منتديات ساحرة الأجفان

العودة   منتديات ساحرة الأجفان > ..:: مملكة ساحرة الأجفان الاسـلامي ::.. > | مواضيع اسلاميه -مواضيع دينيه - أحاديث واحكام الدين - نفحات إيمانيه - فتاوي اسلامية

الملاحظات

| مواضيع اسلاميه -مواضيع دينيه - أحاديث واحكام الدين - نفحات إيمانيه - فتاوي اسلامية قسم يختص بالمواضيع الاسلامية | فتاوي اسلامية , خطب اسلاميه , مواضيع اسلامية

حقوق الأطفال في القرآن الكريم

| مواضيع اسلاميه -مواضيع دينيه - أحاديث واحكام الدين - نفحات إيمانيه - فتاوي اسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-04-2015, 12:01 AM   #1
فاتنة الجمال
عـضُـوِ مًطرُودْ
 
تاريخ التسجيل: Dec 2015
الدولة: تورونتو - كندا
المشاركات: 131
معدل تقييم المستوى: 0
فاتنة الجمال has a spectacular aura aboutفاتنة الجمال has a spectacular aura aboutفاتنة الجمال has a spectacular aura about
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى فاتنة الجمال إرسال رسالة عبر Skype إلى فاتنة الجمال
افتراضي حقوق الأطفال في القرآن الكريم



القرآن الكريم كنز لا تفنى جواهره .. ننهل منه لوضع منهاج لحياتنا في كافة الأمور، فهو دستورنا الذي أنزله الله من أجل صلاح ورقي أمة سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم. ويلترك فيه شئ إلا بينه لنا سبحانه وتعالى من حقوق وواجبات، حتى حقوق الأطفال والرضع علمها لنا.

وعناية القرآن بالأطفال بينتها الكثير من آياته، فقد ورد ذكر الأطفال فى القرآن الكريم أربع مرات، ووضع له حقوقًا تضمن له أن يكون طفلًا سليمًا نفسيًا وبدنيًا، وكان أولها الحق في الحياة، والحق في الغذاء الكامل، والحق في العدل بينه وبين اخوته، والحق في التربية السليمة، بل وحتى الحق في الحب بكافة أشكاله وصوره.

بل حتى قبل الولادة .. أمرنا الله أن نتخير لأطفالنا أمهات صالحات وآباء صالحين، فجاء الأمر القرآني: { أَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ}.

وبعد الولادة أكد الله عز وجل على حق الطفل في الحياة، مهما كانت الظروف، حتى لا يتخذ البعض الفقر والحاجة حجة لقتل أبنائهم، وليبين سبحانه وتعالى عظيم رحمته واهتمامه بهذا الوليد الذي لم يرتكب جرمًا ولم يقترف إثمًا، وللتأكيد على أن قتل هذا الوليد عقوبته من أغلظ العقوبات، وأيضًا للإشعار بأن هذا الوليد كائن مستقل يجب أخذه في الاعتبار وأن يعامل على أساس أنه إنسان حتى ولو كان لا يزال رضيعًا؛ قال تعالى: {قُلْ تَعَالَوْا أَتْلُ مَا حَرَّمَ رَبُّكُمْ عَلَيْكُمْ أَلَّا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَلَا تَقْتُلُوا أَوْلَادَكُمْ مِنْ إِمْلَاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُكُمْ وَإِيَّاهُمْ وَلَا تَقْرَبُوا الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ}، وقال تعالى: (وَلَا تَقْتُلُوا أَوْلَادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلَاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ إِنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئًا كَبِيرًا}.


بل جعل الله سبحانه وتعالى قلت الأطفال من الخسران المبين، فقال تعالى: {قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ قَتَلُوا أَوْلَادَهُمْ سَفَهًا بِغَيْرِ عِلْمٍ وَحَرَّمُوا مَا رَزَقَهُمُ اللَّهُ افْتِرَاءً عَلَى اللَّهِ ۚ قَدْ ضَلُّوا وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ}.

ومن حقوق الطفل التي كفلها القرآن الكريم وحث عليها النبي صلى الله عليه وآله وسلم أن يكون للطفل هوية واسم جميل، فيذكر لنا القرآن قصة امرأة عمران والدة سيدتنا مريم البتول، عندما أنجبتها قالت: {وَإِنِّي سَمَّيْتُهَا مَرْيَمَ وَإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ}، وعندما بشر الله سبحانه وتعالى سيدنا زكريا بغلام قال له: {يَا زَكَرِيَّا إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلَامٍ اسْمُهُ يَحْيَى لَمْ نَجْعَلْ لَهُ مِنْ قَبْلُ سَمِيًّا}.

وحتى يشب الطفل معافًا قويًا، فقد وجهنا الله عزو وجل إلى النظام الغذائي السليم والكامل الذي يجب أن نتبعه مع اطفالنا الرضع، ليؤكد على أن للطفل حقوق في طعام صحي وكذلك ملبس ملائم فلا نتهاون في ذلك، يقول تعالى: {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلَادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ وَعَلَى الْمَوْلُودِ لَهُ رِزْقُهُنَّ وَكِسْوَتُهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ لَا تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلَّا وُسْعَهَا}.

ثم أكد الله سبحانه وتعالى في نفس الآية على حق الطفل في الأمن والأمان مطلقًا، وخاصة وهو بين والديه فقال تعالى: {لَا تُضَارَّ وَالِدَةٌ بِوَلَدِهَا وَلَا مَوْلُودٌ لَهُ بِوَلَدِهِ}.

ولم يترك الله سبحانه وتعالى الأطفال اليتامى دون أن يضمن حقوقهم، بل غلظ عقوبة آكل مال اليتامى، وشدد في ذلك، لأن اليتيم قد جمع ضعفين: ضعف الطفولة، وضعف اليتم، ولأن اليتيم طفل ضعيف لا يملك من أمره شئ، وكلما ضعف الإنسان أصبح وكيله "الله"، هو يتولى حقوقه ويشَّرِع للحفاظ عليها، ويُغَّلِظ العقوبة لمن ينتهكها، لأن الله أمر بكفالة اليتيم وهو خير كافل له سبحانه وتعالى.

لذا جاء الوعيد الشديد في القرآن الكريم لمن يأذي الطفل اليتيم أو يأكل أمواله أو يُقَّصِر في آداء حقوقه المادية والمعنوية، يقول ملك الملوك جل جلاله: {إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْماً إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَاراً وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيراً}، وجعل الله سبحانه وتعالى مال اليتيم المأكول بغير حق من الخبائث وإثمًا كبيرًا، فقال: {وَآَتُوا الْيَتَامَى أَمْوَالَهُمْ وَلَا تَتَبَدَّلُوا الْخَبِيثَ بِالطَّيِّبِ وَلَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَهُمْ إِلَى أَمْوَالِكُمْ إِنَّهُ كَانَ حُوباً كَبِيراً}.


ومن ضمن حقوق الطفل كذلك التي ذكرها القرآن الكريم الحق في التربية والنصح، وتشير إليه الآيات التي في سورة لقمان يقول تعالى: {وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ}. إلى آخر تلك النصائح التربوية القيمة.
بل حتى حق الطفل في اللعب ذكره القرآن الكريم لأنه أمر فطري، فنجد في سورة يوسف، عندما أراد أخوة يوسف عليه السلام أن يقنعوا أباهم بأخذ سيدنا يوسف معهم قالوا له: {قَالُوا يَا أَبَانَا مَا لَكَ لَا تَأْمَنَّا عَلَى يُوسُفَ وَإِنَّا لَهُ لَنَاصِحُونَ . أَرْسِلْهُ مَعَنَا غَدًا يَرْتَعْ وَيَلْعَبْ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ}.

حقوق الطفل في القرآن كثيرة لم تدبر وتأمل، والسنة النبوية المطهرة هي الأخرى قد أوضحت الكثير من الحقوق التي علينا لأبنائنا، لذا إن أردنا أن يشب أبنائنا أسواء نفسيًا وبدنيًا، أن نؤدي تلك الحقوق ونتبع هذه النصائح التي أمرنا الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم بها.



.

فاتنة الجمال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2015, 12:22 AM   #2
angle girl
✿ آلْ مؤسِس
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: gين مآتروح تلقآنيـے
المشاركات: 197,127
معدل تقييم المستوى: 217
angle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to beholdangle girl is a splendid one to behold
افتراضي

طرحَ عَذب ..!!
أختيآر أنيق وحضور صآخب
سلة من الوردَ وآنحناءة شكر لسموك
angle girl غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الأطفال, القرأن, الكريم, حقوق, في


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 08:40 PM



SEO by FiraSEO v3.2 .
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

شد الترهلات

شات دردشة تعب قلبي - شات كتابي- شات دردشة الشلة - دردشة كتابية- دردشة الخليج - شات كتابي خليجي- شات دردشة الرياض الصوتية - شات سعودي- شات-