ..
وانهارت بشرى في مكانها ..
















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
قديم 12-03-2015, 08:12 PM   المشاركة رقم: 45
مرام جزائرية

البيانات
مرام جزائرية غير متواجد حالياً
التسجيل: Nov 2015
العضوية: 108997
الدولة: وادي سوف
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 224
مرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura aboutمرام جزائرية has a spectacular aura about


كاتب الموضوع : مرام جزائرية المنتدى : مملكة القصص والروايات - روايات ادبيه - قصص الحب - قصص واقعيه و حقيقية - قصص غرام
افتراضي


-
-
-
-
عبدالملك وهو عاقد حواجبه : يما ترى ما ابيها !!!
ام عبدالكريم : ان ماعجبتك قلي اخطبلك ثانيه
عبدالملك بتنهد : يما مابي اتززوجج
عبدالكريم نزل وهو عاقد حواجبه : يلا مشينا ..
عبدالملك ياشر له : هب هب الحين شفيك معصب المفروض انا اللي اعصب
عبدالكريم يمشي : ترى والله مو فاضي لك !!
ام عبدالكريم تاشر ل عبدالملك يسكت ..
طلعوا كلهم و وصلو ل بيت اهل سمر ..
عقد حواجبه عبدالملك : ليه جاين هنا ؟
ابو عبدالكريم : عشان نتقوى اقول انزل
نزل عبدالملك وهو مستغرب ..
دخل وقعدو وتقهوو ..
وليد وقف واشر ل عبدالملك : يلا تعال شف عروستك
عبدالملك بستغراب : عروستي تونا ع البر ..
وليد يربت ع كتفه : اقول امش امش ..
دخل وقعد في مجلس لحاله ..

عند عبدالكريم يكلم الملاك : يلا وينك ؟
الملاك : توني واصل عند الباب تعال افتحه ..
طلع عبدالكريم يفتح له ..

نرجع ل عبدالملك كلاها لحظات ودخل سمر بتنورتها الطويله السوده وتيشيرت وردي ناعم بأكمام طويله ..
رفع راسه وشاف اطراف تنورتها بعدها رفع راسه كله ..
وصنم في مكانه .. وهو يهمس : سمر ..
سمر ابتسمت بحيا وقعدت جمب وليد ..
وليد بسرعه : شكلها ماجازت لك اطلعي اطلعي ..
عبدالملك بسرعه وقف : لا والله لا قسم بالله ان مطلبي هذا هو والله هذا هو ..
وليد مات ضحك : هههههههههههههه والله مصدقك وقسم بالله ..
وقفت سمر وطلعت بسرعه ..
عبدالملك بحزن : ليه طلعت ؟
وليد بضحك : ماتبيها تتقهوى معك بعد ؟
تنهد عبدالملك بفرح .. ورجع ل مجلس الرجال وابتسامته ماليه وجهه ..
عبدالكريم يمد ل اخوه الدفتر الكبير : هاه نملك ؟
عبدالملك بفرح : اي اي اي يلا
ابو عبدالكريم بضحك : اقول اهجد ي ولد ..
ابو سمر ببتسامه: خذها بعبايتها ي ولدي تستاهل
ابتسم عبدالملك ولف ل اخوه : صدق الحين اخذها ؟
عبدالكريم يضرب راسه : ي غبي اثقل اثقل اخبرك ثقيل ..
عبدالملك يتنهد بفرح : ي خخي روقني وش اللي اثقل !! انا ما صدقت ..

وتمت الملكه .. وملك عبدالملك ع سمر ..
وانتشر الخبر بوناسه ..
وكل واحد رجع بيته بعد فرح دام ل يوم كامل ..

-
-
-
-
دخل جناحه بملل .. وكاره جناحه طاحت عيونه ع الملف الابيض وتشوق يبي يشوف وش فيه ولا يدخل ويشوفها تصيح لان معد يتحمل ..
تقدم وفتحه وعقد حواجبه لان طلع سيدي !!
سحب الاب توب حقه ودخل السيدي .. وفتح الملف وشاف فديو فتحه .. وشاف الطامه الكبره ..
بشرى و الولد ذاك اليوم ..
فتح عيونه ع وسعها وهو يشوف ان الرجال فصخ بشرى وسدحها وبعدها انسدح جمبها بس بينهم مسافه .. بس الغريب بشرى كانت مخدره وماهي صاحيه ! وبعدها بساعه ب الفديو شاف نفسه وهو يدخل ويضرب بشرى و *الباقي تعرفونه*
صكر عبدالكريم الاب توب بقوى وهوي يهمس : يعني بشرى مظلومه ! يعني هي كانت تحت موئامره هي مالها دخل فيها ؟
ضرب الطاوله بقوى : وانا ظلمتها للمره الــــثـانيه !!!!!!!!!!!!!
قام بسرعه ودخل وشافها لابسه جلالها وماسكه القران صكرت القران بخوف و وقفت ..
تقدم لها عبدالكريم وحضنها ب اقوى ماعنده ..
كانت بشرى بدون اي ردت فعل ..
عبدالكريم بهمس اقرب ل البكي : سامحيني !!!
بعدت عنه بقسوى : طلقني
عبدالكريم انصدم من برودها وكلمتها : ايش !!!!!!!!
لفت بشرى عنه وهي تفصخ الجلال وتلبس عبايتها : سواق ابوي عند الباب أنا رايحه بيتنا وياليت توصلني ورقة طلاقي .. وطلعت !!!
-
-
-
-
ضحك بفرح : اهه ي قلبي اخيرا اخــــيـرا ..
سمر بحيا : بسم الله عليك من الاهه
عبدالملك فز وقعد ع حيله : هاه ي عيوني متى تبينا نسوي زواج ؟
سمر بتفكير : امممم بعد شهرين ..
عبدالملك شهق : وشو ؟ شهرين تبين تهبلين فيني عقب ذا كله وتبين شهرين مافيهه !!!
سمر بدلع عفوي ممزوج بزعل : عبدالملك والله مايمدي اخلص اغراضي الا بشهرين ..
عبدالملك بسرعه : شهر !!! شهر مافي غيره
سمر بزعل : عبدالملك مقدر..
عبدالملك : شهر ويوم لاأأأأأأ
سمر بدلع عفوي منها : ومتى اخلص شغلي ؟
عبدالملك بصوت يسحر : وانا وش يطفي الشوق اللي فيني ؟ بس خلاص شهر واسبوعين !! بس مافي غيرهم
سمر سكتت بحيا ..
عبدالملك استانس ع حياها : ي رب ارحم حال عبدك التعبان ..
سمر بحيا : ترى والله اقفل ..
عبدالملك يتنهد : وتذلي ع مكالمتها ي رب رحمتك
سمر استحت زود : بقـ
قاطعها : احبك ..
-
-
-
-
ومرت الايام .. والكل عرف ان بشرى في بيت ابوها ..
و عبدالكريم تعب وهو يدق عليهاورافض يطلق او يروح لها وهي رافضه .. لانها تقول تعبت منه ومن شكهه وعدم ثقته ..
و عبدالملك وسمر عايشين احلى قصة حب ..
منار و رعد كانوا اجمل ثنائي بحبهم اللي كل يوم يكبر ..
منى و نايف .. اللي حاليا تعبانين شوي بتربيت اميره ..
نوره .. خطبها ولد خالتها .. *مشاري* <عرفتوه -.* ؟
و وافقت وعرسها بعد شهرين ..
امير ودلع نسيت اقولكم ربي رزقهم بـ نايف بس ..
لولو رجعت بريطانيه تكمل الماجستير ..
-
-
-
-
بعد شهر طلعو العوايل كلها الشاليه ..
عبدالملك بترجي : بس بشوفك شوي والله مو ماكلك ..
سمر بعناد : لا لا لا
عبدالملك بيغيضها : خلاص بروح اشوفلي وحده شقرا
سمر بغيره : والله انتفك ترى ؟
عبدالملك بتمثيل انه حزين : أجل ارحمي حالي وخليني اشوفك ..
سمر حزنت عليه شوي .. ولا ردت
عبدالملك بخبث : ترى يقولون السكوت علامة الرضى ..
سمر بسرعه : لالا مابي انت قليل ادب ولا تستحي تذكر اخر مره ؟ يوم نروح المخيم رحت وجيت لك رجعت ل البنات روجي محيوس وحالتي حاله وطقطقو علي لين اذنو ..
عبدالملك بضحك : هههههههههههه ابوي انتي اللي بس تقولك شيء قوليلي والله لادبها .. بعدين انتي تجيني مزه!! وتبيني اتركك
سمر بحيا : عـــــبـــدالملك !! عن قلة الادب ..
عبدالملك بضحك : طيب تعالي والله لاصير مؤدب !!
سمر بتأكيد : وعد ؟
عبدالملك بهيام : ي شيخه وعد وحصه ومنيره وكل شيء بس تعالي ..
سمر ببتسامه حيا : اوكك يلا ..
سمر صكرت من عبدالملك وشافة نوره ماسكه جوالها وتكلم ..
تقدمة لها وشافة وجها احمر .. فطست ضحك لانها استنتجت انها تكلم مشاري ..
نوره قامت وتركت سمر ..
سمر راحت عدلت شكلها وحطت عطر .. وطلع عشان تشوف عبدالملك ..

-
-
-
-
كل شيء ماتبيه وكل شيء ريحته مو زينه وكل شيء يسد النفس وماتبي تاكل وفيها شوق فضيع ل عبدالكريم وصورته بجوالها وببوكها وبكل مكان .. كانت مستغربه من نفسها بس تكابر ..
قامت وشافة منار تاكل ليز ملح وخل بشراهه وجمبها جميع الشبسات .. ومن جت وهي تاكل وتاكل وتاكل ..
وبشرى متقرفه من كل شيء وماتبي تاكل ..
بشرى شمت ريحة الشبسات وراحت تركض ل الحمام تستفرغ .. ام عبدالكريم بحنان : يابنتي ماهي عاجبتني حالتك ..
ام سمر بخبره زمنيه : ي بنتي شكلك حامل ..
صنمت بشرى : ايش ؟
ام سمر سكتت ببتسامه ..
تقدمة بشرى خطوتين ودارت الدنيا فيها .. واخر شيء سمعته صراخ البنات عليها *وفقدت وعيها*
سمر كانت عند الباب توها بتطلع وسمعت الصراخ ورجعت .. وشهقت : بــــشــــرى ؟
رن جوالها وكان المتصل عبدالملك .. ردت وبخوف : عبدالملك عبدالملك وين عبدالكريم بسرعه ناده بشرى طاحت و
قاطعها عبدالملك : هدي هدي وفهميني شوي شوي ..
سمر والعبره بدت تخنقها : بشرى طاحت واغمى عليها ناد عبدالكريم ..
ما امداها تكمل الا عبدالملك ركض ل اخوه يقوله ..
جن جنون عبدالكريم وقام يركض يروح يشوفها وشالها بسرعه ..
وركبها السياره .. وكان عبدالملك اللي يسوق وجمبه سمر ..
و عبدالكريم ورى وسادح بشرى بحضنه وبخوف : عجل ي عبدالملك عجل ..
ووصلو المستشفى .. ودخلوها ع الاسعافات بسرعه ..
بعد 5 دقايق دخل ابو بشرى وبتعب : بنتي بنتي ؟ وينها !!
عبدالملك مسكه وقعده : هي بخير الحين بيطلع الدكتور ..

وبعد عشر دقايق طلع الدكتور والابتسامه ماليه وجه ..
الدكتور ببتسامه : وين زوجها ؟
فز عبدالكريم : انا انا زوجها !!
الدكتور بفرح : مبروك المدام حامل ..
صنم عبدالكريم في مكانه وبعدين استوعب وابتسم بقوى ..
ابو بشرى بفرح : مبروك ي ولدي مبروك ..
عبدالملك يحضن اخوه : مبروك ي اخوي مبروكك
عبدالكريم بفرح : الله يبارك فيكم ..
دخلت سمر بفرح ل بشرى المصدومه : بـــيــش مممبببروكككك
بشرى بشبه ابتسامه : الله يبارك فيك ..
من عند الباب عبدالملك : سمر تعالي شوي ..
عقدت حواجبها سمر وطلعت له .. وسحبها معه ويهمس بأذنها : بيدخل ابوها و عبدالكريم ..
دخل ابوها وسلم عليها وبارك لها وطلع بسرعه .. واستغربت ليه طلع ودخل بعده ع طول عبدالكريم وطاير من الفرح ..
تقدم لها وشاف منها الصد معنها مشاقه له وبقوى ..
عبدالكريم بفرح : اللللف الللففف مبروك ي روح عبدالكريم
ابتسم بشرى بحيا لانها اشاقت لكلمة *روحه*
وع طول عبست ..
عبدالكريم يلف وجهها لمه ويمثل العصبيه : اقول !!!! شهر كامل عاقبتيني وخلاص ماهب بكيفك !!! بترجعين الحين معي بترجعين !!!!!
بشرى ما ردت له ..
قرب لها عبدالكريم وبكل قوى حضنها وبشرى ماقدرت تمنع نفسها وحضنته ب اقوى ..

وكلها ساعه وانتشر خبر حمال بشرى .. وكان الكل شاك بعد بمنار من كثر الاكل اللي تاكله وطلع شكهم بمحله .. *منار حامل *
وبعد معانات من عبدالكريم رجعت اخيرا بشرى .. وكانت الفرحه ع الكل وذاك اليوم او ب الاصح قبل عرس عبدالملك باسبوع ..
بشرى واقفه قدام شعاع : اسمعي بعد شوي انا بدخل وبقعد جمبه وانتي ادخلي ونبدا الخطه ..
شعاع ببتسامه : اوك اوك ..
بشرى بخبث : انا اوريك ي سيد عبدالكريم ..
دخل بشرى وبدلع قعدت جمب عبدالكريم ..
عبدالكريم ببتسامه : لف يده حواليها : يسلملي الاحمر ..
بشرى بحيا : اسكت لاتجي امك وتفشلنا زي كل مره ..
عبدالكريم بهيام : وش اسوي ما اقاومك
بشرى توها بترد بس دخلت شعاع ..
فزت بشرى بفرح : هلا والله شعاع هلا
قربت لها وحضنتها : كيفك حبيبتي ..
شعاع : بخير ..وانتي ي عمري ؟
عقد حواجبه عبدالكريم من تصرف بشرى اللي يعرفه ان بشرى تركهه شعاع !!
بشرى ببتسامه لفت ل عبدالكريم : ليه ما تقوم تسلم ع اختك ما تستحي ع وجهك ؟
عبدالكريم عقد حواجبه : اختي ؟
بشرى تقرب لمه وتدنق وتحط اصبعها ع جبهته : اي اختك اختك من الرضاعه اللي اتفت معها عساس انها تحبك وتخليني اغار ..
ابتسم عبدالكريم و لا رد ونزل عيونه ل صدرها اللي برز مع تدنيقتها .. وانتبهت بشرى ع عيونه و وقفت قدامها وهي تتخصر وتهمس له : قليل ادب .. عيب احنا مو فوق عبدالكريم يغمز لها : احب خدودك الحمره ..
لف بشرى بحيا وطلعت ..
-
-
-
-
منار توقف قدامه بقهر : سمنت ؟ شف شف ملابسي ما تدخل علي !!!!
رعد بضحك : حبيبتي وش اسوي فيك ؟ انتي تمشين وتاكلين بس ب العافيهه
منار توقف قدام المرايه : اف اف والله ما احب السمنه '(
رعد وقف وراها وحاوطها : وانا احبك بكل احوالك نحيفه سمينه اللي هو ..
لفت له منار وبدلع : تحبني ؟ يلا طلعني مطعم
رعد مات ضحك : ههههههههههه توك تقولين سمنت ..
منار بضحك : اي بعدين ادخل نادي يلا يلا بلبس عبايتي ..
رعد بضحك : اللبسي البسي ..
-
-
-
-

وبعد اسبوع اليوم الموعود يوم زواج * عبدالملك و سمر *
كان الكل مختبص .. ويبي يخلص بسرعه ..
الساعه 6 المغرب ..
سمر بتوتر : يالله إلى الحين ما خلصت شعري !!
بشرى : خلاص مابقى شيء المهم انا بنزل تحت ل خالي اخاف تبي مني شيتعرفين شهد مايعتمد عليها ..
سمر بتوتر : بتخلوني لحالي ؟
ضحكت بشرى : بترقى لك نوره بعد شوي ..
سمر : اوك اوك ..
نزلت بشرى تحت ..
بشرى : خالتي هاه تبين اسوي شيء ؟
ام عبدالكريم : لا ي عمري ارتاحي انتي حامل لا تتعبين .. ترى عبدالكريم تعب وهو يوصيني عليك ويقول ان لبست كعب ولا رقصت دقو علي بدخل اسحبها ..
ضحكت بشرى : شدعوه لا تخافين محرصني قبل ما اطلع ..
منار تقعد جمب بشرى : مدري متى اللبس فستاني ..
بشرى : اي والله مالي خلقه ..
منى جتهم : هيه انتو متى بتلبسون ؟
منار وبشرى وهم يطالعون منى الكاشخه بفستانها اللي لحط الركبه لونه ابيض ومشغول من عند الصدر ب كرستال لونه اخضر وشكلها كيوتت ماكن عندها طفلين ..
منار : تف تف عليك ي اختي
بشرى بحماس : شافك نايف ؟
منى بحيا : لا
منار بجرائ : اي لا يشوفك بيخرب شكلك ..
منى تضرب راسها : ي ربي ذي البنت ماتستحي ..
بشرى ضحكت وبعدها وقفت : يلا بروح اللببس
منار : وين نوره ؟
بشرى وهي تمشي : فوق عند سمر ..
منار بضحك : خن ارقى اطقطق عليها ..

-
-
-
-

منار : وين نوره ؟
بشرى وهي تمشي : فوق عند سمر ..
منار بضحك : خن ارقى اطقطق عليها ..

-
-
-
-

وبعد 4 ساعات ..
امتلى القصر ب الحضور .. والكل جا ..
وكان موعد زفاف سمر ..
انزفت سمر وخلصت وبعد ساعة رجعت فوق وصورة مع عبدالملك .. وبعدها طلعوا ل الفندق ..
فتح الباب في البطاقه ولف وقرب لمها : اذكر شفت ب فلم الرجال شال عروسته ودخلها ..
سمر رجعت ع ورى : لالا لا تكفى لا بدخل ..
عبدالملك ضحك ع شكلها وبعد وخلاها تدخل ..
دخلت ع طول الغرفه وغيرت الفستان ودخلت تاخذ لها شور ..
عبدالملك كان مستانس ل درجه وده يطير .. خلصت ولبست قميص لونه ابيض طويل وفيه فتحه ع جمب .. وعاري من فوق بس لابسه روب ما امداها تفتح الباب الا سحبها عبدالملك وهمس بأذنها : اخيرا ..
ودخلو الغرفه وصكر الباب عبدالملك برجله اليمين ..

"ونقول لهم تصبحون ع خير "
-
-
-
-
في مكان بعيد تعرضت الجده لينزا اللي بعدين اكتشفو انها بنت لبنانيه من حاشه من اهلها لحادث
افقدها حياتها .. وماتت الجده لينزا ..

-
-
-
-
ومشت الايام بعد زواج عبدالملك من سمر كانت الايام من اجمل ما يكون .. وكل زوجين خلفو ..
بعد 23 سنه ..
نبدا بـ عبدالملك و سمر ..
دخلت سمر وهي شايلة معها اسيل : ححبيبي خلصت
عبدالملك وهو يلف لمها ببتسامه : بقى لي شوي
سمر بلقافه : شسميتها
عبدالملك ببتسامه : مفاجئه ..
دخلت بنت فائقة الجمال بطولها اللي وارثته من ابوها : بابا شف ولد اخوك كل شوي يدق عقب حركته امس ماراح ارد عليه !!
ابتسم عبدالملك : حبيبتي معليه تحملي هذا خطيبك ويحب يمزح معك ..
بيان توها بتتكلم دخل اخوها اللي اصغر منها بسنتين : اقول ي بيانوهه ترى عبدالملك ازعجني ردي عليه !!
بيان بدلع : ماراح ارد ..
رسيل جت تركض : عبدالكريم تعال فك الباب عبدالملك يضربه وأنا ما اعرف افتحه ..
*طبعا اعرفكم ع عايلة بطلي عبدالملك و بطلتي سمر
ربي رزقهم ب بيان و عبدالكريم و اسيل و رسيل و هي الحين حامل ..*

والحين دور عبدالكريم و بشرى

بشرى قعدت بتعب : تعبت من عيالك وبذات ولدك عبدالملك هبل امس في بيان والحين جاي يعتذر ويوم عيت راح لها !! و ولد ناصر ونايف من الظهر نايمين عجزو يقومون وبناتك بيان وبشاير رايحين بيت منار
ضحك عبدالكريم : وش اسوي ب عبدالملك يحب ذي البيان ومابقى ع عرسهم شيء وزاعجني فيها الله يهديهم
*اعرفكم ع عايلة عبدالكريم و بشرى ابطالي ..
عندهم عبدالملك و نايف وبيان وناصر وبشاير. و ولده عبدالملك يعشق بيان من كانو صغار .. والحين هم مخطوبين وزاوجهم قريب *

*منار و ورعد
ربي عطاهم دلال و لولو و ابرار و فيصل و عبدالرحمن و عبدالعزيز و محمد و اخر العنقود ماجد*
والحمدالله حياتهم كل مالها تحلو ..


منى ونايف .. حياتهم هاديه وجميله ..
وعنهم اللي تعرفونهم امير واميره وربي عطاهم زياده ولدين زياد وزايد ..

نوره ومشاري ..
اللي ربي عطاهم 7 اولاد وبنت ..
عبدالله وعبدالمجيد و عبدالرحمن و عبير و عناد و مشعل ومراد و ريان وسامي ..
والله يحفظهم ..

واما باقي ابطالي كانو عايشين اجمل حياتهم .. وكملو حياتهم بهدوء ..

وبعد مده بسيطه .. كان زواج * عبدالملك و بيان*

عند الحريم ..
بطلاتي الخمس حول بيان ..
بيان تمسك يد امها : ماما خايفه ..
سمر تمسح ع راسها : لا تخافين حبيبتي هدي هدي
بشرى تضرب راس بيان : ترى ولدي ماياكل ..
سمر تمسك يد بنتها : شوي شوي ع راس بنتي
منار تضحك : شكلها حمات شريره الله يعينك بيان ..
ابتسم بيان بحيا ..
نوره : اقول بنات يلا متى الزفه ؟
منى وهي تمسك يد نوره : شفيك مستعجله ؟
نوره تضحك : ههههههههههههه ابد ابي انزل اشوف بنات زيون ل عيالي ..
بشرى : هههههههههههههههه وكبرنا وصرنا نقول عيالي ؟
نوره توها بترد بس سكتو لما سمعو جوال سمر ..
ردت سمر وقالت لها امها ان يلا تنزف العروس ..
وانزفت العروس احلى زفه .. ودخل ابوها واخوها و عمها عبدالكريم ..وجدهم ابو عبدالكريم
وكان الكل مستانس ..
عبدالملك كان ماسك يد سمر اللي بصوت واطي تهمس : عبدالملك ..
عبدالملك قرب : هلا ..
سمر وهي تضغط ع يده وتتنفس بسرعه : بـ..ـولد بولللللللد ..
عبدالملك اختبص وكأن اول مره زوجته بتولد ..
لف لها وبكل قوة يملكها شالها ولف ل ولده وقاله انتبه ل المعازيم ..
الكل طارة عيونه بشكله وهو شايلها وهي تصارخ وكان يسمع همسات حريم
: قدر يشيلها
: وش كبرهم لين الحين يعشقها
: والله لو هو زوجي ما درى عني
: وش ذا القوى اللي عنده
: جسمه لياقي عشان كذا شالها ..
حرك راسه من ذا الكلام اللي سمعه وطلع بسرعه وركب سيارته وطيران ع المستشفى ..
وصل وكانت سمر مستويه واصله حدها ولدت ع طول ..
وانصدم لما طلعت الستر الاولى معها طفلين و الثانيه طفل !!! وبعدها الدكتوره مبتسمه
الدكتوره : مبروك الف الف مبروك الله رزقك بـ 3 اولاد ..
عبدالملك بعدم استيعاب : و المدام ؟
الدكتوره : دقايق وادخل عندها .. هي بخير
عبدالملك تنهد : الحمدالله ..
وبعدها دخل عند سمر ومسك يدها يبوسها : الحمدالله ع السلامه ..
سمر بصوت متعب : الله يسلمك .
عبدالملك قرب لمها وباس راسها : ي نعمتي بدنيتي ..~
ابتسم سمر بتعب ..
عبدالملك : الثلاثه وش تبين نسميهم ي عمري ؟
سمر ببتسامه شاحبه : اللي تبي ..
عبدالملك وهو يمسح ع شعرها : انتي وش ودك ؟
سمر : راكان ..
عبدالملك بعيون كلها حب : راكان وريان وراشد ..
سمر ببتسامه فرح : اي اي ..
وكلها دقايق وامتلت المستشفى حتى بنتها بيان و عبدالملك زوجها جو ..
ودخلو الحريم يباركون لها ..

وقف عبدالملك جم اخوه عبدالكريم : الحمدالله ..
عبدالكريم ببتسامه: اي والله الحمدالله ربي رزقنا ب اشياء مدري كيف نشكره ..
عبدالملك بفرح : اللهم لك الحمد ..


وبعد 3 ايام طلعت سمر وفاجئها عبدالملك بمربيه اجنبيه تساعدها ب الاولاد ..
طلعت سمر من الغرفه حقتها وراحت مكتب عبدالملك ودخل عليه. و وقفت جمبه : هاه خلصتها خلصت روايتك ؟
عبدالملك هز راسه ب ايه وهو يفصخ نظارته ..
سمر بتفكير : شسميتها ؟
عبدالملك ببتسامه وهو يوقف ويمسك يدها : سميتها ..تحولت وتحول كل شيء معي ..


الــــــنــــهــــايـة ..






















من مواضيع مرام جزائرية
عرض البوم صور مرام جزائرية رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
/بقلمي, معي, تحولت, سي, وتحول, كل


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 07:32 PM



SEO by FiraSEO v3.2 .
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

منتدى روعه احساس -