منتديات ساحرة الأجفان

العودة   منتديات ساحرة الأجفان > ..:: البــدآيــة ::.. > مملكة القسم العام - حوارات عامة - مواضيع عامة - نقاشات عامة - مقالات عامة - مواضيع هادفة

الملاحظات

مملكة القسم العام - حوارات عامة - مواضيع عامة - نقاشات عامة - مقالات عامة - مواضيع هادفة قسم يختص بجميع المواضيع العامة | مواضيع حوارية عامة , مواضيع عامة متنوعة , نقاشات عامة , مملكة القسم العام - حوارات عامة - مواضيع عامة - نقاشات عامة

هل القبلة لهيب الندى????????????

مملكة القسم العام - حوارات عامة - مواضيع عامة - نقاشات عامة - مقالات عامة - مواضيع هادفة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-06-2012, 02:09 PM   #1
ترانيم عابثة
58 هل القبلة لهيب الندى????????????

إن أيّة محاولة استباقيّة لفكرةٍ أو نصٍّ يتعلَّقُ بالقُبلة ستبدو هذه المُحاولة - الكتابة وعرة وخطرة وقابلة لأن يقع النصّ تحت طائل "وفسَّر الماءَ..." رغم أن هذا الماء [ غير المرئي؟ ] ماء الحياة...! ، إذ إن الكتابة عن هذه الممارسة اللُغوية ! والتكلم بصمتٍ عبر شفاه الآخر كأنَّ كلّ طرفٍ يزرعُ حياةً من نوعٍ ثانٍ في الطرف الثاني ، أقول : إن هذه المحاولة ستبدو صعبةً بالتملّص من فكرة النصّ الفاضح والسموّ به إلى مرتبة النصّ الأدبي عن موضوعةٍ يعدّها الملايين فاضحة!.

لكنّها : القُبلة...!.

* * *

ان انطباق شفتين على شفتين أخريين ، لا يعني - بالضرورة - ايقاد المخبأ السرّي أو موقد الشَّهوة (شبه السّلبيّة) في أرض الجسد ، انما هي [ كأبسط عمليَّة تنفيذاً وأعظم عمليّة ايضاحاً وايصالاً لأيّ فكرة ] الخيط النحيل بين الروح المُطلقة والشَّهوة المُجرَّدة ، أي أنها لا تجعل المُتعة فكريَّةً أو قلبيّة ولا تجعل الشَّهوة - في ذات الوقت - حيوانيَّةً .

* * *

الخيط النحيل هذا ، حسّاسٌ بحيث أن أيّ مساسٍ (روحي) بأيّ عصبٍ من هذه الأسلاك العاطفية الشائكة - بحسّاسيّة مفرطة - يؤدي الى انقلابٍ تامّ في أهم مقوّمات القُبلة : المزاج.

... والمزاج ؛ القطب الأهم في العملية لا ينبع سوى من كيس المشاعر المخبوء تحت التفاصيل الحياتيّة غير الخارجة من معطف القلب ، لذا تستطيع أن تتذوّق الغضب والرّضا واللارضا من شفاه الطرف الآخر ، بل تستطيع أن تعرف مدى حبّه ، فهمه من شفتيه ، من طريقة تنفّسه ، من يديه ، استجابته ، من الأصوات المُصاحبة للفعّالية الجارية على مسرح الجسد ، لكنّ القبلة المثالية هي الـ"لا أنا" واستيقاظ الـ"نحنُِنيّة" داخل المسألة.

الـ"نحنُ" : تستفيقُ كأتمّ ما يكون أثناء القُبلة ، للحظةٍ تفقدُ الأنثى أنوثتها والذّكر ذكوريته ليجدا نفسيهما في (حلول) يندرجُ لا وعياً في الآخر ، أي : أنتَ (أنثى) وأنتِ (ذكر) ، يفقد الجسدان هويتيهما فيها ، لا يبقى في النهاية سوى صلصال متعرّق...

في خضمّها : روحان ، وخام إنسان.

* * *

القُبلةُ المسروقةُ والممنوعةُ ألذّ من ألف قُبلةٍ قانونيّة وشرعيّة...!.

* * *

في القُبلة ، حيثُ يمنحُ الإنسانُ روحَه لشبيهه من الجنس الآخر واضعاً معها أقنعته التي قام بجمعها على مر ّ الشفاه ، أي : أن العاشق أثناء تقبيله صنو نَفْسه يخلعُ عنه الجسد والأقنعة ، وفي النهاية لا تجد غير أرواحٍ تتآوه..! ، وهذا عبر الحفر الدافئ وصولاً الى نقطة الروح الصفريّة - خارج العقل .

اذاً ؟

القُبلة قطافٌ مرئي لثمرٍ غير مرئي ، جدوى القُبلة هي عدم وجود جدوى ملموسة ، بل أنّك لا تشعر بأثرها الى بالعودةِ إليها "ذاكرتيّاً" ، لتعشَقَ كلّ ما صاحب القبلة من روائح وأغانٍ وجُملٍ و أي شيء من التفاصيل المحيطة بكواليس القُبلة...

* * *

أجملُ القبل : القُبلة غير المتوقَّعة من الشخصِ غير المُتوقَّع في الوقت غير المُتوقَّع [ هل القبلة نوعٌ من الغيب؟ ].

* * *

أجملُ أوضاع القُبل : هي أن تقبِّلَ متصوّراً أن العالمَ كلَّه سيشاهدك أثناءها ، خوفٌ مخلوطٌ بالبداوة...!.

* * *

الدفء ، الامتلاء ، اللون ، الطعم ، الرائحة ، الحركة ، المرونة ، الكلمات ، الريق ، اللسان ، الشفاه ، كلّ هذا لا علاقة له بالقبلة الحقيقيّة ، انها عواملُ القبلة المساعِدة في الوصول لقبلةٍ طوباويّة ، طوباويّة القُبلة تتمثّل بأن تقبِّلَ جزءاً من شفتيك ، لأنّ الشفاه التي تبقى غريبةً بعد القُبلة : تصنعُ جرحاً لا بهجة.

العوامل المساعدة لا تصنع شفةً ، والشفة لا تصنع قبلةً ، القبلةُ تصنعُ عالماً...!.

* * *


القُبلةُ بوصفها نصّاً يكتبُهُ كاتبٌ وكاتبة ، هذا النص لا ينتمي سوى للفوضوية اذ ان لا تنظيم في القُبلة ، نصّ يعتمد على الإرتجال في الدرجة الأساس ، مليء بالغرائبيّة ، ولا يمكن أن تتطابق قبلتان في العالم أجمع لأنّ كلّ مكانٍ له قُبلة خاصّة : كالبصمة...

[ أحيانا أشعرُ بالمكان يُشاركُنا التقبيل! ].

المكان بكلّ تفاصيله ، أغانٍ ، رائحة ، صوت ، فكرة ، جو ، يشاركُ في قبلةٍ واحدة...!.

* * *

القُبلةُ لغة ، تتكوّنُ من ملايين الأحرفِ غير الملفوظة [ عكس الملفوظة!] ، التفاهُمُ لسانيّاً لهجةٌ محبّبةٌ في اللغة المقصودة.

* * *

القبلة هي الفعّالية الوحيدة التي تجمعُ السّاديّة والمازوشيّة في سياقٍ واحد.

* * *

أثناء القُبلة : اليدان تفقدان عقلهما...!.

* * *

القُبلة لا تتفاعلُ إلا مع الظَّلام ، والضَّوءُ الوحيدُ في المُعادلة هو : الشفاه.

* * *

حتى الثرثار - أثناء التقبيل - يحترمُ الصمت....!.

* * *

القُبلةُ - حصادٌ للتآوهات.

* * *

أثناءها ، يصمتُ العالمُ حتى إن كانتْ ثمة حربٌ ما حولهما.

* * *

"لا تنسَ السوط إن ذهبتَ الى المرأة" : نيتشه

"لا تنسَ القُبلة ان ذهبتَ إلى المرأة" : ع.وجيه

مَنْ الصحيح؟!

* * *

لو اجتمع شابٌ وامرأة تكبره ، فللقبلة مفعولها ، تُرجِعُ المرأةَ الى طفولتها وتُخرجُ الشاب الى رجولته ...

* * *

القُبلة : قُبَّعةُ الشفتين.

* * *

- القيامةُ : أن تسقطي مضرَّجةً بالقُبل...!.

* * *

القُبلةُ : أعظم اختبارٍ للحُب لا يَحتملُ الكذب...!.

* * *

في غياب الطرف الآخر مدّة من الزمن ؛ تشعر بأنَّك لا تحتاج شفتيكَ أبداً ، الشّفاه لا حاجة لها الا للتقبيل ، الأكل والكلام "من اختصاص الديكة!".

* * *

مع اندلاق العسل الروحي من الدماغ ، تنزلُ موجة خوفٍ بلا استئذان :خوفٌ من فقدان القُبلة مُستقبلاً.

* * *

في القُبلة : الأذن لا حاجة لها ، الشفاه تسمع واليدان تتكلّم.

* * *

القُبلة الحقيقيّة : هي التي تتركُ بصمتها حتى إن لم تحصل...!.

* * *

القُبلة هي الملعقة الوحيدة التي تخلط سُكَّر الحُب بقهوة الجنس.

* * *

تقف القبلة بين ثلاث طالبين عنيفين : العاطفة ، التملّك ، الجنس ، القُبلة الذكيّة هي التي لا تفقدُ أيّاً من هؤلاء على أن لا تعطي نفسها كاملةً لواحدٍ منهم...

* * *

الجنسُ قماش ، القُبلُ خيوط ، كلاهُما : ثوبُ الروح لا الجسد .

الرّوحُ لا تتدثّر حتى يتعرّى الجسد.

* * *

لا يبدأُ الحبّ الفعلي من القلب ، أو العينين ، أو الدماغ...

صاروُخُهُ لا ينطلقُ سوى من منصّة الشفتين نحو القلب والآخر...

* * *

الشّعرُ : قُبلةُ لحظتِهِ.

* * *

هل قبّلتْ حواء آدم النبي؟

اذاً : كيف أقنعته بأكل التفّاحة المحرّمة؟.

* * *

يدّخر الإنسانُ ذاته قطرةً فقطرة حتى يدلقُها بشكلٍ كامل في شفاه الآخر.


* * *

قيل :"الحبّ ، ثلاثة أرباعه فضول" ؛ أمّا القُبلةُ : ففضولٌ مطلق.

* * *

التقبيل : ملء وقود القلب.

* * *

القُبلة ، انشطارات متوالية ذريّة ، تبدأ بالشفتين ، تنتهي في المستقبل ، "زمكانٌ" هائل لا تستطيع الأصابع الإمساك بأطرافِهِ ،تداخلٌ لخطوط وكيمياء الرَّتابة حتى تُفاجئك دادائيّة الشفاه : أن تحصد نكهة البهجة كيفما اتفق.أن تقبّل : فهذا يعني أنّك ستعيش القُبلة هذه بعينها بعد عشر سنوات حتى يخرج دفء شفتيْ الآخر من خدّيك.

* * *

قُبلةُ الصدغ ، ايقاظٌ للدماغ.

قُبلةُ الخدّين ، ماكياج طبيعي!.

قُبلة الأنف ، محطةُ لقاء بين عيونٍ أربع.

قُبلة الجبين ، إحساسٌ بالإبوّة أو الأمومة تجاه الآخر.

قبلةُ الحنك ، شمُّ سخونة الزّفير.

قُبلةُ الرّقبة ، اشتعالٌ محسوب.

قُبلةُ الصَّدر ، ذوبانُ المقبِّل والمُقبَّل.

قُبلةُ السّرة ، تكريم.

.....

.....

قُبلةُ الكفّين ، تملُّك بمحض الإرادة.

قُبلةُ الشفتين : بعثٌ متواصل.

* * *

أقولُ قولي هذا واستغفرُ الله لي ولكم.....!.

علي وجيه

ترانيم عابثة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2012, 03:06 PM   #2
Just Smile
افتراضي

عاشقة الليل

يسلموو اديكِ ع الطرح الجميل
والانتقاء المميز

يعطيكي ربي الف عاافيه
ما ننحرم جديدك

احترامي
Just Smile متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2012, 03:35 PM   #3
سكون وانين
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 24,559
معدل تقييم المستوى: 38
سكون وانين will become famous soon enoughسكون وانين will become famous soon enough
افتراضي

دآإئمـاَ تَـبهَـرٍوٍنآآ بَمَ ـوٍآضيعكـ

أإلتي تَفُـوٍح مِنهآ عَ ـطرٍ أإلآبدآع وٍأإلـتَمـيُزٍ


لك الشكر
سكون وانين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2012, 06:13 PM   #6
ريحانة الروح
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 1,933
معدل تقييم المستوى: 15
ريحانة الروح is on a distinguished road
افتراضي

يسلموووووووووووووووووو عاشقة يا عسل على النقل
ريحانة الروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-15-2012, 11:49 AM   #8
ĄĐM̲ήt»7̴βk
افتراضي

عاشقة الليل،،،،،


طرح فــي غَــآيـة الـرَووعَـة
تٍـسـَلـمِي غَـالِيَتٍي عَـلَـى الطَرحِ الآَنِيق و الـُمـَنـظَـم
فِـي اِنتـِظار جَديدكِـ
تَـقَـبَـلِي مُـرُورِي
ĄĐM̲ήt»7̴βk غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لهيب, الندى????????????, القبلة, هل


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 10:02 PM



SEO by FiraSEO v3.2 .
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

شد الترهلات

شات دردشة تعب قلبي - شات كتابي- شات دردشة الشلة - دردشة كتابية- دردشة الخليج - شات كتابي خليجي- شات دردشة الرياض الصوتية - شات سعودي- شات-